الضحية تلقى 17 طعنة بمختلف أنحاء جسمه

شبان يقتلون كاميرونيا انتقاما منه بسبب 100 مليون بالعاصمة

date 2017/07/14 views 2038 comments 3
author-picture

icon-writer مريم.ز

أجلت، الخميس، محكمة جنايات العاصمة، ملفا جنائيا يخص أربعة شبان ينحدرون من بلدية برج الكيفان، تورطوا في قتل رعية إفريقي من جنسية كاميرونية، حيث سيمثل المتهمون خلال الدورة المقبلة أمام القضاء، عن جناية القتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد، للرد على أسئلة القاضي حول الاعتداء الذي تعرض له الضحية من قبلهم بواسطة صاعق كهربائي، وتلقيه17 طعنة بسكاكين، كانت كافية لقتله انتقاما منه بعد قيامه بالنصب والاحتيال عليهم.

وحسب المعلومات المتوفرة، تعود وقائع القضية لتاريخ مارس 2013، أين تمكن المتهمون من استدراج الضحية لاسترجاع مبلغ مالي قدره 100 مليون سنتيم، كان قد تسلمه من أحد المتهمين على أساس تحويله وتزويره إلى عملة الأورو بواسطة مسحوق خاص، وخلال تنقله إلى المكان المتفق عليه سابقا، نشب بينه وبينهم شجار عنيف، ودخلوا في مناوشات كلامية، قبل أن يتحول إلى اعتداء بالسلاح الأبيض، وتلقيه عدة طعنات مميتة بمختلف أنحاء الجسم، ثم ترك يسبح في بركة من الدماء، إلى غاية العثور عليه من قبل سكان الحي وإخطار رجال الأمن، حيث تنقلت ذات المصالح إلى مسرح الجريمة من أجل مباشرة التحريات حول الملابسات، بعد تلقيها مكالمة هاتفية، مفادها وجود جثة بحي الدوم ببرج الكيفان، وعلى إثر ذلك تم توقيف أحدهم بحاجز أمني  بناء على المعلومات المتحصل عليها ومواصفات السيارة التي كانوا على متنها.

وباستنطاق المشتبه فيه كشف هذا الأخير عن أسماء وهويات شركائه، ليتم إلقاء القبض على البقية، وتحويلهم جميعا للتحقيق الأمني ثم القضائي، حيث اعترف أحد المتهمين أثناء استجوابه حول تفاصيل الجريمة التي راح ضحيتها الرعية الكاميروني، بأن الضحية رفض إرجاع  مبلغ 100 مليون سنتيم، سلمت له  لتبديله للعملة الصعبة وقام بالنصب عليهم.

  • print