الثلاثاء 31 مارس 2020 م, الموافق لـ 06 شعبان 1441 هـ آخر تحديث 20:29
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

هي فنانة طموحة ومثابرة، مولعة بالحيوية والحركة، تحب عملها كثيرا وهي مجتهدة فيه، تراوحت تجربتها بين الإخراج والتمثيل، ونجحت في الاثنين، هي الفنانة صبا الرفاعي، التي استقبلتنا في القاهرة، وكانت لنا معها هذه الدردشة..

 من الإخراج إلى التمثيل.. احكي لنا عن هذه التجربة؟

فعلا.. بدأت مسيرتي الفنية بالإخراج، والتمثيل لم يكن أبدا على بالي، فدرست الإخراج في أكاديمية “الميهي”، وهي أكاديمية خاصة ومعروفة في مصر، وأثناء الدراسة امتهنت الإخراج، وتدرجت فيه شيئا فشيئا، حيث اشتغلت مساعدة مع الأستاذ “سعيد حامد”، وبعد التخرج تحصلت على منصب”أستاذ مساعد” في الأكاديمية، وبعدها خضت تجربة الإخراج، وكان أول عمل أخرجته عبارة عن فيلم قصير يحكي عن أسوان والنوبة، وسعدت كثيرا بهذا العمل، خاصة عندما نلت به جوائز عدة، كمهرجان “روتردام” ومهرجان “كازابلانكا”.

وبعد هذه التجربة، عدت لأشتغل كمساعد مخرج مع الأستاذ “سعيد حامد” في فيلم “حماده يلعب”، وكذلك مسلسل “هانم بنت باشا”، وهما تجربتان أعتز بهما.

لكن كيف وصلت إلى التمثيل؟

كما قلت لك، التمثيل لم يكن أبدا على البال، وتشاء الصدف أن أقدم برنامجا على قناة “دي ام سي”، وهذه التجربة هي التي دفعتني إلى التمثيل، حيث تأثرت بكلام إحدى صديقاتي، وهي زوجة المؤلف “عمرو ياسين”، التي شجعتني على التمثيل، فهي ترى أنه بما أنني استطعت أن أقدم برنامجا، فأكيد سأقدر على التمثيل، وما شجعني أكثر، أن صديقتي صرحت لي بأن زوجها يراني مناسبة لأحد الأدوار في مسلسل “نصيبي وقسمتك” في جزئه الثاني، ففكرت في كلامها وقررت أن أخوض التجربة، وبعد ما نجحت في الجزء الثاني أكملت معهم في الجزء الثالث.

كيف عرفت أنك نجحت في دورك في مسلسل نصيبي وقسمتك؟

من خلال ردود الأفعال، فالناس كرهتني بسبب هذا الدور الشرير والمستفز، ورد فعل الناس دليل على أنني أتقنت الدور ونجحت فيه، فأنا وصلت إلى الناس الصورة التي كان يجب أن  تصل إليهم عن الشخصية التي مثلتها، وفي جزئه الثالث قرر الأستاذ “عمرو ياسين” أن يجربني في دور آخر مخالف تماما، هو دور شخصية طيبة، وفعلا مثلت دور “فيروز”، وهي شخصية ملتزمة متحملة لمسؤولية الحياة وبيتها وزوجها، ومع ذلك يخونها زوجها، والحمد لله نجحت أيضا في هذا الدور وتميزت فيه، والدليل أن ردود أفعال الناس تحولت إلى التعاطف بعد ما كرهوني في دوري السابق.

بعد نجاحك في التمثيل هل تفكرين في الرجوع إلى الإخراج؟

أكيد طبعا، فالإخراج هو حبي الأول، ولن أتخلى عنه بسبب التمثيل أو أي انشغال آخر، ولو أتحصل على سيناريو جيد، أو أي فكرة مناسبة لن أتردد أبدا في إخراجها.

قلت إنك قدمت برنامجا تلفزيونيا حدثينا عن هذه التجربة؟

كانت تجربة جميلة أعتز بها، استفدت منها كثيرا على الصعيد الجماهيري والمهني، يكفي أنها هي ما دفعني إلى التمثيل وقربني من الجمهور أكثر.

هل تنوين تكرار هذه التجربة؟

بصراحة، عرضت علي برامج عديدة، لكن لا أريد التسرع، أنتظر البرنامج الذي يناسبني، فأنا أميل إلى البرامج التي يكون فيها حركة وتفاعل مع الجمهور.

بعيدا عن الفن ما هي اهتماماتك في الحياة؟

أحب الرياضة كثيرا وخاصة رياضة “اليوڤا”، كما أحب الموسيقى، باختصار أحب كل ما له علاقة بالحيوية والنشاط.

هل أنت مع أو ضد تمثيل السير الذاتية وإذا كان نعم، من هي الشخصية التي تودين تمثيلها؟

لست ضد تمثيل السير الذاتية، ولو تلقيت عرضا كهذا لن أرفض، ومن الشخصيات التي أود تجسيد سيرتها الذاتية الفنانة الكبيرة “نجلاء فتحي”، التي أعتبرها مثلي الأعلى، فأنا أحبها وأحب تمثيلها جدا، كما أحب أيضا سيدة الشاشة المصرية “فاتن حمامة”، وأتمنى تجسيد سيرتها الذاتية أيضا.

ما هي مشاريعك القادمة؟ 

سأمثل- إن شاء الله- في مسلسل “ونحب تاني ليه”، الذي سيعرض في شهر رمضان القادم بحول الله، كما عرض عليّ مسلسل آخر، لكن لم أوقع العقد بعد.

الإخراج التمثيل صبا الرفاعي
600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close