-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
حجز أكثر من 6500 وحدة من المشروبات الكحولية بالبويرة، وفاة بنّاء داخل بئر ارتوازي بقسنطينة

أخبار الجزائر ليوم الإثنين 26 سبتمبر 2022

الشروق
  • 783
  • 0
أخبار الجزائر ليوم الإثنين 26 سبتمبر 2022

فتيل عصابات الأحياء يشتعل من جديد في مناطق سكنية بسطيف

سمير مخربش
عادت هذه الأيام، عصابات الأحياء في بعض المناطق بولاية سطيف، لتنشر الرعب وسط السكان الآمنين في بيوتهم، وتزعزع هدوء المناطق السكنية التي توشك أن تنسحب منها الطمأنينة، ليحل محلها الفزع والصراخ والشجارات المفتوحة في حلبات بحجم الشوارع.

منذ يومين، الهلع حرك السكون الراكد بحي 1500 مسكن ببلدية عين أرنات غرب ولاية سطيف، فتعالت الصيحات واستلت السيوف والخناجر، والتفت الأيادي والأرجل المتصارعة في معترك جماعي تخطى النزاعات الثنائية ليفتح مجال المشاركة لجموع الشباب المتضامن من أجل الاعتداء، ومن بعده القصاص وتبادل الجروح. فبدأت الحكاية بشجار بين اثنين واتسعت الرقعة الى مشادات دامية بين عصابتين كانت وراء زوبعة ساخنة تطايرت فيها الحجارة وحضرت فيها السيوف والخناجر والعصي، فشهد المكان معركة حامية الوطيس، تشابكت فيها الأيدي والعصي، وسالت فيها الدماء مع تبادل اللكمات والكدمات.

وقد خلف الشجار إصابات بليغة وسط المتصارعين، مع حالة من الهلع هزت المدينة وخلفت حيرة وسط السكان والمارة. واستدعى الأمر تدخل رجال الدرك الوطني الذين تمكنوا من إلقاء القبض على 9 أشخاص مشتبه فيهم، يكونون قد تورطوا في إشعال فتيل الحرب الأهلية التي زعزعت أمن الحي والبلدية بكاملها. كما قامت عناصر فرقة الدرك بحجز أسلحة بيضاء منها سيوف وخناجر وعصي، بالإضافة لحبوب مهلوسة تعد من لوازم هذا النوع من الشجارات التي تثيرها عصابات الأحياء. وقد تمت إحالة الموقوفين على التحقيق، في انتظار تحويل ملفاتهم على العدالة التي أصبحت تتعامل بصرامة أكثر مع عصابات الأحياء بعد تشديد العقوبات على المشاركين في مثل هذه الأحداث.

يذكر أن رجال الدرك والشرطة بولاية سطيف سبق لهم أن تدخلوا عقب شجارات مماثلة، والتي تعرف انتشارا متزايدا، خاصة في المدن الكبرى، أين اعتادت هذه الجماعات على بسط نفوذها في مختلف الأحياء، خاصة الشعبية منها. ويبدأ نشاطها عادة في الليل، فتشتعل المعارك على خلفية أي شجار يبدأ بسيطا، وينتهي باعتداءات خطيرة تستعمل فيها مختلف الأسلحة المحظورة، والتي تنوعت بين السيوف والخناجر والعصي والصواعق الكهربائية، وحتى الكلاب المدربة التي سبق لها في سطيف أن شاركت في معركة من هذا النوع وكان لها نصيب في الاعتداءات الخطيرة. وحسب المختصين فإن هذا النوع من المعارك سببه خلافات تبدأ بين اثنين، ثم تتطور إلى شجار جماعي يغذيه الثأر واستعراض القوة، وهي ظاهرة لها جذورها في المجتمع واستفحلت في السنوات الأخيرة مع الانتشار المتزايد للحبوب المهلوسة، والجرأة في استعمال أسلحة كسيوف الساموراي والصاعق الكهربائي. والظاهرة تستدعي تفطن الجميع للحد منها، ومن النتائج الوخيمة التي تنجم عن صراعات الأحياء التي لا تختلف كثرا عن معارك القبائل في الجاهلية.

وفاة شاب بعد تلقيه طعنة خنجر بقسنطينة

ع. بن منية
لفظ ليلة الأحد، الشاب “عبد الرحيم. ت” أنفاسه الأخيرة بمصلحة الإنعاش في المستشفى الجامعي ابن باديس بقسنطينة، متأثرا بالإصابات والجروح الخطيرة التي تعرض لها، قبل أيام إثر تلقيه طعنات خنجر من طرف جاره في حي الإخوة عباس الشعبي المعروف محليا بحي وادي الحد بمدينة قسنطينة. وحسب ما ذكرت مصادرنا فإن الضحية عبد الرحيم البالغ من العمر 26 سنة، كان قد تعرض قبل أيام لاعتداء من طرف جاره الذي وجه له طعنة على الجنب الأيسر من الصدر، تم تحويله على إثرها إلى مصلحة الاستعجالات الطبية بالمستشفى الجامعي، أين تم إخضاعه لعملية جراحية مستعجلة، وأمر الأطباء بوضعه في مصلحة الإنعاش التي مكث فيها مدّة ثلاثة أيام في حالة غيبوبة تامة، قبل أن يفارق الحياة ليلة أول أمس الأحد. وذكرت مصادرنا بأنه وفور إبلاغها بالجريمة النكراء سارع عناصر الفرقة الجنائية بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن الولاية إلى توقيف المشتبه فيه والذي هو جار الضحية وتحويله إلى مقر الأمن للتحقيق معه، حول ظروف ودوافع ارتكابه لهذه الجريمة البشعة والتي راح ضحيتها شاب في ريعان الشباب.

اختناق 25 عاملا بمركب المنظفات في البويرة

أحسن حراش
تعرض، نهار الإثنين، 25 عاملا تابعا لمركب المنظفات بسور الغزلان جنوب البويرة لاختناق جراء استنشاقهم لروائح مواد أولية خطيرة داخل المصنع، حيث تم التكفل بهم بمستشفى المدينة نظرا لعدم خطورة إصاباتهم.

الحادثة وقعت صباحا، حسب مصادر محلية بعد تسجيل تسرب لروائح من مواد خطيرة بالمصنع، وذلك على إثر مزج مواد كيميائية خطيرة بطريقة غير سليمة، ما نتج عنه تسرب تلك الروائح التي هي عبارة عن غاز كيميائي خطير، تسبب في تعرض 15 عاملا في البداية لاختناق وصعوبة في التنفس، تم تحويلهم على جناح السرعة إلى مستشفى المدينة، قبل أن يزداد العدد بعد توافد 10 عمال مصابين بنفس الأعراض إلى المستشفى، أين تم التكفل بهم كليا بالمصلحة بمن فيهم عاملان تطلب دخولهما إلى مصلحة الإنعاش، في حين تتواجد باقي الحالات في وضعية مستقرة وتحت المراقبة الطبية قبل تسريحهم في وقت لاحق.

