-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
امرأة تستعمل رضيعها لنقل المخدرات، تفكيك عصابة لنهب الذهب

أخبار الجزائر ليوم الأربعاء 03 نوفمبر 2021

الشروق
  • 1658
  • 0
أخبار الجزائر ليوم الأربعاء 03 نوفمبر 2021
أرشيف

الأولياء أجبروا على حمل أبنائهم لارتفاع منسوبها
مياه الأمطار تغرق مدخل مدرسة بوادي قريش في العاصمة

راضية مرباح
أدت الأمطار المتهاطلة، الأربعاء، إلى تراكم كميات معتبرة من المياه أمام مدخل مدرسة حاجي عصمان المتواجد مقرها بشارع احمد واشق في بلدية وادي قريش حيث عاش الأولياء والتلاميذ على حد سواء، حالة من الارتباك والقلق لعدم تدخل السلطات المحلية التي لم تحرك ساكنا، على الرغم من أن المؤسسة تدخل ضمن صلاحياتها، الأمر الذي أجبر بعض الأولياء على حمل أبنائهم فوق أكتافهم والولوج بهم إلى داخل المدرسة، في مشهد خلف الكثير من الاستياء بسبب اللامبالاة التي أظهرها منتخبو بلدية تعيش الركود على كافة الأصعدة.
وحسب شهادات أولياء تلاميذ مدرسة حاجي عصمان بوادي قريش، فإن مشاهد تجمع المياه بمدخل المؤسسة يتكرر كلما تساقطت كميات معتبرة من الأمطار، وفي موقع معلوم لدى الجهات المعنية التي لم تتدخل من أجل إيجاد حل للمشكل الذي تفاقم أمس، محولا المدخل إلى بركة من الماء، حالت دون تمكن التلاميذ من ولوج مدرستهم، ما دفع بأوليائهم إلى حملهم فوق الأكتاف لإيصالهم إلى الداخل، وحمل الأولياء مسؤولية تفاقم الأوضاع للبلدية التي لم تتدخل لتسريح المدخل أو إيجاد حل يزيح متاعب الأبناء، متهمين المنتخبين باللامبالاة واهتمامهم بالحملة الانتخابية عوض التدخل في مثل هذه المشاكل الطارئة.
بلدية وادي قريش التي تعتبر اغلب الأحياء بها، مناطق ظل حقيقية نظرا لقدم وهشاشة البعض منها فضلا عن فوضى العمران الذي انتشر بها، تتضاعف حجم معاناة سكانها كلما حلت الأمطار، لاسيما تلك المتواجدة بالمنحدرات التي تتشكل بها السيول بشكل يجعل القاطنين بجوارها يتخوفون من تفاقم الأوضاع، وما زاد الطين بلة هو تراكم الأوساخ التي لا يتم تنظيفها خاصة بالبالوعات التي تؤكد الشهادات أن البعض منها بقي مسدودا بالنفايات.
أما العائلات القاطنة بحي رابح تيمسيلت المتواجد على مستوى ضفاف وادي قريش وبالتحديد في الضفة المقابلة لأقدم الأحياء الكولونيالية بالمنطقة، ظلوا يشتكون من لا مبالاة سلطاتهم المحلية مقابل التفريغ العشوائي للردوم والأتربة التي سدت معها البالوعات منذ سنوات خلت دون أدنى تدخل من طرف البلدية بالرغم من الشكاوي المرفوعة نتيجة الأخطار المحدقة بهم وعلى رأسها فيضان الوادي الذي يهدد حياة القاطنين بجواره بعدما أرغمتهم أزمة الضيق من توسيع سكناتهم بشكل فوضوي بالمنطقة حث جدد هؤلاء نداءهم إلى السلطات من أجل إدراجهم ضمن عمليات الترحيل المقبلة.

