بوكبة يبكيهما ويؤكد أنّ البرنامج لن يتوقف "حتّى لو مت".

طيف بن قطاف وفتح النور يضيء آخر عدد من "صدى الأقلام"

date 2017/07/17 views 1810 comments 0
  • مداح: الأكاديمية تقيّدني ومدرستي "ما بعد الواقعية"
  • قرقاح: المسرح عندي قضية مثل ثورة التحرير
author-picture

icon-writer حسان مرابط

صحافي مهتم بالشؤون الثقافية والفنية

أسدل برنامج "صدى الأقلام" ستاره لعام 2017، بعد تقديم نشاطات حافلة مسّت المسرح والأدب والسينما أيضا، وسط احتفالية صغيرة أقامها منشط البرنامج عبد الرزاق بوكبة، الذي جمع في آخر عدد وجوها مسرحية شابة وبكى المرحوم امحمد بن قطاف وصديق الإعلاميين وابن الفن الرابع بن إبراهيم فتح النور.

واحتضنت أمس الأول، "ميدياتيك بشير منتوري" بالعاصمة، ختام الموسم الثالث عشر من "صدى الأقلام" الذي كان تابعا للمسرح الوطني الجزائري، ( أطلقه المرحوم بن قطاف سنة 2004 وكان منشطه الأول الصحفي بوبكر سكيني ثم جاء بعده الكاتب والإعلامي عبد الرزاق بوكبة واستمر في المسرح الوطني إلى غاية مجيء الوزير الحالي ميهوبي فانتقل إلى مؤسسة فنون وثقافة عام 2016 بإشراف ابراهيم نوال وتنشيط بوكبة)، بحضور مواهب شابة في المسرح وهي المخرج والممثل أحمد مداح، الممثل هشام قرقاح، المصورة المتخصصة في المسرح كهينة، الممثل محمد الحواس والممثل عبد الرؤوف دادي والممثل سيف الدين بومعزة.

وقال بوكبة :" "صدى الأقلام" لن يتوقف حتى لو مت، وأوصاني به الراحل فتح النور، ومن المفقود أنّ تجد برنامجا ثقافيا يستمر لـ13 سنة من دون انقطاع". وأضاف بوكبة: "صدى الأقلام تمرّد على واقع متقطع ومنقطع هي سمة المشهد الثقافي الجزائري".

وأشار المتحدث أنّ هذا البرنامج ثمرة أشخاص آمنوا به بدءا من مؤسسيه الراحلين امحمد بن قطاف وبن ابراهيم فتح النور ثمّ ابراهيم نوال ولوكال، وتخلى بسببه عن مواعيد مهمة ومناسبات عائلية ومصالح. مؤكدا أنّه ليس نادما أبدا على ذلك.

وتحدث ضيوف آخر عدد عن تجاربهم، فقال الممثل والمخرج أحمد مداح إنّ المسرح بالنسبة إليه إحساس وعالم وحياة، ولا تهمّه قواعد المسرح أو الرسالة التي يمررها باعتبارها مشاعر على الخشبة.

  • print