تجدر الإشارة إلى أن الحادثة التي كادت أن تتحول إلى مأساة جددت مطلب العمال بضرورة توفير وسائل الحماية والوقاية، خاصة أن العمال يتعاملون مع مواد كيميائية خطيرة قد تسبب لهم أمراضا أو تؤدي إلى وفاتهم بغض النظر عن احتمال حوادث العمل التي قد تتسبب في كارثة داخل المصنع وخارجه.

توقيف “بارون” يستورد المخدرات من المغرب ويروجها بولايات الوسط

حسناء. ب
تمكنت الفرقة الإقليمية للدرك الوطني بالعفرون غرب البليدة مؤخرا، من إلقاء القبض على بارون يجلب المخدرات من المملكة المغربية ويقوم بترويجها  بالبليدة وولايات الوسط مع حجز كيلوغرام من الكيف المعالج كانت بحوزته وعلبة أقراص مهلوسة من صنف بريغابالين 300 مغ، العملية تعود لمعلومات وردت لمصالح درك العفرون عن نشاط أحد المسبوقين قضائيا والذي يقوم باستيراد مخدرات من دولة مجاورة ونقلها نحو البليدة وتوزيعها، وبعد تكثيف التحريات تبين أن المشتبه فيه ينحدر من حي بني مويمن ويتعلق الأمر بشخص مسبوق قضائيا يبلغ 30 سنة وبعد مداهمة منزله تم العثور على كمية من المخدرات معدة للبيع قدرت بـ1كغ وكذا علبة أقراص ذات أساس مخدر من صنف بريغابالين.

التحقيقات مع المشتبه فيه توصلت إلى أن هذا الأخير ينشط ضمن شبكة دولية منظمة تتاجر في المخدرات، حيث تقوم بتهريب السموم من الحدود الغربية للبلاد ونقلها وتخزينها ومن ثم ترويجها داخل إقليم ولاية البليدة والولايات المجاورة. المتهم تم تقديمه الإثنين، أمام نيابة محكمة العفرون عن جناية استيراد وتصدير المخدرات والمؤثرات العقلية بطريقة غير شرعية بغرض المتاجرة وتم إيداعه رهن الحبس بالمؤسسة العقابية بالبليدة ولاتزال التحقيقات جارية لتوقيف باقي عناصر الشبكة.

العثور على شاب مذبوحا وسط غابة في غليزان

ن. بلقاسم
عثر، مساء الأحد، على الشاب “يحياوي بوعزة” البالغ من العمر 26 سنة، جثة هامدة، غارقا في دمائه بأحد الأودية الواقعة وسط غابة شراطة ببلدية الرمكة بغليزان في ظروف غامضة، وحسب بعض المعلومات التي جمعتها الشروق من مصادر متطابقة، فإن الضحية الذي ينحدر من منطقة الرمكة ويقطن بحي الشهداء بوادي أرهيو، وجد مذبوحا وبيده سكين يقطر دما، وكان الضحية قد رافق ابن عمه صبيحة أول أمس، لمساعدته في بناء إسطبل، وهذا على مستوى دوار سيدي سالم بمنطقة شراطة بالرمكة، غير أنه اختفى في نفس اليوم عن الأنظار لأسباب تبقى مجهولة، وتم نقل جثة الضحية من قبل مصالح الوحدة الرئيسية للحماية المدنية بدائرة عمي موسى إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى عمي موسى لعرضها على الطبيب الشرعي، في انتظار نتائج التحقيق الذي فتح في أسباب هذه الوفاة الغامضة.

مقتل شخص وإصابة 11 آخرين في حادثي مرور بسيدي بلعباس

م. مراد
تجددت مآسي حوادث المرور بطرقات ولاية سيدي بلعباس، متسببة في مقتل شخص وإصابة 11 آخرين بجروح وصفت عند بعضهم بالخطيرة، في حادثي مرور وقعا مساء أمس الأول.

الحادث الأول وقع في حدود الساعة السابعة والنصف من مساء السبت، على الطريق الوطني رقم 98 الرابط بين بلديتي المسيد وسفيزف شرق الولاية، إثر اصطدام عنيف بين سيارتين، ما أسفر عن إصابة 6 أشخاص تبلغ أعمارهم بين 16 و65 سنة بجروح وصفت عند بعضهم بالخطيرة، وكانت سببا في وفاة أحدهم بعد وقت وجيز من إجلائه لمصلحة الاستعجالات الطبية بمستشفى دائرة سفيزف، وفي نفس التوقيت تقريبا، كان الطريق الوطني رقم 95 في شطره الرابط بين بلديتي رأس الماء وتنتن يحي مسرحا لحادث خطير بعد تصادم سيارتين سياحيتين كانتا تسيران في اتجاهين متعاكسين، ما تسبب في إلحاق إصابات خطيرة بركاب المركبتين الستة الذين تتراوح أعمارهم بين 30 و37 سنة، نقلوا جميعا على جناح السرعة لمصلحة الاستعجالات الطبية التابعة لمستشفى دائرة رأس الماء، أين لا زال يخضع عدد منهم للعناية الطبية المركزة.

تأتي هذه الحوادث لترفع من حصيلة ضحايا إرهاب الطرقات بولاية سيدي بلعباس، التي عرفت هذه السنة أرقاما مرعبة، كان أكبرها شهر جويلية المنصرم أين تم تسجيل 41 حادث مرور أسفر عن هلاك 10 أشخاص وإصابة 77 آخرين بجروح خطيرة.

19 جريحا إثر انقلاب حافلة بغليزان

ق. م
أصيب 19 شخصا بجروح متفاوتة الخطورة في حادث مرور وقع مساء الأحد بإقليم بلدية غليزان، حسب ما علم من المكلف بالإعلام لدى مصالح الحماية المدنية بالولاية. وأوضح الملازم عباس خامالله لـ”وأج” أن الحادث وقع على مستوى الطريق الوطني رقم 4 بالمنطقة المسماة “المقان” ببلدية غليزان نتيجة انحراف وانقلاب حافلة لنقل المسافرين تعمل على خط وادي ارهيو – غليزان.

