-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
محتالة تصطاد ضحاياها عبر "فيسبوك"، حجز الدجاج الفاسد

أخبار الجزائر ليوم الاثنين 20 سبتمبر 2021

الشروق
  • 566
  • 0
أخبار الجزائر ليوم الاثنين 20 سبتمبر 2021

محتالة تصطاد ضحاياها عبر “فيسبوك”

مامن. ط
تمكن عناصر فرقة الشرطة القضائية بأمن ولاية خنشلة، الأحد، من توقيف شابة تبلغ من العمر 25 سنة، بعد تورطها في قضية نصب واحتيال، باستعمال موقع الواصل الاجتماعي فايس بوك.
المشتبه فيها التي تنحدر من ولاية سطيف، أنشأت حسابا الكترونيا، على موقع التواصل الاجتماعي، الفايسبوك واستغلته لغرض بيع ملابس نسائية، عن طريق الأنترنت، حيث ظلّت زبائنها من مختلف الولايات، بعقد صفقات بيع، وتطالبهم بدفع المستحقات، قبل اختفائها عن الأنظار، حتى لا يكتشف أمرها، حيث مكنت تحريات فرقة مكافحة الجريمة الالكترونية، بخصوص شكوى تقدمت بها سيدة من خنشلة، كانت ضحية نصب من الفتاة، من الإطاحة بالمعنية، وتكوين ملف قضائي ضدها عن تهمة النصب والاحتيال عن طريق الأنترنيت في انتظار تقديمها أمام القضاء.

كاد أن يذبح أحد المتسوقين
لص محترف يعتدي على ضحاياه بشفرة حلاقة بسطيف

سمير مخربش
زرع لص الرعب وسط المتسوقين بسوق الخضر بسطيف، أين اعتاد الهجوم على ضحاياه باستعمال شفرة الحلاقة التي استعملها كسلاح فعال للاستيلاء على ممتلكات الناس.
هذا اللص المحترف ومتعدد الإجرام اتخذ من سوق عباشة عمار للخضر والفواكه الكائن بحي لاندريولي بسطيف فضاء لتنفيذ جرائمه التي حولها إلى حرفة يتصيد بها المتسوقين على طريقة أفلام الأكشن.
وقد لوحظ أكثر من مرة وهو يهدد الناس باستعمال شفرة الحلاقة التي يضعها مباشرة على رقاب ضحايا ويمسكهم بعنف ويأمرهم بتسليم هواتفهم النقالة، وعادة ما يختار الهواتف الذكية غالية الثمن. وفي آخر عملية له قام بمحاصرة كهل في زاوية وهدده بشفرة الحلاقة، ولما حاول الإفلات منه أصابه بجروح على مستوى الرقبة وكاد أن يذبح ضحيته أمام الملأ، الذي اضطر إلى الاستسلام وسمح له بالاستيلاء على هاتفه الذكي ليلوذ اللص بعدها بالفرار. وأمام سلبية المتسوقين وعدم تدخلهم لإنقاذ الضحية توجه هذا الأخير الى دورية للشرطة كانت قريبة من السوق واخبرهم بالواقعة، فكان رد الفعل سريعا حيث تمكن رجال الأمن من التعرف على هوية اللص وكثفوا من عمليات البحث والتحري دون تضييع الوقت ليتمكنوا في ظرف قصير من إلقاء القبض على المشتبه فيه، والذي كان متلبسا بحيازة شفرة الحلاقة وهاتف الضحية الذي تم استرجاعه وسط فرحة كبيرة لصاحبه الذي نجا من الموت واستعاد هاتفه، وكان سببا في توقيف أحد أخطر المجرمين الناشطين في هذا السوق الشعبي، والذي تم الاستماع إلى أقواله وانجاز ملف جزائي ضده وإحالته على الجهات القضائية، لتنتهي بذلك قصة اللص صاحب شفرة الحلاقة الذي حير المتسوقين.