بسبب ما سموه الفوضى ونتائج الدورة الاستدراكية
طلبة التعليم عن بعد بالعاصمة يحتجون

مريم زكري
خلّفت الفوضى التي طبعت عملية الكشف عن النتائج الخاصة بالفرض الاستدراكي لطلبة التعليم عن بعد بالعاصمة، احتجاجات عارمة بسبب تلاعبات طالت معدلات القبول والنتائج النهائية للفرض الإلكتروني عبر المنصة الرقمية وحرمان الناجحين منهم من الالتحاق بمراكز التكوين المهني ومعاهد شبه الطبي وكذا مسابقات التوظيف لتأخر استخراج شهادة إثبات المستوى وتعذر حصولهم عليها بعد الإعلان عن النتائج.
وشهد المركز الجهوي بساحة أول ماي في العاصمة وكذا مقر الإدارة العامة بعد تجمع عشرات الطلبة خلال الأيام الفارطة، امتعاضا وتدمرا كبيرين من طرف المتمدرسين الذين اجتازوا الدورة الاستدراكية التي برمجت شهر سبتمبر الفارط، وذلك بسبب عدم مراعاة الديوان لتواريخ التسجيلات الخاصة بمراكز التكوين المهني والمعاهد وكذا المسابقات التي انتهت أغلبها مع بداية شهر أكتوبر.
وجدد طلبة التعليم بـ “المراسلة”، احتجاجاتهم بخصوص النتائج النهائية للدورة الاستدراكية الخاصة بالفرض الإلكتروني التي انطلقت بتاريخ 13 سبتمبر الفارط، واستمرت لأيام بعد عراقيل واجهتهم خلال اجتياز الفرض بالمنصة الرقمية واصطدامهم بأعطاب متكررة سببها انقطاع الإنترنت، قبل إنهاء المترشح الإجابة عن المواد المبرمجة، وكشفت مصادر لـ”الشروق” أن الطلبة عاشوا ضغطا رهيبا بسبب النتائج، وعدم مراعاة الإدارة لتوقيت انطلاق ونهاية التسجيلات بمراكز التكوين المهني، الأمر الذي حرمهم من الالتحاق بتلك المراكز لعدم تمكنهم من استخراج شهادة الانتقال أو شهادة إثبات المستوى.
وبحسب المعلومات المتوفرة، فقد نشرت الإدارة العامة مؤخرا إعلانا أثار استغراب الطلبة الذين اجتازوا الامتحان الاستدراكي عبر الإنترنت، تضمن شروطا “تعجيزية” لقبول الفرض، وهي أن يكون الطالب قد اجتاز الفرض الالكتروني الأول وغاب أو رسب خلال امتحان المستوى أو حمّل الفرض والإجابة الخاصة بالمراقبة الذاتية، ونشط عبر الأرضية الرقمية لكن تخلف عن اجتياز اختبار المستوى لأسباب مرضية، رغم أن الدورة شملت جميع الحالات خلال انطلاقها، إذ تم إقصاء ما يقارب 5 ألاف متمدرس اجتازوا الدورة الاستدراكية الأخيرة.
واستنجد الطلبة خلال حديثهم مع “الشروق” بالوزارة المعنية للوقوف على حجم معاناتهم التي تتجدد مع بداية كل سنة دراسية، مطالبين بتدخل عاجل لوزير التربية لوقف الفوضى والعبث بمستقبلهم الدراسي، على حد تعبيرهم.

أغلقت زمن العشرية السوداء ورُمِّمت في 2001
مدرسة بالسواقي في المدية تتحوّل إلى إسطبل