ونجم عن الحادث إصابة 19 شخصا تتراوح أعمارهم ما بين 19 سنة و53 سنة بجروح متفاوتة الخطورة، وفق المصدر ذاته. وقد تدخل عناصر الحماية المدنية التابعين للوحدة الرئيسية لتقديم الإسعافات الأولية للمصابين وإجلائهم نحو مصلحة الاستعجالات بمستشفى محمد بوضياف بعاصمة الولاية، حيث تم تسخير ثلاث سيارات إسعاف وشاحنة إطفاء إلى جانب 15 عونا للحماية المدنية لإجلاء الضحايا. كما فتحت المصالح الأمنية المختصة تحقيقا لتحديد ملابسات هذا الحادث.

وفد برلماني يحل بمستشفى السرطان في وهران

سيد احمد فلاحي
تنقل، الإثنين، وفد هام متكون من نواب في البرلمان، وأعضاء بالمجلس الشعبي الولائي، إلى مستشفى علاج السرطان الكائن بمنطقة بوعمامة بوهران، في خطوة استعجالية الهدف منها إيجاد الحلول الناجعة لمعضلة مستشفى علاج السرطان الكائن بمنطقة بوعمامة بوهران، والتباحث مع العاملين في المؤسسة حول الإمكانيات المتوفرة، وإيجاد حلول سريعة، لمشكل تعطل أجهزة العلاج بالأشعة التي شلت نشاط المصلحة، وزادت معاناة المرضى وذويهم.

وحسب ما أفاد به ممثل عن الوفد، فإن الزيارة التي نظمها مجموعة من نواب المجلس الشعبي الوطني عن ولاية وهران، ويتعلق الأمر بقادة نجادي أسامة عرباوي، رشيد شرشار، بوشيخي الشيخ، زيادة على حضور أيضا ممثلين من المجلس الشعبي الولائي بقيادة رئيس لجنة الصحة السيد بلعز حبيب، وعضوي لجنة الصحة السيدين آيت مرار وبابو كمال، ورئيس لجنة السكن السيد بن دنية أمين، كانت فرصة لمعاينة أوضاع الجهاز المعطل، والاستماع لانشغالات البروفيسور “بوكرش” مختص في العلاج بالأشعة، حول الأسباب الحقيقية لهاته الأزمة الخطيرة، التي كانت تداعياتها خطيرة على المرضى.

والغريب في أمر هاته المعضلة، أن الوزارة الوصية على علم بما يجري بوهران، ومع ذلك لم تتحرك بسرعة لإيجاد الحلول، وهي المعطيات التي دفعت بالحضور إلى الاتفاق على ملاقاة وزير الصحة شخصيا، وشرح كل ما رصدوه من نقائص، ونقل معاناة الطواقم الطبية، وكذا المرضى، بسبب هذا الخلل الذي شل الجهاز المستعمل في التداوي بالأشعة، ودفع العديد من المصابين، ممن لهم إمكانيات مالية للتوجه نحو العيادات الخاصة من أجل التداوي مقابل 10 آلاف دج عن كل حصة، وهو رقم معتبر لا يقدر على توفيره المرضى المعوزون يقول المتحدث.

مستشفى وهران يتعزز بغرفة الضغط العالي 

ق. ج
أفادت خلية الاتصال بالمركز الاستشفائي الجامعي الدكتور بن زرجب بوهران، بأن الأخير تعزز نهار أمس الاثنين 26 سبتمبر، بمكسب صحي كبير، يتمثل في غرفة الضغط العالي وهي الغرفة المجهزة بأحدث التقنيات والوسائل الحديثة، على أن تكون عملية بعد تركيبها نهاية شهر أكتوبر المقبل .

هاته الغرفة تعد الأولى على المستوى الوطني ووقع الاختيار على المركز الاستشفائي الجامعي الدكتور بن زرجب لاقتناء هاته الغرفة، التي تتميز بوسائل تقنية حديثة، وتضمن المعالجة بالأكسجين عالي الضغط، وتنفس الأكسجين النقي في بيئة مضغوطة. والمعالجة بالأكسجين عالي الضغط هي طريقة علاج معروفة لمرض تخفيف الضغط “داء الغواص”، وهو أحد المخاطر المحتملة للغوص تحت المياه.

أما الحالات الأخرى التي يتم علاجها باستخدام المعالجة بالأكسجين عالي الضغط، فتتضمن حالات العدوى الخطيرة، وتكوّن فقاعات هواء في الأوعية الدموية، والجروح التي قد لا تلتئم بسبب داء السكري أو الإصابة الإشعاعية.

وفي غرفة المعالجة بالأكسجين عالي الضغط، يتم زيادة ضغط الهواء من حولك مرتين إلى ثلاث مرات أعلى من ضغط الهواء الطبيعي. وفي هذه الظروف، يمكن أن تجمع الرئتان مزيدًا من الأكسجين أكثر بكثير مما يمكن تنفسه من الأكسجين النقي في ضغط الهواء الطبيعي.

وعندما يحمل الدم هذا الأكسجين الزائد إلى جميع أجزاء الجسم، فهذا يساعد على مكافحة البكتيريا وتحفيز إطلاق مواد تسمى بعوامل النمو والخلايا الجذعية، والتي تعزز عملية الالتئام، وتُستخدم كذلك لعلاج العديد من الحالات المَرَضية بطرق مختلفة. وقد يقترح الطبيب المعالجة بالأكسجين عالي الضغط في الحالات التالية: خراج دماغي، وجود فقاعات هوائية في الأوعية الدموية “الانصمام الغازي الشرياني،” الحروق، التسمم بأول أكسيد الكربون، إصابات السحق،

الصمم المفاجئ، مرض تخفيف الضغط، فقر الدم الاستثنائي الناتج عن فقدان الدم، الغنغرينة،عدوى الجلد أو العظم التي تؤدي إلى موت الأنسجة، الجروح غير القابلة للالتئام، مثل قُرحة القدم السكرية، الإصابات الإشعاعية، ترقيع الجلد أو سديلة الجلد المعرضة لخطر موت الأنسجة، إصابات الدماغ الرضحية، فقدان البصر المفاجئ وغير المصحوب بألم.

وقد تم وضع الغرفة بمصلحة الفرز والتوجيه على مستوى مصلحة الاستعجالات الطبية والجراحية للمركز الاستشفائي الجامعي الدكتور بن زرجب بوهران، كي يتسنى استقبال مرضى الحالات الحرجة في الوقت والمكان المناسبين، في انتظار تركيب التجهيزات الممكنة لتفعيلها بعد قرابة شهر من الآن.