حاميها حراميها

أوقف عناصر فرقة الدرك الوطني بسوق أهراس، ممرضة تعمل في المستشفى الجهوي، متلبسة بسرقة 30 علبة من حقن لوفينوكس، الخاص بمنع تخثر الدم، والذي يوصف للمصابين بفيروس كورونا، فضلا عن مرضى القلب والجلطات القلبية والعصبية، والنساء الحوامل، وهو الدواء الذي عرف في الفترة الأخيرة ندرة حادة في الصيدليات بعد تزايد الطلب عليه في ظلّ جائحة كورونا.
والغريب أن التحقيقات توصلت إلى تواطؤ موظفة بالصيدلية المركزية وموظف آخر بنفس المستشفى في عملية السرقة، لينطبق عليهم جميعا المثل القائل “حاميها حراميها” وتقديمهم أمام وكيل الجمهورية الذي أمر بإحالتهم على قاضي جلسة الجنح للنظر في قضيتهم غدا الأربعاء.

سفير بنغلاداش في زيارة إلى المدية

حلّ سفير بنغلاداش الشعبية محمد ذوالقرنين بالمدية، أين استقبله والي هذه الأخيرة جهيد موس، بالقاعة الشرفية بحضور الأمين العام ورئيس المجلس الشعبي الولائي، حيث قام والي المدية بإطلاع السفير على إمكانيات ومقوّمات الولاية سواء الفلاحية أو الصناعات الغذائية والتحويلية وصناعة الجلود والأحذية التي تتميز بها المدية وكذا موقع الولاية الاستراتيجي خاصة بعد استلامها لمشروع الطريق السيار شمال جنوب كما نوّه الوالي بالتسهيلات التي تمنحها الجزائر للمستثمرين في شتى المجالات حيث تولي أهمية قصوى للاستثمارات التي من شأنها بعث الاقتصاد وإعطاء ديناميكية أكبر للعلاقات بين البلدين وكان سفير بنغلادش محمد ذو القرنين قد عيّن مؤخرا من بلده كسفير فوق العادة بالجزائر، أين سلّم أوراق اعتماده لدى رئاسة الجمهورية بداية شهر أوت الماضي.

وزعتها جمعيات خيرية
أدوات مدرسية لأطفال العائلات المتضررة من حرائق تيزي وزو

رانية. م
قامت جمعية “اذلس ناغ” الناشطة ببلدية بوجيمع بولاية تيزي وزو، بتوزيع الأدوات المدرسية على تلاميذ العائلات المتضررة جراء حرائق شهر أوت المنصرم بمختلف قرى الدوائر المعنية، العملية مسّت في خطوتها الأولى أطفال قرية اقني فورو بالطورين الابتدائي والمتوسط.
وزعت جمعية “اذلس ناغ” ببلدية بوجيمع ما لا يقل عن 172 محفظة مدرسية، لصالح اطفال قرية اقني فورو ببلدية واسيف بجنوب الولاية وهي من بين المناطق التي مستها موجة الحرائق التي عرفتها الولاية خلال شهر أوت المنصرم، حيث أقدمت الجمعية بمساهمة المحسنين على جمع الأدوات المدرسية المختلفة وكل ما يحتاج التلاميذ لضمان دخول مدرسي مريح، وتوزيعها على العائلات المتضررة، وأطفالها المتمدرسين.
في حين تسابق جمعيات أخرى، الزمن لتوزيع المحافظ المدرسية على بقية أطفال القرى المتضررة من الحرائق بكل من دوائر واسيف، بني يني، الأربعاء ناث إيراثن، عين الحمام، مقلع، افرحونان وغيرها، لإعانة العائلات التي فقدت كل أملاكها، كما تسابق الجهات المشرفة على عمليات ترميم وتهيئة المدارس المتضررة، الزمن لوضعها تحت تصرف التلاميذ والطاقم التربوي للتواجد في الموعد وعدم تأخير الدخول المدرسي.
كما أشرفت مؤخرا السلطات الولائية وكذا مديرية التربية بولاية تيزي وزو على تكريم المتفوقين في الامتحانات التعليمية الثلاثة، بجوائز رمزية وتحفيزية، حيث أشادت السلطات بالدور الفعال الذي يقوم به الأولياء لتحقيق النتائج المرضية والتي تجعل الولاية في كل مرة تتبوأ المراتب الأولى على المستوى الوطني.