ب. عبد الرّحيم
طالب سكان منطقة السحاري ببلدية السواقي شرقي ولاية المدية، بإعادة الاعتبار لابتدائية أبو هريرة رضي الله عنه، التي أوصدت أبوابها بعد رحيل بعض الساكنة هروبا من جحيم الإرهاب، غير أنّ بقاء بعض القاطنين بالمنطقة، وكذا استتباب الأمن مطلع الألفية، جعل السلطات المحلية تقوم بترميمها وتعيد تهيئتها، غير أنّه لم يتم فتحها لاستقبال التلاميذ المتمدرسين الذين يتنقلون عبر حافلات النقل المدرسي نحو إحدى الإبتدائيات القريبة، فيما يعودون إلى منازلهم سيرا على الأقدام على مسافة تقارب 2 كلم، رغم التعداد المعتبر لتلاميذ الابتدائي الذي يناهز عددهم الثلاثين تلميذا، كما بات الطريق الوطني رقم “60ب” الرابط بين البرواقية والسواقي يشكّل خطرا كبيرا على حياتهم، خاصة وأنه تم تسجيل عديد حوادث السير التي راح التلاميذ ضحايا لها.
وما يحزّ في نفوس الساكنة هو الإهانة التي يتعرض لها هذا الصرح التربوي الذي يحمل اسم صحابي جليل وهو أبو هريرة رضي الله عنه، حيث باتت تستغل حسب الساكنة كإسطبل وهو ما يعكس حجم الإهمال الذي طالها من مختلف السلطات المحلية والإدارية المتعاقبة على بلدية ودائرة السواقي منذ استتباب الأمن بالمنطقة أي منذ عقدين من الزمن.
وأمام هذا الوضع المخزي والمهين لم يجد ساكنة منطقة السحاري، بدّا من توجيه نداء عاجل للمسؤول الأول بالولاية، جهيد موس، من أجل التدخل لنفض الغبار عن هذه الابتدائية وردّ الاعتبار لشخص الصحابي أبو هريرة المسماة باسمه.

ملفاتهم عالقة على مستوى مديرية أملاك الدولة
الآلاف ينتظرون تسوية سكنات “أوبيجي” بالعاصمة

نسرين برغل
ينتظر 30 ألف ملف لسكنات ديوان الترقية والتسيير العقاري على مستوى ولاية الجزائر، وتحديدا بدواوين الدار البيضاء وبئر مراد رايس وحسين داي التسوية منذ سنتين، وذلك عن طريق إتمام عملية التنازل عن السكنات مقابل تسديد كافة المستحقات.
وحسب ما أفادت به مصادر مسؤولة لـ”الشروق”، فقد قامت لجنة خاصة على مستوى ديوان الترقية والتسيير العقاري، بتقييم سعر التنازل عن هذه السكنات وتسليمها لمديرية أملاك الدولة، التي لا يزال الملف عالقا على مستواها منذ 24 شهرا رغم صدور كافة تفاصيل عملية التنازل بالجريدة الرسمية بتاريخ 4 جوان 2018.
ويتفاوت سعر التنازل عن السكنات من بلدية لأخرى، حسب تفاوت أسعار العقار في السوق الجزائرية، ففي حين يعادل سعر التنازل ببلدية باب الزوار 120 مليون سنتيم، يصل ببلدية حيدرة وبن عكنون إلى 400 مليون سنتيم، نظرا لارتفاع سعر المتر المربع الذي يصل ببلدية باب الزوار إلى 10 ملايين سنتيم.
وحسب ما جاء في الجريدة الرسمية، فإنه تم تحديد معايير القيمة التجارية للسكنات المسيرة من قبل دواوين الترقية والتسيير العقاري في إطار التنازل عن الأملاك العقارية التابعة للدولة والأملاك المسيرة من طرف دواوين الترقية والتسيير العقاري، وذلك بموجب قرار وزاري مشترك صدر في العدد 59 من الجريدة الرسمية.
ويأتي هذا القرار تطبيقا لأحكام المادة 2 من المرسوم التنفيذي رقم 18-153 المؤرخ في 4 يونيو سنة 2018 الذي يهدف إلى تحديد معايير تحديد القيمة التجارية في إطار التنازل عن الأملاك العقارية التابعة للدولة والأملاك المسيرة من طرف دواوين الترقية والتسيير العقاري.

وفاة فنان في حادث مرور بتلمسان

ب. سميح
لقي في حدود الساعة السابعة من صباح الأربعاء، فنان شاب، هو عضو بفرقة الجوهرة للفلكلور الشعبي حتفه، بعد حادث مرور.
وكانت عناصر الحماية المدنية بتلمسان، قد تدخلت فور إبلاغها بالحادث، الذي وقع على مستوى الطريق الوطني رقم 22، في المكان الواقع بين بلدية الحناية وقرية التعاونية، بعد أن اصطدمت سيارة الضحية من نوع بيكانتو بجرار كان يجر محراثا، ما تسبب في وفاة الشاب بعين المكان، قبل أن تتدخل عناصر الحماية المدنية لتحويل جثته نحو مصلحة حفظ الجثث بمستشفى الرمشي، فيما فتحت مصالح الدرك الوطني تحقيقا في الحادثة، التي كان سببها انعدام الرؤية بفعل الضباب والظلام، ما جعل سائق السيارة يفاجأ بوجود المحراث في آخر لحظة، ودون أن يسمح له بالمناورة لتفاديه.
والشاب أحمد بن سنوسي عضو في فرقة الجوهرة، وكثيرا ما ساهم في إدخال الفرحة والبهجة على قلوب معجبيه ومحبيه، كما عرف بأخلاقه الحسنة، ووجهه البشوش وحبه لمساعدة الغير وفعل الخير، لتفقد بذلك الساحة الفنية شابا يافعا محبوبا من طرف كل من عرفوه.