شيوخ التجانية من عموم إفريقيا يحلون بتلمسان

ع. بوشريف
زار، الأحد، وفد من شيوخ الطريقة التجانية من عموم إفريقيا تلمسان،  التي تعد إحدى أهم المدن التي أحبها شيخ الطريقة التيجانية أحمد التيجاني ومكث فيها لما يقارب 5 سنوات كاملة، كما أشارت إلى ذلك أمهات كتب التاريخ التي تقفّت معالم ومسارات شيخ الزاوية التجانية. تلمسان التي دخلها دارسا ومدرسا قبل أن يرتحل منها إلى الحجاز، ثم يعود إليها مرة أخرى، شكلت إحدى أهم المحطات الروحية لشيخ الزاوية التيجانية، أين درس فيها علوم تفسير القرآن التي استفاد منها حين ذلك عديد التلاميذ، حيث كانت تلمسان في تلك الفترة الممتدة من 1774 ميلادي وهي السنة التي نزل فيها إلى عاصمة الزيانين إلى غاية 1781  قبلة لأهل العلم والعلماء، وقد حرص شيخ الزاوية التيجانية على نبذ الفكر القبلي (القبيلة) والعمل على توجيه وتهذيب أفراد القبيلة لما يخدم الأمن الديني واللغوي والثقافي والاجتماعي، الأمر الذي جعل الأفكار والتوجهات الروحية للشيخ الزاوية التيجانية تحظى باهتمام العامة من الناس لما وجدوا فيها من سكينة روحية تعينهم على مشاكل الحياة، وجعل من طريقة التيجانية مخلصا وملجأ للعارفين والسالكين، حيث أصبحت اليوم الطرق الصوفية في عموم إفريقيا وغيرها من الدول العربية تبث في نفوس الناس التعاليم الروحية.

وسيحظى مشايخ الطريقة التيجانية بزيارة أهم المعالم الروحية والدينية التي تزخر بها مدينة تلمسان وأهم الأماكن التي نزل بها مؤسس الطريقة التجانية الشيخ أحمد التجاني، الذي رأى في تلمسان ليست فقط مدينة إشعاع علمي، بل ارتأى أيضا أن يصاهر أهلها ويمكث فيها سنين من العمر كان لها الأثر الجلل في مسيرته الروحية التي تدعو إلى فعل الخير وحب الخير للآخر.

اتفاقيات تعاون بين جامعة البويرة وشركاء اقتصاديين

أحسن حراش
عقدت جامعة البويرة اكلي محند ولحاج أمس، 5 اتفاقيات مع شركاء اقتصاديين من بينهم شركات تنشط بالمنطقة، بهدف التعاون المشترك في مجال التكوين وتأهيل اليد العاملة وتبادل الخبرات بالنسبة للطلبة المتخرجين. جاء هذا خلال حفل نظم بقاعة المحاضرات التابعة للجامعة، أقيم لتكريم 39 أستاذا تحصلوا مؤخرا، على الترقية لرتبة بروفيسور أستاذ للتعليم العالي، كما احتضن الحفل عقد اتفاقيات تعاون مع شركاء اقتصاديين في مجال التكوين المشترك.

الحفل عرف حضور السلطات الولائية يتقدمهم والي الولاية عبد الكريم لعموري إضافة إلى عدد من الطلبة والأساتذة، حيث خصص الحفل لتكريم 39 أستاذا ممن تحصلوا مؤخرا، على الترقية لرتبة بروفيسور في التعليم العالي، وذلك اعترافا بالمجهود الذي بذلوه في اختصاصهم وتشجيعا لهم للعمل أكثر في مجال البحث العلمي.

حجز أكثر من 6500 وحدة من المشروبات الكحولية بالبويرة

أحسن حراش
تمكنت عناصر الدرك الوطني التابعة للمجموعة الإقليمية بالبويرة من حجز كمية هامة من المشروبات الكحولية كانت موجهة للترويج بطريقة غير شرعية.

واستنادا إلى مصدر من الدرك الوطني، فإن الكمية المقدرة بأكثر من 6500 وحدة تم حجزها ضمن عمليتين مختلفتين أولها بالبويرة على إثر عملية مراقبة وتفتيش مكنت من حجز 1203 قارورة خمر من مختلف الأحجام والأنواع، أما العملية الثانية فكانت ببلدية الحجرة الزرقا على إثر توقيف شخصين وحجز 4320 وحدة من المشروبات الكحولية من مختلف الأصناف، وذلك على مستوى الطريق الولائي رقم 24 الرابط بين تاقديت والحجرة الزرقا، ليتم في الأخير حجز الكمية التي كانت موجهة للترويج دون سند قانوني لغرض المتاجرة بها، ثم تسليمها إلى مفتشية أملاك الدولة .

سكان أحواش منطقة “البلاطو” في اولاد فايت ينتظرون الترحيل

منير ركاب
يشتكي سكان أحواش منطقة الهضبة المعروفة باسم”البلاطو”، ببلدية أولاد فايت، وتلك الموجودة وسط البناءات، وبين المشاريع السكنية كورشة موقع 1400 مسكن عمومي إيجاري الجارية فيه الأشغال حاليا، وحي 1800 مسكن عدل 2، من الوضع الذي يعيشونه منذ فترة السيتنيات حيث تم استغلال الأرضية المملوكة من طرف الدولة بطريقة غير شرعية وقتها، على أمل ترحيلهم إلى سكنات في إطار عملية إعادة الإسكان التي باشرتها ولاية الجزائر منذ شهر جوان 2014، إذ تم ترحيل نحو 50 عائلة سنتي 2015 و2017 إلى بلديتي بني مسوس وعين النعجة علاوة على منطقة الصواشات.

وقال السكان المتضررون من أزمة السكن في تصريح لهم لـ”الشروق”، إنهم كانو يأملون في ترحيلهم منذ أزيد من 8 سنوات، تاريخ ترحيل أول حصة من سكان الأحواش بالبلدية، حيث تم إقصاؤهم من العملية التي تمت في فترة الوالي الأسبق عبد القادر زوخ، الذي أمر وقتها بمعاينة الأراضي التابعة لأملاك الدولة والتي استغلت في بناء منازل فوضوية، تحوّلت بعد سنوات إلى فيلات يطالبون أصحابها بالتسوية، وهو ما كان عائقا لدى أغلبية المطالبين بالترحيل بعد نتائج التحقيقات من طرف اللجان المختصة في الإحصاء سنة 2017، التي أسقطت عديد الملفات الموجودة بمصالح المجلس البلدي والولاية المنتدبة، بسبب استفادة أقاربهم من قطع أرضية حسب وثيقة السي سي 12.