قالوا إنهم ضحية “جريمة عمرانية”
مكتتبو الترقوي العمومي بحي سنطوحي في هراوة يشتكون

منير ركاب
ناشد مكتتبو الترقوي العمومي لحي 300 مسكن سنطوحي ببلدية هراوة في العاصمة، وزير السكن والعمران والمدينة، طارق بلعريبي، إيفاد لجنة تحقيق ومعاينة للوقوف على حقيقة التحفظات المرفوعة بخصوص نوعية الأشغال والنقائص والعيوب التقنية والفنية التي لوحظت داخل الشقق المسلمة بتاريخ 14 أوت 2021 على غرار الفضاءات الخارجية ومختلف شبكات التوزيع في مجال الكهرباء والغاز والمياه الصالحة للشرب التي تشهد غيابا كليا من الحي الذي كلفت بإنجازه الشركة الوطنية للبناء “كوسيدار” التي لم تحترم- حسب المكتتبين- المقاييس والمعايير التي دعا رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون إلى المحافظة عليها حتى لا تصبح السكنات بمختلف صيغها المسلمة، عبارة عن مراقد.
وأفاد المكتتبون في تصريح لـ”الشروق”، أن شركة الإنجاز المعروفة بصرامتها في العمل قد خلفت “جريمة عمرانية” في حق الشقق الموزعة عليهم، حيث ما شوهد من كوارث في الأشغال داخل الشقق لا يقارن بقيمة الشقة المقدرة بـ مليار و400 سنتيم، مقدمين في الوقت نفسه عديد التحفظات حول نوعية الإنجاز والأجزاء المتضررة داخل وخارج العمارات سواء ما تعلق بالأشغال الداخلية التي أنجزت بعيدا عن المقاييس المعمول بها كونها تفتقر إلى الإتقان بالإضافة إلى الإهمال الذي طال نوعية الخدمة على غرار التهيئة الخارجية، في مجال إنجاز البالوعات، ومختلف الشبكات المتعلقة بالربط بالكهرباء والغاز والمياه الصالحة للشرب، حيث اكتشف السكان خلال عملية البحث أن شركة المناولة المخول لها عمليات الربط بشبكات المياه قد تركت الأنابيب مثقوبة تحت أرضية المشروع، ما يتطلب إعادة النظر في نوعية الإنجاز ورفع التحفظات.
وأبان المكتتبون تذمرهم الكبير تجاه تقاعس الوصايا حول عدم منحهم عقود السكنات بالرغم من منحهم مفاتيح شققهم، مؤكدين أن 80% من المستفيدين لم يدخلوا شققهم بسبب كارثية الأشغال، و20% من المكتتبين فرضت عليهم دخول مساكنهم، بسبب غلاء الكراء، علاوة على أن بعض الحالات تخص إطارات خارج الوطن، ما أرغمهم تحمّل معاناة أخرى بعد استلام مفاتيح شققهم، حيث تفاجؤوا بوجود عديد النقائص، ما جعلهم يصفون مشروعهم بـ”البيوت الترقوية القصديرية”، نظرا لغياب الضروريات التي يجدها المستفيد من السكن، مؤكدين في ذات السياق أن سكنات “السوسيال” أحسن بكثير من حيهم المصنف في صيغة الترقوي العمومي.
وعدّد المشتكون عديد التجاوزات التي مسّت سكناتهم كعملية وضع البلاط غير المستوي، ناهيك عن وجود إتلاف في خيوط الكهرباء وأنابيب المياه الموضوعة بطرق عشوائية وغير مطابقة لدفتر الشروط، على غرار تجهيز المطبخ الذي يشهد كارثية وعدم تطابق قياسات الإنجاز مع مقاييس الأجهزة الكهرومنزلية ما تطلب على المستفيدين إعادة التهيئة والبناء، حيث كلف البعض أزيد من 150 مليون سنتيم لإعادة تهيئة الشقة وفق المعايير والمقاييس المتعارف عليها، ناهيك عن مادة الرخام الموضوعة في المطبخ التي تشبه الفلين في الصنع، مستغربين في الجهة التي تم الشراء منها مستلزمات التجهيز وعتاد الترصيص في المطابخ والحمامات، مستنكرين كيفية إنشاء النوافذ التي تبلغ علوها 70 سنتمترا، ما يشكل خطرا كبيرا على الأطفال، ناهيك عن أبواب مداخل 25 عمارة التي شملها الصدأ بالرغم من عدم دخول ساكنيها بعد، مؤكدين في ذات السياق أنهم يقفون على جريمة عمرانية، مضيفين أن هناك تجاوزات في إنشاء حظيرة السيارات التي لها قدرة استيعاب 200 سيارة فقط مقارنة بعدد المركبات التي تفوق 400 سيارة وكان للمكتتبين لقاء مع المسؤولين الأربعاء الماضي، رفع من خلالها المشتكون انشغالاتهم، في انتظار رد فعل الوصاية، بما فيهم وزير القطاع الذي وجب عليه – يقول السكان- رفع الضيق عنهم، بعد معاناة مع الكراء لسنوات، آملين أن يرى انشغالهم النور بعد عديد المراسلات التي أودعت بالمصالح الوصية.

