عرض مصري لحماس لإبرام صفقة تبادل مع الاحتلال

date 2017/09/15 views 1383 comments 1
author-picture

icon-writer وكالات - الشروق أونلاين

كشفت مصادر مطلعة النقاب عن تقديم المخابرات المصرية عرضاً لحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس)، يشمل صيغة جديدة من أجل إبرام صفقة تبادل مع الاحتلال الإسرائيلي، حسب ما نقل موقع "عربي 21"، الجمعة.

وتضمن المقترح الجديد الذي قدم لوفد حماس الذي يزور القاهرة في هذه الأيام، "صيغة توافقية" لتخطي الخلاف حول الشروط التي تصر حماس على تنفيذها قبل البدء في أي مفاوضات جديدة، وتطلب فيها الإفراج عن جميع الأسرى الذين أطلق سراحهم في صفقة شاليط وأعيد اعتقالهم مؤخراً، وعددهم خمسة وخمسين أسيراً.

ونقلت صحيفة القدس الفلسطينية عن مصادر مطلعة قولها، إن مصر عرضت على حماس صيغة تتضمن تسليم إسرائيل جثامين نحو 39 شهيداً فلسطينياً، احتجزتها سلطات الاحتلال خلال الحرب الأخيرة على قطاع غزة، من بينهم 19 ناشطاً من حركة حماس، مقابل قيام الحركة بالكشف عن مصير ما لديها من أسرى.

وحسب الصيغة المقترحة، يتلو هذه الخطوة، الإفراج عن أسرى صفقة شاليط الذين تم اعتقالهم، ثم الدخول في مفاوضات جادة لإنجاز صفقة تبادل جديدة، يتم التوافق عليها من خلال جلسات غير مباشرة برعاية من جهاز المخابرات المصرية.

وكان القيادي في الحركة موسى أبو مرزوق الذي وصل إلى العاصمة المصرية القاهرة على رأس وفد من قيادات حركة حماس في الخارج قبل أيام، قال إنه من غير المعقول الحديث عن صفقة جديدة في ظل عدم التزام الاحتلال بصفقة التبادل السابقة التي وقعت بالقاهرة.

ويزور وفد كبير من حركة حماس القاهرة منذ أيام يضم قيادات سياسية وعسكرية من الداخل والخارج، وعقد لقاءات مشتركة مع المسؤولين المصريين ناقش خلالها عدداً من الملفات أبرزها الحصار على غزة وتنفيذ المصالحة الفلسطينية.

وأسرت المقاومة الفلسطينية جنديين إسرائيليين في أثناء الحرب الأخيرة على غزة، أحدهما ضابط، هو غولدن هدار، والثاني عريف، هو شاؤول آرون، ترى تل أبيب أنهم أشلاء.

فيما أسر قبل الحرب بأشهر جندي من جذور إفريقية هو أبراهام ماغنيسيوم دخل إلى غزة عبر البحر بالخطأ، بالإضافة إلى اثنين من عرب النقب يحملان الجنسية الإسرائيلية، هما جمعة أبو غنيمة وهاشم السيد، لكن كتائب القسام لم تفصح منذ ذلك الوقت عن العدد أو مصير الأسرى لديها.

  • print