وأعرب أصحاب الشكوى عن استغرابهم لطريقة معاملة السلطات مع ملف ترحيلهم، بعد وجود ضبابية في التعامل مع ملف بناء عديد السكنات دون رخص بناء، والمطالبين أصحابها بالتسوية لا الترحيل، مناشدين في ذات السياق والي العاصمة، محمد عبد النور رابحي، إسداء تعليمات للوالي المنتدب للشراقة، من أجل إعادة فتح ملف سكان الأحواش المطالبين بعضهم بالتسوية وآخرين بالترحيل، مؤكدين في ذات السياق، أن هناك قرارات بالهدم شملت بعض البنايات إلا أن العملية لم تتم إلى حد الساعة.

وتعيش عائلات الأحواش بمنطقة البلاطو، مخاوف استثنائهم من عمليات الترحيل المقبلة التي ستشرع فيها الولاية، تطبيقا لقرار رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، للقضاء على البيوت القصديرية.

ويطالب سكان حوش غربي قمراوي باهية ببلدية البويرة بعاصمة الولاية السلطات الولائية بالنظر إلى وضعيتهم المعيشية المزرية في بيوت قصديرية هشة وآيلة للسقوط وترحيلهم في أقرب الآجال إلى سكنات اجتماعية لائقة تحفظ كرامتهم.

وأحصى السكان في تصريحهم 6 أحواش موجودة بمنطقة الهضبة، ينتظر قاطنوها ترحيلهم في أقرب الآجال إلى سكنات اجتماعية تتوفر فيها شروط العيش الكريم، خاصة وأن معاناتهم تتواصل لعقود من الزمن داخل بيوت قديمة تعود لفترة الاستقلال، ولم تعد صالحة – حسبهم- للسكن، حيث اشتكى سكان حوش طريق الهضبة وعائلات من الحوش المتواجد بطريق الدويرة من ظروف العيش داخل بيوت لم تعد تقيهم لا من حرارة الصيف ولا من تسربات الأمطار في فصل الشتاء، مؤكدين في ذات السياق أن الأرضية المستغلة من طرفهم ستكون مستقبلا مكانا لإنجاز مشاريع لصالح الدولة، وهو ما تم تداوله من طرف السكان في الماضي نقلا-كما يقولون- عن مسؤولين سابقين من المجلس البلدي لأولاد فايت، داعين جميع العائلات المقيمة بالأحواش إلى التعاون مع مصالح البلدية والدائرة خلال عملية إحصاء السكان المقبلة، مع تحديد سكان الأحواش الحقيقيين، من الذين استغلوا الظرف وشيّدوا بنايات

جديدة محاذية لهم خلال السنوات القليلة الأخيرة، بهدف الحصول على سكن اجتماعي على حسابهم، منبّهين في الوقت نفسه، أن عملية ترحيل قاطني الأحواش يجب أن تكون بتهديم بناياتهم فور ترحيلهم منها حتى لا تتكرر هذه الظاهرة التي صعّبت من دراسة ملفات السكن الهش.

سونلغاز بلوزداد تحذر من “رصّاصين” مزيفين تسببوا في حالات اختناق بالغاز

أحمد عليوة
دعت مديرية توزيع الكهرباء والغاز ببلوزداد، ناحية توزيع الجزائر، زبائنها إلى ضرورة مراقبة تجهيزاتهم الداخلية للغاز وصيانة أجهزتهم الكهرومنزلية التي تعمل بمادة الغاز الطبيعي قبل حلول فصل الشتاء تجنبا لأي حادث يمكن أن ينجر عن عدم مراقبتها كتسرب للغاز على مستوى التوصيلات الداخلية للمطابخ والحمامات، مما سيؤدي إلى وقوع حوادث مميتة يمكن تفاديها باتباع بعض الخطوات والإرشادات البسيطة التي من الضروري التقيد بها حفاظ على سلامة العائلات والمستعملين بشكل عام.

وحسب بيان لمديرية توزيع بلوزداد، تلقت “الشروق” نسخة منه، فإنه مـن بين هاته النصائح المهمة والمطلوبة من المختصين في مجال الـغاز هي ضرورة التنظيف والصيانة الآلات الكهرومنزلية التي تعمل بمادة الغاز حـفاظا على سلامتها ونجاعة عملها دون تبذير للطاقة، وعلى المواطن أن ينتبه للمخاطر الناجمة عن سوء استعمال وسائل التدفئة والتسخين، ولابدّ من الاستعانة بأخصائيين في المجال قبل إعادة تشغيل المدفأة، حتى في تنظيفها وإعادة توصيلها بأنابيب التهوية، علما أن أغلب المواطنين يقومون بأنفسهم بربط شبكة الغاز دون إخضاعها حتى للمراقبة وعملية التنظيف، لذا وجب إلزاميا الاستعانة بأخصائيين ومحترفين في مجال الغاز، ويتعلق الأمر بمحترفين في مهنة الترصيص وليس هواة لأنها تتطلب أخصائيين مُلمين بمجال تخصصهم لأن سبب اختناق العديد من العائلات، رغم أن الأجهزة سليمة، يرجع إلى الاستعانة بأشخاص يدّعون بأنهم رصاصون، ويقومون بوضع شبكات توصيل غير سليمة لا تخضع للشروط اللازمة، مما ينجم عنه حوادث مميتة ومراقبة المدفأة تكون بإخضاع أنابيب الغاز الموصولة بها للاخـتبار بمادة الصابون، لمعرفة ما إذا كان هناك تسرب لغاز أحادي أكسيد الكاربون، مع الحرص على مراقبة سلامة قنوات التهوية بالتأكد من أنها موصولة بشكل جـيد وخلوها من أي عائق يسد مخرج الغازات السامة كفضلات الطيور والأتربة والغبار.

كما أوصت المصالح ذاتها بإطفاء شعلة سخان الماء بعد استعماله أو وضعه في أماكن نسبة التهوية فيها جيدة لاندثار الغازات السامة في الجو، وكذا عدم استعمال آلة الطبخ أو الآلات التي تعمل بالغاز لغير غرضها الأصلي أو من أجل التدفئة بها تفاديا لتراكم غاز أحادي الكربون في أرجاء البيت أو المحيط الذي يتواجد به المستعمل لتفادي الحوادث المنزلية المنجرة عن هذه الأخيرة، مع التأكد من أن الشعلة التي تنبعث من الجهاز زرقاء اللون وليس برتقالي أو اصفر مائل إلى الاحمرار، وذلك عن طريق إحكام غلق التوصيلات الممتدة من الحنفية إلى الأجهزة الغازية، بالإضافة إلى عدم تركيب الأجهزة التي تعمل بمادة الغاز كسخانات المياه في الأماكن المغلقة والتي لا تحتوي على فتحات التهوئة كالحمامات وغيرها لتجنب الحوادث أو الأعراض التي يمكن أن تسببها الغازات المنبعثة من الأجهزة كالدوار، الصداع، الغثيان، ضعف الرؤية وصولا إلى الإغماء والموت وكذا تهوية أماكن المعيشة 10 دقائق على الأقل يوميا لتجديد الهواء والحفاظ على معدل الأكسجين أو ترك نافدة مفتوحة عند إشعال المدفأة أو أي آلة تعمل بمادة الغاز من اجل تجديد دورة الهواء وعدم تراكم الغازات السامة.

