-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

أحدث الدراسات: النساء أكثر عرضة من الرجال للاكتئاب والاحتراق الوظيفي

جواهر الشروق
  • 457
  • 0
أحدث الدراسات: النساء أكثر عرضة من الرجال للاكتئاب والاحتراق الوظيفي
أرشيف
تعبيرية

كشفت دراسة حديثة أن النساء أكثر عرضة للاحتراق الوظيفي من الرجال، فيما قالت أخرى إنهن أيضا يصبن بالاكتئاب بسهولة بسبب إنزيم واحد.  

وقالت تقارير إخبارية بشأن الدراسة الأولى أن باحثين توصلوا إلى أن إنزيم “استراديول” قد يكون مسؤولا عن الاكتئاب خاصة لدى بعض النساء خلال سنوات الإنجاب.

وفي البحث الذي نشر في موقع “ساينس دايركت” فإن الإنزيم “استراديول” هو الشكل الأساسي لما يعرف بالإستروجين الذي تستخدمه أجساد النساء بكثرة خلال سنوات الخصوبة.

وقارن الباحثون مستوى الإنزيم لدى 91 امرأة تتراوح أعمارهن بين 18 و45 عاما مصابات بالاكتئاب و98 بدون اكتئاب، وتوصلوا إلى أن نسبة الإنزيم لدى المصابات بالاكتئاب أقل من المتوسط.

ومن المعروف أن الانخفاض الطبيعي في استراديول أثناء انقطاع الطمث وبعد الحمل يرتبط بتغيرات مزاجية سلبية أيضا.

ومن المحتمل أن يفسر ارتباط الاكتئاب بالإستراديول سبب شيوعه مرتين لدى النساء مقارنة بالرجال.

وبالعودة للدراسة، أوردت التقارير أن من بين 10243 موظفا يعملون بدوام كامل في مكاتبهم شملهم الاستطلاع في ستة بلدان، بما فيها الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، قال أكثر من 40 بالمئة إنهم مرهقون في العمل، وهو ما تُعرِّفهُ منظمةُ الصحة العالمية بأنه زيادة الشعور باستنفاد الطاقة والسلبية.

وكانت النساء والموظفون ممن تَقل أعمارهم عن 30 عاما الأكثرَ عرضة للاحتراق الوظيفي.

إذ قال 48 بالمئة ممن تتراوح أعمارهم بين 18 و29 عاما إنهم يشعرون بالاستنزاف، فيما أبلغت 46 بالمئة من النساء عن مستويات أعلى من الإرهاق مقارنة بـ37 بالمئة من الرجال.

وفي حين أن هذه المخاوف لا تقتصر على فئة عمرية واحدة، إلا أن مستويات التوتر كانت مرتفعة بشكل استثنائي في صفوف الشباب الذين يشعرون أنهم أقل تحكما واستقرارا في حياتهم المهنية.

وأشارت الدراسة إلى أن الموظفين، الذين تقل أعمارهم عن 30 عاما، يخشون أن تطالهم عمليات التسريح لكونهم الأقل خبرة.

ويُجمع الخبراء على أن تداعيات أزمة كورونا المستمرة والتوتر الجيوسياسي، جنبا إلى جنب مع حالة عدم اليقين الاقتصادي، كلها أمور تفاقم معاناة هذه المجموعات الأكثر هشاشةً وتهدد بزيادة عزلتها.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!