تفكيك عصابة لنهب الذهب بتمنراست

ش. بن ايعيش
تمكنت عناصر الأمن الحضري الخامس لأمن ولاية تمنراست، وبالتنسيق مع الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية، الثلاثاء، من توقيف 10 أشخاص تتراوح من أعمارهم على التوالي ما بين 19 و27 سنة، لتورطهم في قضية حيازة وسائل ومعدات لغرض الاستكشاف والتنقيب المنجمي عن الذهب بدون رخصة.
تفاصيل العملية بحسب بيان صحفي لمصالح الأمن، جاءت على إثر معلومات مفادها اتخاذ مجموعة من الأشخاص لإحاطة بأحد الأحياء بتمنراست في البحث عن الذهب وذلك باستعمال آلات تقليدية لتفتيت الصخور من المحتمل احتواؤها على مادة الذهب وبعد استغلال المعلومات المتحصل عليها تم استصدار إذن بالتفتيش صادر عن وكيل الجمهورية لدى محكمة تمنراست، حيث أسفرت عملية التفتيش عن توقيف 10 أشخاص وحجز آلة تقليدية لتفتيت الصخور المحتمل احتواؤها على معدن الذهب، ومحرك كهربائي لتشغيل الآلة التقليدية بجهد 380 فولط، إضافة إلى كابل كهربائي بطول نحو 40 مترا مع جهاز تلحيم بكامل لواحقه، 8 مصفاة بلاستيكية، خزانة كهربائية، و101 قارورة زجاجية صغيرة الحجم تحتوي على معدن فضي اللون يحتمل أن يكون من معدن الزئبق المحظور، بالإضافة إلى مبلغ مالي يقدر بـ386 ألف دج وستة هواتف متعددة الوسائط وجهاز موديم، ليتم تحويلهم إلى المقر وفتح تحقيق في القضية.

مدير الفلاحة لولاية تيزي وزو
“لا مبرر لالتهاب أسعار زيت الزيتون”

ر. م
أكد مدير المصالح الفلاحية السيد “جمال سرسوب”، الأربعاء، أنه لا مبرر لارتفاع أسعار زيت الزيتون هذه السنة، حيث وبالرغم من الخسائر التي تكبدها القطاع جراء الحرائق الأخيرة، إلا أن وفرة الغلة في المناطق التي لم تمسها ألسنة اللهب، ستسمح بتغطية حاجيات السوق المحلية من هذا المنتج، مستبعدا أسباب رفع سعرها إلى 1000 أو 1200 دج كما هو متداول، مشيرا إلى استقرار سعر الزيت في حدود الـ800 دج في البداية على أمل انخفاضه بعد نهاية موسم الجني والعصر، حيث يمكن اعتبار الموسم الجاري وفيرا نظرا لارتفاع مردودية الهكتار التي ستبلغ 25 قنطارا في الهكتار الواحد وهو ما يتوقع أن يصل المنتج الولائي إلى 12 مليون لتر من الزيت، الكمية التي ستكون جد كافية لحاجيات السوق المحلية.