الجمارك تضبط 21 كلغ من المخدرات بتلمسان

سميح.ب
تمكن أعوان مركز الحراسة الجمركية بهنين، التابع لمفتشية أقسام الجمارك بتلمسان، أمس الأول من حجز كمية معتبرة من المخدرات، قدر وزنها بـ21 كلغ و700 غرام من الكيف المعالج، المحجوزات وجدت عالقة بين الصخور على مستوى شاطئ البسيط ببلدية هنين الساحلية.
وجاءت العملية خلال قيام أفراد الجمارك بدوريات مراقبة روتينية بالمنطقة المسماة الديوانة، على مستوى شاطئ البسيط، أين رصد أعوان الجمارك طردا مشبوها عالقا بين الصخور، وبعد انتشاله تبين أنه محمل بطرود مخدرات، تم التحفظ عليها وفتح تحقيق في القضية.

حجز 81 كلغ من لحم الدجاج الفاسد بميلة

نسيم.ع
حجز عناصر المصلحة المناوبة المركزية بأمن ولاية ميلة، فجر الإثنين، كمية من اللحوم البيضاء (دجاج) مقدرة بـ81 كلغ مشكوك في سلامتها، وذلك على إثر مراقبة روتينية لشاحنة نقل مغطاة من نوع “كيا” بالمدخل الشمالي لعاصمة الولاية ميلة، في حدود الساعة الخامسة فجرا منعدمة لأدنى شروط النظافة كانت على متنها كمية من الدجاج مشكوك في سلامتها، كما تبين أن صاحبها لا يحوز شهادة طبية تثبت مدى صلاحيته، مستغلا في ذلك ساعة مبكرة من الفجر لإدخال منتجه إلى المحلات التجارية وتسويقه في ظل الغلاء الفاحش الذي تشهده سوق الدجاج والذي وصل سعر الكيلوغرام الواحد حدود الـ500 دينار جزائري في سابقة أولى بولاية ميلة المعروفة بإنتاجها الواسع للحوم الدجاج.
وبعد تحويل المركبة إلى مقر أمن الولاية، تبين أن الكمية المحجوزة من دون وسم ومذبوحة بطريقة مجهولة، كما أن صاحب الشاحنة لا يحوز على الاعتماد الصحي لنقل المنتجات الحيوانية، حيث تم تسليمها إلى مصالح التجارة لاستكمال الإجراءات القانونية ضد المخالف، ويأتي هذا في إطار حماية المستهلك ومحاربة كل أشكال الغش التجاري.

وفاة شابين في حادث مرور ببرج بوعريريج

و.بوجملين
لفظ صبيحة الإثنين، شابان أنفاسهما الأخيرة، في حادث مرور وقع بالمدخل الشرقي لمدينة برج بوعريريج. وذكر شهود عيان أن الحادث وقع بالقرب من محطة للخدمات الواقعة على حافة الطريق في حدود الساعة السادسة وبضع دقائق، حيث تسبب في وفاة شابين كما تسبب في غلق مدخل الولاية، وقامت مصالح الحماية المدنية بنقل جثتي الضحيتين إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى لخضر بوزيدي، فيما فتحت مصالح الأمن تحقيقا بخصوص ملابسات الحادث.

توقيف مشعوذ بالجلفة

نورين.ع
تمكنت مصالح الأمن الحضري الثاني بمدينة الجلفة مؤخرا، من توقيف مشعوذ بأحد أحياء المدينة، وبعد عملية تفتيش لمنزله عثر بداخله على طلاسم سحر وكتب وأدوات تستعمل في الشعوذة، واستنادا لمصادر الشروق، فقد عثر أيضا بمنزله على آلة طابعة ونقود ووسائل أخرى تستعمل في الشعوذة والسحر، وحسب مصالح الأمن فإن هذا المشعوذ ينحدر من إحدى الولايات الجنوبية وقام باستئجار منزل بأحد الأحياء الشعبية لممارسة أعماله السحرية، وقامت مصالح الأمن بتحويل ملفه على النيابة العامة قصد مواصلة الإجراءات القانونية.

