author-picture

icon-writer آسيا شلابي

تنزل إلى السوق الجزائرية قريبا أغنية رياضية جديدة استطاعت من خلال مضمونها وأهدافها أن توحد بين ثلاثة طبوع موسيقية انصهرت في إنتاج واحد ليكون في مستوى منافسات المنتخب الوطني وآمال أنصاره في إحراز المراتب الأولى في كأس إفريقيا وكأس العالم.

  • الأغنية من إنتاج الشروق وتوزيع "دار دنيا" وسيؤديها كل من لطفي دوبل كانون وكادير الجابوني وفرقة "ميلانو" وهم الثلاثي الأكثر شعبية مؤخرا، حيث لايزال لطفي بدون منافس حقيقي في أغنية الراب رغم ميلاد الكثير من الفرق وظهور أصوات شبابية لازالت تخطو بحذر. و كادير الجابوني الذي افتك السنة الماضية مشعل أغنية الراي وحجز مكانه في أبرز المهرجانات الفنية. واستطاعت فرقة "ميلانو" بدورها أن تكون لسان حال أنصار الخضر وهم أنصار غير عاديين، لأنهم يمثلون كل فرد من الشعب الجزائري.
  • بدأت عملية تصوير "فيديو كليب" الأغنية أول أمس، أين جاب كادير الجابوني وفرقة ميلانو الأحياء الشعبية بالعاصمة في أجواء احتفالية مميزة، حيث تجاوب الشباب بأزيائهم الرياضية مع الأغنية وأبوا إلا أن يكونوا جزءا منها في انتظار التحاق لطفي دوبل كانون بزملائه واستكمال عملية تصوير الفيدو كليب، هذا الأخير سيبث تزامنا مع دورة انغولا على التلفزيون الجزائري.