الأربعاء 15 جويلية. 2020 م, الموافق لـ 24 ذو القعدة 1441 هـ آخر تحديث 23:00
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
رويترز

زعيمة تيار أقصى اليمين الإيطالي جيورجيا ميلوني تضع كمامة على وجهها وتلتقط صورة سيلفي وخلفها العلم الإيطالي وإلى جوارها أنطونيو تاجاني وماتيو سالفيني في روما يوم الثلاثاء 2 جوان 2020

خالف أعضاء أحزاب المعارضة الإيطالية ومئات من أنصارهم قواعد التباعد الاجتماعي، الثلاثاء، عندما تدفقوا على الشوارع في وسط روما في احتشاد مناهض للحكومة.

وإيطاليا، التي سجلت أكثر من 233 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد، واحدة من أكثر الدول تضرراً من الجائحة وقررت الحكومة مؤخراً فقط البدء في رفع تدريجي للقيود الصارمة التي فرضتها في أوائل مارس لاحتواء التفشي.

ونظم حزب الرابطة اليميني المتطرف وحزب أشقاء إيطاليا اليميني وحزب إيطاليا إلى الأمام الذي يمثل تيار يمين الوسط المظاهرة للاحتجاج على الحكومة الائتلافية برئاسة جوزيبي كونتي.

وأظهر بث مباشر على مواقع التواصل الاجتماعي المتظاهرين يسيرون متجاورين ويحملون علم إيطاليا في شارع فيا ديل كورسو الذي يقود إلى ميدان بياتسا ديل بوبولو في المركز التاريخي لروما.

ولم يضع بعض المتظاهرين الكمامات التي أصبح وضعها إجبارياً في إيطاليا عندما لا يمكن الالتزام بالتباعد لمسافة كافية.

والتقط ماتيو سالفيني زعيم حزب الرابطة الصور مع أنصاره وتحدث للصحفيين وهو يضع كمامة بألوان علم إيطاليا أسفل ذقته.

وقال “لدي كمامة لكن الخبراء يقولون إن الفيروس يموت”، مشيراً إلى تصريحات أساتذة إيطاليين في الفترة الأخيرة عن أن الفيروس يفقد قوته.

ونُظمت المظاهرة لتتزامن مع الاحتفال بعطلة عامة اليوم الثاني من جوان في ذكرت التصويت لصالح الجمهورية بعد الحرب العالمية الثانية.

إيطاليا التباعد الاجتماعي فيروس كورونا

مقالات ذات صلة

  • لمواجهة الدعم التركي لحكومة الوفاق الوطني

    برلمان شرق ليبيا يطلب من مصر التدخل عسكرياً

    طلب برلمان شرق ليبيا الموالي للقائد العسكري خليفة حفتر من مصر التدخل المباشر في الحرب الأهلية التي تعصف بالبلاد لمواجهة الدعم التركي لحكومة الوفاق الوطني…

    • 1601
    • 5
600

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • دحمان

    اليساريون يتظاهرون من دون كمامات ومن دون تباعد ويحرقون ويخربون ولا تجد الصحافة تتكلم ضدهم، ولكن اليمين يذبحوه يوميا!

close
close