برنامج ثقافي وفكري ثري للاحتفال بالمولد النبوي الشريف بالبويرة

فاطمة عكوش
عقدت، الأحد، مديرية الثقافة والفنون لولاية البويرة اجتماعا تنسيقيا مع مدير دار الثقافة السيد “مقبل محند الزين”، تحضيرا للاحتفال بالذكرى السنوية العظيمة لميلاد خير خلق الأنام “محمد” عليه أفضل الصلوات وأزكى التسليم، حيث تم خلاله التشاور وطرح اقتراحات وأفكار بين الطرفان، لتكون هذه المناسبة الدينية بأبهى حلّة.

وقد أسفر الاجتماع، عن إعداد برنامج ثقافي وفكري ثري ومتنوع يتماشى وهذه الذكرى، تحت عنوان “أسبوع حبيب الله المصطفى الأمين” صلى الله عليه وسلم، ستشارك فيه عدد من الجمعيات المحلية الفاعلة في الحقل الثقافي، وذلك خلال الفترة الممتدة ما بين 4 إلى غاية 8 أكتوبر المقبل، تتخلّلها نشاطات نوعية تتمثل في محاضرات حول سيرة النبي، أناشيد دينية، مسابقات دينية فكرية، سهرات فنية في الإنشاد والمديح، قصائد في مدح الرسول صلّى الله عليه وسلم، معارض خاصة بالتراث الثقافي الشعبي، إضافة إلى ورشات خاصة بدار الثقافة.

فعاليات الاحتفال بالمولد النبوي الشريف، التي دأبت العائلات البويرية، والمواطنين كبارا وصغارا على إحيائها بكل محبة وبهجة، ستحتضنها هذه السنة، دار الثقافة علي زعموم والساحة المحاذية لها.

مزرعة بحرية متخصّصة في تربية سمك القاجوج الملكي تدخل الخدمة ببجاية

ق. م
دخلت، الأحد، مزرعة بحرية رابعة متخصصة في تربية سمك القاجوج الملكي بساحل بني كسيلة، على بعد 70 كلم غرب بجاية، حيز الاستغلال، حيث تستهدف إنتاج 150 طنا من السمك في ظرف 14 شهرا، وفق ما علم من مديرية الصيد البحري وتربية المائيات.

ويسمح هذا الهيكل الجديد برفع مزارع تربية المائيات بالولاية إلى خمسة، من بينها أربعة مزارع في طور الإنتاج، فيما تم تنصيب الخامسة ولم تدخل بعد حيز الاستغلال، وفق ما أوضحه المدير المحلي للقطاع، كريم بوجمعة.

وأضاف أن هذه الهياكل مجتمعة من شانها إنتاج “ما لا يقل عن 650 طن من سمك القاجوج وذئب البحر، بحلول شهر نوفمبر المقبل”، مشيرا إلى “جاهزية تسعة أقفاص لطرح إنتاجها”.

كما نفس المسؤول باستزراع المزرعة الرابعة المذكورة بـ 500.000 من صغار السمك، تم توزيعها على قفصين عائمين، بطاقة إنتاج مقدرة بـ 150 طن، على أن يتم لاحقا استزراع قفصين آخرين لتحقيق برنامج يرمي استزراع واحد مليون من بلاعيط السمك، يتوقع منها إنتاج 300 طن من الأسماك.

ويعد ساحل بني كسيلة من بين أهم مناطق البلاد في مجال تربية المائيات، بعد ولاية الشلف التي تعد رائدة في المجال، كما أشار السيد بوجمعة، الذي عبر عن “تفاؤله الكبير” بـ”تحقيق هذه الشعبة قفزة نوعية” بولاية بجاية بفضل دخول مزارع بحرية أخرى حيز الإنتاج، منها مزرعة متخصصة في إنتاج بلح البحر.

ربط 26 مؤسسة تربوية وهيكل في قطاع التعليم العالي بالكهرباء والغاز بالمدية

س. ع
استفادت 26 مؤسسة تربوية وهيكل تابع لقطاع التعليم العالي من عملية الربط لشبكات الكهرباء والغاز بعدة مناطق من ولاية المدية بمناسبة الدخول المدرسي والجامعي لعام 2022/2023، وفق ما علم أمس الأول من المديرية المحلية لتوزيع الكهرباء والغاز.

وأوضح المصدر أن هذه العملية مست ثلاث ثانويات ومتوسطتين و20 مدرسة ابتدائية ومجمعات مدرسية، بالإضافة إلى الحرم الجامعي للوزرة.

وتقع المؤسسات التربوية التي استفادت بالربط بشبكات الطاقة ببلديات المدية وبوعيش والبرواقية وبوغزول وتابلاط وقصر البخاري وأولاد إبراهيم والشهبونية وبوشراهيل وعزيز وسدراية.

كما شملت نفس العملية كليتين بالحرم الجامعي لوزرة وحي جامعي بسعة 2000 سرير، تم تدشينها خلال الدخول الجامعي الجاري.

فنانون تشكيليون ينتصرون للربيع ويعيدون البهجة لألوان الخريف

عبد القادر بوشريف
عرفت، الأحد، دار الثقافة بتلمسان انطلاق فعاليات الدورة 14 للمعرض الوطني للفنون التشكيلية عبد الحليم همش، بمشاركة العديد من الفنانين التشكيليين الذين قدموا من 24 ولاية عبر الوطن.

شهدت التظاهرة في يومها الأول استعراض اهم الألواح الفنية والمجسمات التي ابدع اصحاب الريشة والحركة السريعة في تشكيلها، وفسحت المجال واسعا لمتذوقي الفن التشكيلي للوقوف على آخر اللمسات الفنية التي اعادت الألوان والظلال ومساحات الضوء وفق منظور فني حي.