إنقاذ 16 “حرّاقا” من الموت في خليج أرزيو بوهران

ب / يعقوب
تمكنت قوات خفر السواحل للمجموعة الإقليمية لأرزيو شرق وهران من إنقاذ 16 مهاجرا غير نظامي، تتراوح أعمارهم بين 20 و45 عاما، من موت محقق في أعقاب تعطل قارب صيد كان يقلهم صوب جزر مايوركا الاسبانية حسب ما أشار إليه ذات المصدر.
وتفيد المعطيات التي بحوزتنا، أن عملية إنقاذ الحراقة القادمين من ثلاث ولايات بوسط وغرب الوطن، تمت في حدود الساعة الثانية من فجر يوم الأحد، بعد ورود إخطار عن المركز الجهوي لعمليات الحراسة والإنقاذ للواجهة البحرية الغربية عن الناحية العسكرية الثانية بوهران، يفيد بوجود مهاجرين غير شرعيين في عرض البحر يطلبون النجدة، لتسارع الوحدة البحرية العائمة لموقع تعطل قارب القارب، حيث تم إنقاذ الحراقة واقتيادهم إلى ميناء ارزيو، ليتم إسعافهم من قبل وحدة الحماية المدنية لأرزيو وتسليمهم إلى مصالح الدرك. وحسب مصادر مؤكدة، فإن الضبطية القضائية تشتغل على تحقيق لمعرفة هوية مدبر الرحلة السرية، بعد حجز وسيلة الإبحار السري، لأجل التوصل إلى شركاء آخرين ينشطون في ميدان تهريب البشر نحو السواحل الاسبانية..

العثور على جثة طفل مجهول الهوية بشاطئ في جيجل

ب. منى
تدخلت مصالح الحماية المدنية مساء الأحد، من أجل انتشال جثة طفل مجهول الهوية بالشاطئ الصخري الممنوع للسباحة الوادي الصغير، بالعوانة غرب ولاية جيجل.
العملية جاءت بعد رؤية مجموعة من الشباب لجثة شخص تطفو فوق سطح المياه بذات الشاطئ المتواجد على الطريق الوطني رقم 43، ليسارعوا إلى إبلاغ مصالح الحماية المدنية، حيث تدخل أفراد الوحدة الثانوية للعوانة، من أجل انتشال جثة الطفل الذي تم تحويله إلى المركز الصحي بالعوانة. هذا وقد كان الطفل الذي تتراوح سنه بين سنتين إلى ثلاث سنوات، يرتدي قميصا وسروالا، حيث استبعدت ذات المصالح فرضية الغرق، فيما لم يتم التعرف على هويته بعد، في وقت تم فتح تحقيق في هذه القضية لمعرفة ملابساتها.

القضية تزامنت مع أزمة السميد
تبرئة مديري تعاونية الحبوب من تهمة احتكار السميد بخنشلة

مامن. ط
أصدر قاضي قسم الجنح لدة محكمة خنشلة، مساء الأحد، حكما يقضي ببراءة كل من مدير تعاونية الحبوب والقول الجافة بخنشلة، وكذا مدير تعاونية الحبوب والبقول الجافة ببرج بوعريريج، بصفته مديرا سابقا للتعاونية بخنشلة، من التهم التي تمت متابعتهما بها والتي تتعلق بسوء استغلال السلطة، وتبديد المال العام، وكذا منح امتيازات دون وجه حق، خلال التحقيق الذي باشرته السنة الماضية كتيبة الدرك الوطني بخنشلة، في ملف مطاحن الحبوب، على خلفية الأزمة التي شهدتها الولاية، السنة الماضية، على غرار عديد ولايات الوطن، بخصوص احتكار الدقيق مع بداية جائحة كورونا، حيث أمرت غرفة الاتهام لدى مجلس قضاء خنشلة، قد أمرت بداية شهر ديسمبر الماضي، إيداع المديرين المتهمين في القضية رهن الحبس المؤقت، بعد أن استأنفت نيابة محكمة خنشلة، قرار وضع قاضي التحقيق، المتهمين تحت إجراءات الرقابة القضائية، شهر أكتوبر،قبل تبرئتهم رفقة باقية المتهمين، من بينهم إطارات من التعاونية، وممونين وكذا أصحاب مطاحن.
وكانت هذه القضية قد أسالت في وقتها الكثير من الحبر، بعد أزمة السميد التي ظهرت مع بداية جائحة كورونا، حيث باشرت مصالح الدرك الوطني تحقيقا، فيما وصف بفضيحة فساد وتلاعب بالمال العام، وتجاوزات على مستوى تعاونية الحبوب والبقول الجافة بخنشلة، بتواطؤ من بعض أصحاب المطاحن، حيث تم التحقيق مع عدد من المتهمين في الفضيحة، من بينهم مدير التعاونية الحالي والسابق، وعدد من إطارات وموظفي التعاونية، قبل توسيع دائرة التحقيقات، لتشمل أصحاب المطاحن الخاصة، باعتبارها تستفيد من القمح المدعم من طرف الدولة، خارج النصوص القانونية، والتلاعب بحصص القمح والشعير، وتبديد الأموال، وتم إعداد ملفات حسب إقليم الاختصاص، ليتم النظر في القضية، أمام قاضي التحقيق لدى محكمة خنشلة، الذي أمر وقتها بوضع المتهمين رهن الرقابة القضائية، قبل استئناف النيابة الحكم أمام غرفة الاتهام التي أمرت شهر ديسمبر الماضي بإيداع المديرين الحبس، قبل تبرئتهما أمس الأول من التهم المنسوبة إليهما، مع الأمر بالإفراج عنهما ما لم يكونا محبوسين لسبب آخر.