امرأة تستعمل رضيعها لنقل المخدرات

ب. دريد
في سابقة هي الأولى من نوعها على مستوى ولاية تبسة، استعملت امرأة متزوجة طفليها لنقل الأقراص المهلوسّة، قبل أن يتم اكتشاف أمرها من طرف رجال الشرطة، الذين قاموا بتوقيفها وتقديمها إلى العدالة. هذه القضية الفريدة من نوعها نفذها عناصر الأمن الحضري الخامس بتبسة، بعد تلقيهم لمعلومات مؤكدة مفادها بأن المشتبه فيها تحوز على كمية معتبرة من المؤثرات العقلية، وبعد توقيفها عندما كانت برفقة طفليها القاصرين، وإخضاعها للتفتيش لم يعثر رجال الشرطة بحوزتها على المهلوسات التي كان من المفروض العثور عليها، إلا أن خبرة عناصر الأمن، دفعتهم لتلمس رضيعها الذي عثر داخل لباسها على 14 قرصا مهلوسا، كما تم تلمس طفلها الثاني البالغ من العمر 4 سنوات، والذي عثر داخل لباسه على 6 أقراص مهلوسة، وبعد إخطار السيد وكيل الجمهورية لدى محكمة تبسة، أمر بوضعها تحت النظر وتقديمها أمام النيابة، وبعد إتمام إجراءات التحقيق معها، تم تقديمها أمام وكيل الجمهورية الذي أحالها على قاضي جلسة المثول الفوري والذي أصدر ضدها حكما يقضي بإدانته بـ6 أشهر حبسا غير نافذ.

حجز قرابة قنطارين من لحوم الدجاج مجهولة المصدر بميلة

نسيم. ع
حجز عناصر المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بميلة، الأربعاء، كمية معتبرة من اللحوم البيضاء (دجاج) مقدرة بـ180 كلغ مشكوك في سلامتها وغير صالحة للاستهلاك البشري، وذلك على إثر مراقبة روتينية لشاحنة نقل وتبريد بالمدخل الغربي لمدينة التلاغمة جنوب ميلة، كانت متوقفة على حافة الطريق الوطني الرابط بين ميلة وقسنطينة، اين تم مراقبة الوثائق الإدارية للشاحنة وتفتيشها تفتيشا دقيقا من طرف ذات المصالح عثر بالصندوق الخلفي لمبرد الشاحنة الذي كان لا يعمل على كمية من اللحوم البيضاء فاسدة وغير صالحة للإستهلاك منها 180 كلغ لحوم بيضاء، 7 كلغ كبد الدجاج، 20 كلغ سكالوب، كنزا 7 كلغ و6 كلغ نقانق.
وبعد تحويل المركبة إلى مقر فرقة الدرك الوطني لبلدية التلاغمة، تبين أن الكمية المحجوزة بدون وسم ومذبوحة بطريقة مجهولة، كما أن صاحب الشاحنة لا يحوز على الاعتماد الصحي لنقل المنتجات الحيوانية ويعمل في مجال البناء، حيث تم تسليمها إلى مصالح التجارة لاستكمال الإجراءات القانونية ضد المخالف، وتحويله أمام العدالة للفصل في قضيته.

“الفايسبوك” يورط تاجرا بسطيف في قضية إرهابية

س. منصوري
أيدت محكمة الجنايات الاستئنافية لدى مجلس قضاء سطيف، الأربعاء، حكم محكمة الجنايات الابتدائية، في حق تاجر من مدينة بوقاعة شمال الولاية، والقاضي بإدانته بعقوبة 18 شهرا سجنا نافذا، لتورطه في قضية جناية الإشادة بالأعمال الإرهابية التي يقوم بها عناصر تنظيم داعش الإرهابي، حيث نشر فيديو على صفحته في الفاسيوك، يظهر فيه عناصر جبهة النصرة في سوريا، يذبحون ويقتلون عناصر من الأمن والجيش السوريين.
وحسب ما دار في جلسة المحاكمة، فإن المتهم المدعو (م. ق) البالغ من العمر 45 سنة، والذي يشتغل تاجرا في مدينة بوقاعة، أعاد نشر فيديو تابع لعناصر التنظيم الإرهابي في الشام، على صفحته الشخصية في الفايسبوك، حيث يظهر في هذا الفيديو عناصر التنظيم يذبحون ويقتلون عناصر الأمن والجيش السوري. وقد اعترف المتهم بكل ما نسب إليه من تهم، ملتمسا من هيئة محكمة الجنايات بالعفو عنه، لأنه حسب كلامه لم يكن يقصد الإشادة بهذه الأفعال الإرهابية.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!