وقد اشتركت معظم الألواح التشكيلية المعروضة على مستوى قاعة عبد الحليم همش في ابراز ما يمكن ان يتولد عن انفتاح الألوان التي بدت اكثر وضوحا وتقترب من طبيعتها التي اوجدتها الطبيعة، حيث لم نلمس تلك اللمسة الانطباعية التي تعبر عن احاسيس ومشاعر الرسامين، الذين يبدو انهم اصبحوا اكثر واقعية ومع كثير من التجريب، اذ تبقى المدرسة التجربية والتجريدية تمارس حضورا رهيبا في معظم اللوحات الفنية المعروضة، وأوعز بعض الفنانين التشكيليين ذلك إلى ما اصبح يفرضه الراهن من تناقضات مفتوحة على كل الاحتمالات، التي جعلت الفنان التشكيلي يساير الوضع محاولا عكس ذلك من خلال لمسة فنية يتجنب من خلالها فرض نظرته الشخصية او قناعاته الفنية، تاركا لمتذوقي الفن التشكيلي الحرية الكاملة في استنتاج ما يمكن ان يتولد من معان ودلالات، وهي نظرة حتى وان كانت تحترم خيارات وقناعات زوار المعرض، الا انها بالمقابل ترمي بمتذوقي الفن التشكيلي إلى متاهات لا بداية لها ولا نهاية، غير ان الاعتماد على ألوان منفتحة والابتعاد عن تلك الداكنة يمنح الكثير من الأمان والتفاؤل لكل من يقف متأملا في احدى اللوحات التشكيلية التي حافظ من خلالها الرسامون التشكيليون على تلك اللمسة التفاؤلية التي كانت غائبة خلال الدورات السابقة.

وقد افتتح معرض الفني التشكيلي من طرف الأمين العام للولاية بحضور مديري قطاع الثقافة، حيث تزامن مع بدايات فصل الخريف الذي غالبا ما يعبر عن النهايات، او ما يمكن ان نسميه هنا النهاية التي تعلن عن البداية، حيث تطغى النظرة الشاحبة وتمارس هذه النظرة طغيانها، اعرب من خلالها الفنانون التشكيليون ان هنالك حياة يجب ان تعاش وان التفاؤل يمكن له ان ينتصر على اليأس وهو ما عكسته تلك الألوان الربيعية الحالمة عبر عشرات اللوحات المعروضة على مدار اسبوع كامل، وهو الأسبوع الذي سيشهد ايضا تقديم محاضرات ابرزها محاضرة حول الفن الرقمي والتي ستتطرق الى آخر ما وصل اليه هذا الفن من خلال استعراض اهم التقنيات والآليات التكنولوجية التي جعلت من الفن الرقمي محور تحول رهيب في عالم الفنون التشكيلية بعد اخضاعه للمعالجة وفق تقنيات تكنولوجية ساهمت في بروز فن جديد يمارس حضوره القوي في العوالم الافتراضية.

كما سيكون المشاركون على موعد مع مسابقة يشارك فيها 12 فنانا تشكيليا يتنافسون على جائزة عبد الحليم همش التي ستقدم في اختتام هذه التظاهرة الفنية والتي ستعرف ايضا تكريم وجوه فنية ساهمت في تطوير الفن التشكيلي بتلمسان من بينهم الفنان التشيلي الراحل بن بختي كمال.

وسيحاول المنظمون لهذ الحدث الفني تقريب المسافات وإزالة الحدود ما بين الريشة والقلم من خلال ورشة فنية يشارك فيها الفنانون التشكيليون والأدباء تمزج بين الفن التشكيلي والكتابة الأدبية وما يمكن ان ينتج عن هذا التزاوج من ابداعات فنية.

وحسب ما كشف عنه مدير دار الثقافة بتلمسان عادل بن عبد الله فإن هذه التظاهرة الفنية تعد انطلاقا رسميا للموسم الثقافي لدار الثقافة، كاشفا في سياق حديثه عن اهم الخطوط العريضة لبرنامجه الثقافي الذي اكد بشأنه على انه سيمس مختلف الفنون والطبوع الفنية.

انطلاق المهرجان الوطني للمالوف بقسنطينة

محمود بن شعبان / وأج
انطلقت، الأإثنين، بولاية قسنطينة فعاليات الدورة العاشرة للمهرجان الثقافي الوطني للموسيقى الأندلسية للمالوف، والتي ستتواصل فعالياته إلى غاية الفاتح من اكتوبر المقبل بمشاركة عدة فرق موسيقية من مختلف ولايات الوطن.

وسيضم برنامج المهرجان في دورته العاشرة مختلف النشاطات الفنية التي ستتوزع على ثلاثة محاور أساسية تتمثل في الجانب التنافسي بين الفرق المؤدية لهذا اللون الفني والجانب الأكاديمي من خلال تنشيط قراءات فنية بالإضافة إلى السهرات التي تحييها فرق وجمعيات من عدة ولايات بالإضافة إلى إقامة معرض فني تراثي خاص بالمناسبة وذلك بالمسرح الجهوي محمد الطاهر الفرقاني لولاية قسنطينة.

هذا وستشارك العديد من الأسماء المعروفة على الساحة الفنية في تنشيط سهرات المهرجان على غرار الفنان القدير سليم الفرقاني وأحمد عوابدية وعباس ريغي وعبد الحكيم بوعزيز ومبارك دخلة إلى جانب كل من المطربة دنيا الجزائرية وكمال بودة، اما بخصوص الشق المتعلق بالمنافسة، فقد تم تعيين لجنة تحكيم فنية مختصة لتقييم أداء الفرق والفنانين ومن ثم تتويج أحسن ثلاث فرق لهذه الدورة التي تعرف مشاركة قوية من مختلف ولايات الوطن على غرار قسنطينة، سكيكدة، مليانة (عين الدفلى)، سطيف، سوق أهراس، قالمة، ميلة، وهران إلى جانب التحفيز الفردي لأحسن صوت وأحسن عازف على عينة من الآلات الموسيقية التقليدية المستعملة، حسب ما اشار اليه محافظ المهرجان عمار عزيز لوكالة الأنباء الجزائرية.

كما كشف بالمناسبة أن هذه التظاهرة الفنية قد عرفت تعليق نشاطها منذ 2015 لتعود هذه السنة تحت شعار “صدى المالوف، أصالة وتواصل” وتحظى برعاية ومرافقة كل من وزيرة الثقافة والفنون ووالي قسنطينة، ولفت محافظ المهرجان إلى أن عودة هذه التظاهرة الفنية “تندرج في إطار الأهمية التي توليها وزيرة الثقافة والفنون لإعادة بعث مختلف المهرجانات الفنية لما لها من قيمة مضافة في ترسيخ وتثمين موروثنا الثقافي والحضاري”.

