-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
ينظم عرضه الأول بالجزائر هذا الأربعاء

“أبو ليلى” في مهرجان “قابس سينما فن” بتونس

زهية منصر
  • 112
  • 0
“أبو ليلى” في مهرجان “قابس سينما فن” بتونس
أرشيف

تحتضن اليوم قاعة ابن زيدون العرض الشرفي الأول لفيلم المخرج أمين سيدي بومدين بعد رحلة تألق دولية في المهرجانات منذ خروجه في مهرجان “كان” من سنة 2019.

وكانت آخر مشاركة دولية لـ”أبو ليلى في مهرجان “قابس سينما فن” في تونس، حيث عرض فيلم سيدي بومدين في إطار برنامج العروض الخاصة التي عرفتها الدورة الثالثة للمهرجان التي تستمر إلى غاية 26 من الشهر الجاري.

كما ينتظر أن يقدم الفيلم عرضه الأول في فرنسا في 6 جويلية القادم وهذا قبل انطلاق العروض التجارية التي ستشمل عددا من القاعات الفرنسية، استنادا إلى ما أورده موقع ”فرانس كلتور”.
وكان آخر تتويج للفيلم في إسبانيا حيث حصل على جائزة النقد لمهرجان “دا” السينمائي ببرشلونة مؤخرا.

ويعتبر “أبو ليلى” واحدا من الأفلام الجزائرية التي سجلت حضورا قويا وتوج بعدة جوائز دولية لكنه يبقى غير متاح في الجزائر حتى الآن لأسباب تبقى غير واضحة وغير معلنة. فقد بقي الفيلم ممنوعا من العرض في الجزائر منذ خروجه في مهرجان “كان”. وكان منتظرا عرضه في آخر دورة لمهرجان الفيلم الملتزم في الجزائر، لكن تم سحب الفيلم لأسباب تتعلق بمخرجه الذي رفض عرضه خارج المنافسة حسب ما قالت يومها محافظة المهرجان. كان هذا قبل أن يعود المركز الجزائري لتطوير السينما وينشر إعلانا على موقعه يتضمن عرضا “قريبا” للفيلم لم يقدم تاريخه بالضبط.

الفيلم المنتج بدعم مشترك من الجزائر وقطر وفرنسا يعود إلى سنوات الإرهاب في التسعينيات من خلال قصة الشابين سمير ولطفي، اللذين يعملان على مطاردة الإرهابي الخطير “أبو ليلى” في الصحراء الجزائرية. وقد صنف “أبو ليلى” من بين أفضل عشرة أفلام عربية لـ2019.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!