author-picture

icon-writer آسيا شلابي

بعد الضجة التي أثارتها الرسوم الكاريكاتورية الدانماركية المسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم عادت مؤخرا الإساءة ومن بريطانيا عبر رواية مثيرة للجدل للإعلامية شيري جونز حول حياة زوجته عليه السلام السيدة عائشة رضي الله عنها

 
  • -مغالطات تاريخية ودينية عن حياتها منذ خطبتها للنبي "صلى الله عليه وسلم" حتى وفاته
  •  فقد تناقلت الوكالات أعمال الشغب التي نتج عنها إضرام النار في مقر دار النشر البريطانية واعتقال ثلاثة مشتبه فيهم عقب الحادثة مباشرة ووصفتهم الصحافة الدولية بالإرهابيين.وهو الأمر الذي عجل بتوزيع 40 ألف نسخة من الرواية في الأسواق الأمريكية -حسب تصريحات الناشر للصحافة البريطانية- قبل التاريخ المحدد  بتسعة أيام.وتسرد الرواية -حسب وكالة أمريكية- قصة حياة السيدة عائشة منذ خطبتها للنبي محمد صلى الله عليه وسلم وحتى وفاته.
  • ورغم تلقي الفريق المشتغل على نشر الرواية  تهديدات في وقت سابق ونصائح تحذيرية من قبيل أن نشر الكتاب سيثير أعمال عنف من جانب قطاعات متطرفة إلا أن دار النشر البريطانية صممت على نشر العمل للكاتبة جونز التي لم تزر أبدا الشرق الأوسط واكتفت بدراسة التاريخ العربي. وبرر مسؤول دار النشر أمر تعجيل توزيع الرواية بالبعد التجاري نافيا أن يكون للأمر علاقة بالتهديد.
  • وكانت دار بيوفورت هي التي نشرت كتاب "لو كنت فعلتها" الذي كتبه أوجيه. سيمبسون بشأن جريمة قتل زوجته، وذلك بعد أن تخلت دار ريجان عن نشره خشية إثارة حالة من الغضب الشعبي. وهي حلقة جديدة وليست الاخيرة من مسلسل "الإساءات للاسلام".