مؤسسة فنون وثقافة خلّدت اسمه تقديرا لخدمته الفن والثقافة

إطلاق اسم الموسيقار الراحل "هارون رشيد" على "المركز الثقافي" بوادي قريش

date 2017/08/05 views 1381 comments 2
author-picture

icon-writer حسان مرابط

صحافي مهتم بالشؤون الثقافية والفنية

أطلقت مؤسسة فنون وثقافة لولاية الجزائر اسم الموسيقار الراحل هارون رشيد على المركز الثقافي لبلدية وادي قريش، بالعاصمة، احتراما وتقديرا وتخليدا لما قدمه للساحة الفنية والثقافية الجزائرية.

هارون رشيد من مواليد 30 جانفي 1932 ببلكور بالعاصمة، زاول تعليمه بما كان يسمى آنذاك مدرسة الأهالي "أوليفيي"، بطريق التوت، حيث تحصل على شهادة التعليم الابتدائي سنة 1945 ليزاول دراسته إلى غاية القسم النهائي. وبعدها ولج عالم الموسيقى بفضل مسابقة الأستاذ فاردينان ربيرا (فرنسي- إيطالي). كما تميز ببراعته في العزف على الكمان، ما سمح له بالالتحاق بفرع معهد الموسيقى لباريس الذي يوجد في ساحة الشهداء حاليا.

وعند اندلاع الكفاح المسلح انضم هارون رشيد إلى الحركة الثورية ليصبح رئيس خلية للمنظمة المدنية لجبهة التحرير الوطني بالجزائر العاصمة. وفي 1957 تم توقيفه من قبل الجيش الفرنسي ليزج به في السجن بمعية مسعودي زيتوني وسيد علي عبد الحميد وطاهر شبوقي وأحمد عروة وعيسات إيدير وجرمان رابح وغيرهم.

وبهذا عايش حياة مراكز الاعتقال لمسبح العناصر بسيدي شحمي وبول كازالوبوسوي، وبعد إطلاق سراحه سنة 1959 أنشأ هارون رشيد الجوق الوطني للمنوعات، وبعد الاستقلال أنشأ أجواقا للمنوعات وأخرى سيمفونية أشهرها "نسيم" و"من دماء القلوب" و"نشيد العمال". وافت المنية الموسيقار الجزائري الكبير هارون رشيد، يوم 22 ماي 2010 بالعاصمة، عن عمر 78 سنة إثر مرض عضال.

والجدير بالذكر أنّ المركز الثقافي "هارون رشيد" يضم ما يزيد عن 250 منخرط، يستفيدون من مختلف الخدمات التربوية والثقافية المتوفرة على: المكتبة، قاعة المطالعة، فضاء الإنترنت، أقسام للمسرح والموسيقى وقاعة للرياضة النسائية.

  • print