بعد اعتداء "متشددين" على زميل لهم بالضرب

أئمة يعتزمون الإحتجاج بقراءة عشرة أحزاب أمام ولاية وهران

date 2017/07/18 views 3804 comments 5
author-picture

icon-writer ش. فؤاد

يعتزم أئمة بوهران تنظيم احتجاج فريد من نوعه، عن طريق قراءة 10 أحزاب من القرآن الكريم، أمام مقر ولاية وهران، تنديدا بالاعتداء بالضرب على زميل لهم.

دخل، أمس، العشرات من أئمة وهران، في احتجاج أمام مسجد الرحمة الدائم بمنطقة بئر الجير شرق وهران، تنديدا بفعل تعرض إمام ذات المسجد إلى ضرب وتعنيف، ما أوجب نقله للمستشفى، مطالبين بتدخل السلطات الأمنية ووزير الداخلية.

وحسب، رسالة شكوى موجهة الجهات العليا، تحوز الجريدة على نسخة منها، وعلى ما أكده مصدر ناطق باسم نقابة أئمة وهران لـ "الشروق"، فإن الإمام المعني قد تعرض للضرب والتعنيف من طرف بعض الأشخاص "المتشددين" بعد منعه من الصلاة بالمواطنين قبلا، حيث، وجهت له ضربات على حسب ذات المصدر، في الوجه وجميع أنحاء الجسد، ما استوجب نقله للعلاج، لمعرفة مدة العجز الطبي.

وأكد ذات المتحدث، أن الإمام المعتدى عليه يبلغ من العمر 45 سنة، وهو إمام أزهري لديه مخزون علمي، ويعتبر من الأئمة الشباب.

وكانت نقابة أئمة وهران قد وجهت الدعوة لـ300 إمام للوقفة الاحتجاجية أمام مسجد الرحمة، تنديدا بما حصل للإمام "س. أ". على أن يستمر الاحتجاج، يوم السبت القادم، أمام مقر ولاية وهران، أين ينوون صلاة الظهر والعصر جماعة بعين المكان، إضافة إلى قراءة عشرة أحزاب، وذلك لحين تدخل وزير الداخلية ومصالح الأمن.

يذكر، أن رسالة الشكوى التي تحوز الشروق على نسخة منها، شملت أن هناك عدة حالات لأئمة يتعرضون لمضايقات ببعض مساجد وهران، منها مسجد بوادي تيليلات على أساس أنها إمام يتعرض لسبب والإهانة، وإمام أخر بحي النجمة سيد الشحمي، يتعرض لمضايقات وتهديد.

  • print