author-picture

icon-writer آسيا شلابي

قال عميد المحامين العرب في لندن صباح المختاري أمس في اتصال مع الشروق أن مؤطري قافلة 100 شاحنة الموجهة إلى غزة، تلقوا موافقة رسمية من السلطات الجزائرية بفتح الحدود الجزائرية المغربية استثناء لدخول قافلة التضامن البريطانية مع الفلسطينيين و التي يقودها النائب الاسكتلندي جورج غالاوي من وجدة إلى مغنية..

  • اللجنة الشعبية والشروق تستعدان لاستقبال القافلة ومهري يؤكد تدخل بلخادم وتطميناته
  •  وكشف عن موقع القافلة وخريطة طريقها وعن طبيعة الاتفاق مع مصر وحركة حماس بشأن المساعدات.
  • وأشاد صباح المختاري بموقف الجزائر التي أثبتت مرارا للعالم كله أنها بحق تناصر القضايا العادلة وقضايا التحرر وأنها مع فلسطين ظالمة أو مظلومة و-حسبه- لم يتفاجأ البريطانيون بقرار الجزائر الاستثنائي بالنظر لغلق الحدود بين البلدين، ذلك أن سمعة هذا البلد في التضحية والتضامن اخترقت الحدود.
  • عبد الحميد مهري، عضو اللجنة الشعبية لنصرة فلسطين، أكد من جهته خبر موافقة السلطة الجزائرية على فتح الحدود مع المغرب استثناء لدخول القافلة البريطانية، وأكد انه تلقى اتصالا من عبد العزيز بلخادم وزير دولة ممثل شخصي لرئيس الجمهورية أبلغه فيه عن موافقة السلطات الجزائرية على مرور القافلة المتوجهة الى غزة. وأضاف مهري أن الشاحنات ستدخل التراب الجزائري معبأة بالمساعدات، ولذلك فلا مجال لإضافة أي مواد على متنها، بل المطلوب أن تنضم إليها شاحنات أخرى، لافتا إلى أن الاحتياجات الأساسية لسكان القطاع حاليا هي الأدوية ومولدات الكهرباء.
  • هذا وأكد عميد المحامين العرب في لندن صباح المختاري للشروق اليومي أن قافلة التضامن البريطانية مع الفلسطينيين التي يقودها النائب الاسكتلندي جورج غالاوي قد وصلت أمس إلى التراب الإسباني، أين حظيت باستقبال رسمي لها في مدريد وأنها ستغادر صباح اليوم من جنوب اسبانيا إلى مدينة طنجة. وفي سياق توضيحه لخريطة طريق القافلة، أشار إلى صعوبة الجزم بالتواريخ التي وضعت مسبقا اعتمادا على المسافة وعليه -حسبه - هي تحديدات تقريبية قد تتغير بحدوث أي طارئ وقد تبقى سارية المفعول بحسب الظروف. والوجهة بعد مدينة طنجة هي الرباط فالدار البيضاء، أين ستحظى القافلة باستقبال شعبي، وتقصد مباشرة مدينة فاس ثم مدينة وجدة. قال عميد المحامين العرب في لندن عن دخول القافلة إلى الأراضي الجزائرية "من المؤمل أن تصل القافلة إلى الجزائر مساء يوم الجمعة أو صباح يوم السبت القادم على أقصى تقدير، و لصعوبة التأكيد على موعد مسبق سنتصل بالسلطات الجزائرية عندما نكون في الدار البيضاء، أي عندما تتضح الرؤية"، وأضاف "الدخول من مغنية الحدودية إلى عين تيموشنت، ثم وهران، ثم الشلف، ثم العاصمة، ثم عنابة، ثم تونس، ثم صفاقس، ثم قابس، ثم راس جدير "ليبيا"، ثم طرابلس، ثم مصراتة، ثم القوس، ثم بنغازي، ثم أم سعد، ثم الإسكندرية، ثم القاهرة، ثم الإسماعيلية، ثم العريش، ثم رفح يوم 02 مارس المقبل في حالة سير الأمور بصورة عادية خلال مسار القافلة".
  • وفي نفس السياق لم ينف عميد المحامين العرب الاتصال ببعض أعضاء حركة حماس، ولكنه نفى أن تكون المساعدات موجهة إلى الحركة أو إلى السلطة الفلسطينية، مؤكدا أنهم تلقوا نوعا من التطمينات من السلطة المصرية عن إمكانية تسهيل الدخول إلى غزة عبر معبر رفح، ولكنه أشار إلى انه وفي حالة وصول القافلة البريطانية وبغض النظر عن الظروف التي ستحيط بوصولها إلى مصر، ستربط القافلة اتصالاتها بجمعيات خيرية أو منظمات ناشطة في الميدان لإيصال المساعدات إلى شعب غزة الجريح بغض النظر عن أي خلفيات سياسية أو مذهبية، مشددا على أن فلسطين دولة واحدة وشعبها المفجوع في حريته وحقوقه واحد.