دراسات للمختصين في التغذية:

احذروا اللحوم المشوية على الجمر.. قد تودي بحياتكم في الصيف

date 2017/07/15 views 7902 comments 0
author-picture

icon-writer .ق.م

يولي الجزائريون المصطافون في فصل الصيف، أهمية قصوى للحوم المشوية، نظرا لعدم استغراق وقت في طهيها من طرف أصحاب المطاعم القريبة من الشواطئ، والأماكن السياحية، وحسب اعتقادهم فإنها أكلة خفيفة ولذيذة في نفس الوقت ويمكن حسبهم أن تسبب لهم تسممات بحكم أن النار حسبهم، تقضي على أي شيء أو ميكروبات عالقة بها، في حالة عدم غسلها.

وفي الحقيقة، وحسب دراسات للمختصين في التغذية، فإن اللحوم المشوية وخاصة ما يعرف ب"الكباب" وهو اللحم المفروم المشوي، تعتبر من أسوأ الأغذية في الصيف.

وتتعلق الخطورة خاصة باللحوم التي تحتوي على اكبر كمية من الشحوم، والمشوية على الجمر، حيث تتسبب قطرات الدهون في دخان، قد يؤدي إلى تسمم اللحوم المشوية.

ومثلا نصف كيلو من لحم الضلع، يحتوي على 1500سعرة حرارية، و124غرام من الدهون.

ويحذر المختصون في التغذية، أيضا، من الخضر المشوية إلى درجة الاسوداد، حيث ينصح بعدم أكل المناطق المتفحمة منها.

يفضل المختصون في التغذية، أكل اللحم المشوي على الشوايات الكهربائية والغازية أفضل لأنها تنتج دخانا أقل.

  • print