أئمة ومواطنون تضامنوا معه

"مصلّون" يعتدون على مؤذن داخل مسجد بالمدية

date 2017/08/12 views 5340 comments 13
author-picture

icon-writer ب. عبد الرّحيم

تعرّض مؤذن مسجد الإمام مالك الكائن بمنطقة القطّار ببلدبة درّاق أقصى جنوبي غربي المدية، إلى اعتداء جسدي داخل المسجد، وذلك بعد فراغه من صلاة المغرب التي أدّاها كعادته نيابة عن إمام المسجد المتواجد في عطلته السنوية.

وكان الضحية حاول نهاية الاسبوع، الحفاظ على الهدوء داخل المسجد، عقب تعرّض أحد المصلين لإستفزاز من أحد المعتدين بعد إتهامه بسبه وشتمه، ليفاجئه شاب فاجأه بضربة بواسطة قطعة بلاط، أسقطه أرضا، وانهال بعدها شخصان بالضرب عليه في أماكن متفرقة من جسده، بشكل يوحي أن الأمر كان مدبرا له مسبقا.

وتقدم الضحية بشكوى لمصالح الدرك، التي اهتمت خلال سماعها أقواله، بنقطة تتعلق بما إذا كان للضحية خلاف سابق مع المعتدين، وهو ما نفاه المؤذن، الذي صرح بأن اثنين من المعتدين مقيمان بالعاصمة، بينما الثالث ليس من رواد المسجد.

وقد تم سماع المعتدين الثلاثة من طرف الدرك، وتم تحويل الملف لوكيل الجمورية لدى محكمة قصر البخاري، وينتظر مثول الطرفين أمام النيابة ألأسبوع الجاري. وكانت الواقعة محل استنكار وسط الأئمة، الذي تضامنوا مع الضحية، كما قام ناظر الشؤون الدينية وعدد من إطارات القطاع بالولاية، بزيارته في بيته، مع اتخاذ الإجراءات اللازمة على مستواهم.

  • print