للمطالبة بإيفاد لجنة تحقيق وزارية
مديرو متوسطات تيزي وزو يحتجون مع الدخول المدرسي

رانية. م
قرر مديرو الطور المتوسط بولاية تيزي وزو، مقاطعة كل الأعمال الإدارية والمراسلات الواردة من الوصاية وهيئات التفتيش مع كل الاجتماعات التي ستبرمج لاحقا، حيث طالب المكتب الولائي للمجلس الوطني المستقل لمديري المتوسطات بتيزي وزو، وزارة التربية الوطنية بإيفاد لجنة للتحقيق فيما سموه بالتسيير الكارثي للقطاع وتجاهل السلطات لمطالبهم المرفوعة منذ مدة.
اختار مديرو الطور المتوسط بولاية تيزي وزو أول يوم للدخول المدرسي، لتنظيم وقفة احتجاجية بالقرب من مقر الولاية، للتنديد بالصمت الممارس حيال مطالبهم المرفوعة والمطالبة بتوفير أدنى متطلبات العمل والظروف الملائمة لضمان تمدرس حسن.
المحتجون أكدوا أن أدنى الظروف المادية غير متوفرة في المؤسسات التعليمية، حيث يتواجد هؤلاء على موعد مع دخول مدرسي ساخن، تنعدم فيه أدنى الضروريات التي يتقدمها انعدام المياه، إذ يغيب هذا المصدر الحيوي في أغلب المؤسسات التربوية، وهو ما يعرقل من سير المطاعم المدرسية، إلى جانب صعوبة تطبيق البروتوكول الصحي والإجراءات المنتظر تطبيقها هذه السنة حيث ينتظر استقدام 80 بالمائة من تلاميذ القسم الواحد، وهو ما يستحيل تنفيذه على أرض الواقع للعجز على ضمان التباعد الاجتماعي، إلى جانب النقص الفادح في الأثاث المدرسي كالطاولات والكراسي.
وأضاف البيان، الصادر عن نقابة مديري المتوسطات بولاية تيزي وزو، أن الدخول المدرسي الجديد سيكون الأسوأ، نظرا إلى النقائص والمشاكل التي ترك هؤلاء للتخبط فيها، مع انتهاج ما سموه بسياسة الهروب نحو الأمام من قبل المدرية المعنية، ما دفعهم إلى بدء حركتهم الاحتجاجية مع أول يوم للدخول المدرسي، مع التهديد برفع لغة الاحتجاج في حال بقيت مطالبهم غير مسموعة، مع تمسكهم بإيفاد لجنة تحقيق وزارية للوقوف على واقع القطاع.
وأضاف البيان أن على أولياء التلاميذ الاطمئنان حيال الحركة الاحتجاجية التي شنت لصالح هؤلاء، مع الإعلان عن مقاطعة كل الأعمال الإدارية والمراسلات الواردة من الوصاية وهيئات التفتيش مع كل الاجتماعات التي ستبرمج لاحقا.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!