احتجاجا على تصرفات إحدى المعلمات

أولياء تلاميذ ابتدائية بمعاتقة يمنعون أبناءهم من الدراسة

date 2017/09/13 views 2402 comments 0
author-picture

icon-writer م. ف

أقدم أولياء تلاميذ قسم السنة الأولى بابتدائية "توزاري محمد" في قرية آيت أحمد ببلدية معاتقة، الثلاثاء، على منع أبنائهم من الالتحاق بمقاعد الدراسة، احتجاجا منهم على تصرفات معلمة، وسلوكها العنيف والعدواني مع التلاميذ الذين صرحوا لأوليائهم بأنهم يتعرضون للضرب والشد من الشعر والصراخ عليهم، فضلا عن عدم استكمالها البرنامج الدراسي..

كل هذه التصرفات دفعت بالأولياء إلى الاحتجاج وقالوا لـ"الشروق" إنهم رفعوا العديد من الشكاوى إلى مدير المدرسة والمسؤولين التربويين في المنطقة، ما أسفر عن إيفاد لجنة للوقوف على فحوى هذه الشكاوى. وقد تأكدوا من الأمر ليتم عرض المعلمة على مجلس التأديب من طرف مديرية التربية بعد إيقافها عن العمل وقتها، وقد تنفس الأولياء الصعداء، آملين في إيفاد معلمة جديدة للابتدائية وتدريس أولادهم في ظروف جيدة، إلا أنهم تفاجؤوا عند الدخول المدرسي بعودة نفس المعلمة بأمر من مسؤولي مديرية التربية في تيزي وزو، ضاربين عرض الحائط بشكاويهم ودون معرفة حتى نتائج تقرير مجلس التأديب، الأمر الذي أثار سخطهم وغضبهم الشديد ودفع بهم إلى منع أولادهم من الالتحاق بمقاعد الدراسة إلى غاية توقيف المعلمة واستبدالها بأخرى جديدة.

المتحدثون أضافوا أنهم سيصعدون من حدة احتجاجهم في الأيام القليلة المقبلة وذلك بشل الدراسة من خلال غلق الابتدائية ومنع تلاميذ الأقسام الأخرى من الالتحاق بمقاعد الدراسة في حالة لم يجد مطلبهم آذانا مصغية.

  • print