18 جريحا في اصطدام حافلتين بمعسكر

قادة مزيلة
شهد الطريق الوطني رقم 6 الرابط بين ولايتي معسكر ووهران وبالضبط بمنعرجات بلدية حسين حادث مرور، في حدود الثامنة والنصف من صباح الإثنين، إثر اصطدام بين حافلتين لنقل المسافرين من نوع كواستير، ما أسفر عن إصابة 18 راكبا منهم 10 نساء تتراوح أعمارهن بين 19 و30 سنة، وثمانية رجال بجروح معظمها خفيفة، حسب رئيس المركز المتقدم للحماية المدنية لحسين “بن تكوك قادة”، الذي أشار إلى أنّ مصالحه تلقّت بلاغا بوجود حادث مروري في الثامنة والنصف، ما دفعها للتدخل إلى جانب عناصر الوحدة الثانوية لبوحنيفية، وقامت بنقل الجرحى للعيادة المتعددة الخدمات لحسين، كما تمّ تحويل بعض الحالات المستعصية إلى مصلحة الاستعجالات الطبية والجراحية بسيدي سعيد بعاصمة الولاية لتلقي العلاج اللازم، بينما تنقلت عناصر الدرك الوطني إلى مكان الحادث وفتحت تحقيقا مع قيام عناصرها بتنظيم حركة السير.

الحادث نجم عن سوء الأحوال الجوية، حيث شهدت ولاية معسكر صباح أمس تساقط زخات مطرية مع الصبيحة أدت إلى انحراف إحدى المركبات واصطدامها بالثانية.

من جهته، الأمين العام لولاية معسكر ممثلا عن الوالي تنقل برفقة عدد من المسؤولين إلى مصلحة الاستعجالات للاطمئنان على حالة المصابين والوقوف على التكفل الطبي بحالاتهم الصحية. وقد أوصت كل من مصالح الدرك الوطني وكذا الحماية المدنية السائقين بضرورة توخي الحيطة والحذر في ظل الظروف المناخية التي يتسم بها الطقس هذه الأيام .

وفاة بنّاء داخل بئر ارتوازي بقسنطينة

عصام بن منية
لفظ، صباح الإثنين، بنّاء يبلغ من العمر 42 سنة، أنفاسه الأخيرة في مصلحة الاستعجالات الطبية بعيادة بلدية حامة بوزيان بقسنطينة، والتي نقل إليها في حالة صحية حرجة، بعد أن سقطت عليه الرّدم داخل بئر ارتوازية بحي الزويتينة ببلدية حامة بوزيان. وقد اضطر عناصر فرقة الحماية المدنية بالحامة بوزيان في حدود الساعة التاسعة والنصف من صباح أمس، للاستعانة بفرقة الغطاسين وفرقة التدخل في الأماكن الوعرة مصحوبين بأجهزة التنفس الاصطناعي بسبب عمق البئر، للتدخل من أجل إخراج الضحية الذي علق أسفل البئر الذي هو في طور الإنجاز، بعمق حوالي 40 مترا، حيث سقطت عليه الردم أسفل البئر، وحالت دون تمكنه من الصعود مجددا، ليتم الاستنجاد بفرق الحماية المدنية التي قامت بإخراجه وإسعافه في عين المكان قبل نقله إلى مصلحة الاستعجالات الطبية بمستشفى الحامة أين لفظ أنفاسه الأخيرة، وتم تأكيد وفاته من طرف طبيب المصلحة.

وحسب ما ذكرت مصادرنا فإنّ الضحية كان يقوم بأشغال لتهيئة بئر ارتوازية لأجل استعمالها لسقي حقول المنطقة، بحي الزويتنة، حيث تشتهر المنطقة بأشجار التفاح والخوخ والكرز، قبل أن يهوي إلى قاع البئر فجأة وتسقط عليه الردم، التي تسببت في وفاته، وسط حزن أهالي المنطقة الذين صدموا للحادثة الأليمة، في الوقت الذي تدخلت الجهات الأمنية المختصة وباشرت تحقيقا لمعرفة ظروف وملابسات وقوعها.

العثور على جثّة شاب مشنوقا ببلدية الركنية في قالمة

نادية طلحي
اهتزت بلدية الركنية بقالمة، في حدود الساعة الثامنة والنصف من ليلة أول أمس، على وقع انتشار خبر العثور على الشاب “ر، ص” البالغ من العمر 26 سنة، مشنوقا بحبل في حي لوصيف بلماني ببلدية الركنية.

وقد تدخل عناصر الوحدة الثانوية للحماية المدنية بحمام دباغ، الذين عثروا على الشاب ملقى على الأرض إلى جانب شجرة زيتون معلق بها حبل، وعلى رقبة الضحية آثار شنق، ليتم بعد إتمام إجراءات معاينة الجثّة من طرف أفراد فرقة الدرك الوطني، نقلها بواسطة سيارة إسعاف إلى المؤسسة الاستشفائية الحكيم عقبي بمدينة قالمة، فيما لازالت التحريات والتحقيقات متواصلة لمعرفة ظروف وملابسات هذه الحادثة الأليمة والتي اهتزت على وقعها مشاعر كل سكان المنطقة الواقعة بأقصى الجهة الغربية لإقليم ولاية قالمة.

حجز أكثر من 27 ألف قرص مخدر بسطيف

سمير منصوري
تمكن، عناصر فرقة البحث والتحري للدرك الوطني بسطيف، الأحد، من الإطاحة بشبكة خطيرة مختصة في المتاجرة بالمهلوسات، حيث تم حجز خلال العملية أكثر من 27 ألف قرص مخدر من نوع بريغابالين.

وحسب مصادر الشروق اليومي، أن تفكيك هذه الشبكة، تم بناء على معلومات تحصل عليها أفراد الدرك الوطني، تفيد بأن شاحنة مقطورة في طريقها من ولاية في شرق البلاد إلى العاصمة، محملة بكمية هامة من الأقراص المخدرة، وعليه تم نصب كمين محكم في سطيف، توج، بتوقيف الشاحنة المقطورة، وبعد تفتيشها عثر على 27300 قرص مخدر من نوع بريغابالين، كما تم توقيف خلال العملية 4 أشخاص وحجز سيارتين و4 هواتف نقالة ومبلغ مالي قدره 190 مليون سنتيم. هذا، وقد تم أمس، تقديم المتهمين امام قاضي التحقيق لدى محكمة سطيف، وصدر في حقهم أمر يقضي بإيداعهم جميعا رهن الحبس المؤقت.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!