-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
استرجاع فتاة قاصر، توقيف سبعة مشتبه بهم في الجزائر

أخبار الجزائر ليوم السبت 18 سبتمبر 2021

الشروق
  • 2754
  • 0
أخبار الجزائر ليوم السبت 18 سبتمبر 2021
أرشيف

24 عائلة تقطن مطعما بشارع ملال تستنجد بوالي العاصمة
الضبابية تكتنف قائمة 110 سكن باسطاوالي
العائلات: ننتظر توزيع السكنات قبل منتصف نوفمبر

منير ركاب
تنتظر 24 عائلة تقطن مطعما غير مستغل، بشارع ملال محمد، وسط بلدية سطاوالي، منذ سنة 1991، الإفراج عن القائمة التي تضم 110 سكن اجتماعي، المقرّر الإعلان عنها حسب تصريحات رئيس البلدية، توفيق حراق الأخيرة للسكان، قبل منتصف شهر نوفمبر المقبل، بعد إقصائها من القائمة الأولى المفرج عنها شهر ماي الماضي، والمتضمنة 150 مسكن في إطار عملية إعادة الإسكان المبرمجة سنة 2014.
استغربت العائلات المتضررة من أزمة السكن منذ أزيد من 30 سنة، تصريحات رئيس البلدية الأخيرة، الذي رمى من خلالها الكرة في مرمى الوالية المنتدبة لزرالدة، حيث أكد أن مصالحه تنتظر الضوء الأخضر من المقاطعة الإدارية، بعد أن وعدته الوالية بمنح حصة إضافية ثانية قبل بداية الحملة الانتخابية للمجالس المحلية والولائية، المقررة بتاريخ 27 نوفمبر 2021، الأمر الذي طمأن العائلات، التي أكدت بدورها أنها قد أودعت طعونها بمصالح الولاية نهاية شهر ماي الماضي، في وقت لم يتم الإفراج عن نتائج الطعون لحد الساعة، كما عرجت العائلات نحو إقصاء 4 مستفيدين تضمهم القائمة الأولى، وتعويضهم بأشخاص آخرين، لافتين إلى أن عديد المستفيدين من قائمة 150 مسكن اجتماعي الأخيرة -تضيف العائلات المشتكية- يؤجرون شققهم، وآخرون لازالت شققهم مغلقة، الأمر الذي فتح بابا للشكوك في أحقية هؤلاء في السكن، بالمقابل تعيش عائلات ببلدية سطاوالي، معاناة مع أزمة الضيق، والسكنات الهشة، سيما القاطنة بباحة المطعم.
وأكد أصحاب الشكوى، في تصريحهم، تنصل السلطات المحلية من مسؤولياتها تجاه ملفهم العالق، منذ أزيد من ربع قرن، تعاقب خلالها على المجلس البلدي لسطاوالي 6 رؤساء منتخبين، من بينهم الرئيس الحالي توفيق حراق الذي له دراية كبيرة بملفهم، الأمر الذي خلق علامة استفهام لدى العائلات التي ناشدت والي العاصمة، يوسف شرفة، ترحيلها، من خلال الحصة السكنية الإضافية الممنوحة من طرف الولاية، نظرا لمعاناتهم داخل البيوت الهشة والسكنات الضيقة في باحة المطعم المركزي الذي يتوسط مدينة سطاوالي، رغم المراسلات العديدة التي تم إيداعها بمصالح مكتب “المير”، والوالية المنتدبة لزرالدة، التي أكدت في آخر لقاء جمعها معهم، أنهم مبرمجون في عملية الترحيل الخاصة بالسكنات الهشة، ما أثار حفيظة العائلات التي دعت إلى إعطاء تفسيرات واضحة، تزيل اللبس عن ملفهم.
وكان رئيس المجلس الشعبي البلدي، قد أعطى للسكان -حسب تصريحهم- مبررات تفيد بأن القائمة المرسلة من طرف الدائرة الإدارية لزرالدة، مخصصة للسكن الاجتماعي، وأن ملفات عائلات المطعم المركزي، قد برمجت ضمن عمليات ترحيل السكنات الهشة، بعد أن أكد هذا الأخير إرساله لملفات العائلات المتضرّرة المرفقة بالصور، إلى الوالي المنتدب لزرالدة بتاريخ 8 ديسمبر 2020، دون رّد من طرف المصالح الولائية، تم على إثرها مراسلة ذات المصالح بعريضة احتجاجية من طرف السكان مرفقة بطلب استقبال.
من جهتنا، اتصلنا برئيس المجلس البلدي لسطاوالي، لمعرفة رده على انشغال العائلات، وإعطائنا معلومات عن الحصة السكنية الثانية الممنوحة في إطار برنامج إعادة الإسكان في صيغتها الإجتماعي، إلا أنه لم يرد.

توقيف سبعة مشتبه بهم في الجزائر العاصمة

ق. م
تمكنت مصالح أمن ولاية الجزائر العاصمة من توقيف أربعة أشخاص بالقبة وثلاثة آخرين بباب الوادي، في إطار مكافحة الجريمة، حسب ما أفاد به، الجمعة، بيان لذات المصالح وأوضح البيان أنه، بعد معالجة المتابعة تحت إشراف وكيل الجمهورية المختص إقليميا، أوقفت مصالح الشرطة القضائية بالقبة أربعة أشخاص مشبوهين معروفين بسلوكهم الإجرامي ومسبوقين قضائيا تتراوح ما أعمارهم بين 21 و26 سنة، حيث تم ضبط بحوزتهم سبعة أسلحة بيضاء.
كما تمكنت نفس المصالح بالمقاطعة الادارية لباب الوادي -يضيف نفس المصدر- من توقيف ثلاثة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 25 و60 سنة، وهم مسبوقون قضائيا ينشطون ضمن عصابة أحياء تقوم بالمتاجرة بالمؤثرات العقلية، كانت بحوزتهم أسلحة. وبعد استكمال التحقيق تم تقديم المجموعة إلى وكيل الجمهورية المختص إقليميا، حسب البيان.

“مير” حسين داي: “نسعى لمنع تكرار فيضانات 2020”

نسرين برغل
قال رئيس بلدية حسين داي عبد القادر بن عيدة، إنه جرى اتخاذ مختلف التدابير، تحسبا لفصل الشتاء، بالتنسيق مع مؤسسة “أسروت”، ومن ذلك تنظيف البالوعات والمشاعب، لاستيعاب مساه الأمطار، ودرء خطر السيول.
وكشف المتحدث في تصريح لـ “الشروق”، أن العملية مسّت كل أحياء البلدية، مؤكدا توفير مختلف الإمكانيات البشرية والمادية لمواجهة أي طارئ على هذا الصعيد، في حال تساقط الأمطار بغزارة، في البلدية التي تعد من بين الأكثر تضررا من السيول على مستوى العاصمة.
وفي سياق مغاير، أعلن بن عيدة، إعداد كل تدابير الوقاية من كورونا، بمناسبة الدخول المدرسي، حيث يبدأ العمل بالبروتوكول، ابتداء من مدخل المدرسة التربوية، إلى غاية مغادرة التلاميذ.
ويتضمن البروتوكول جوانب عدة، منها فرض التباعد الجسدي والتعقيم .. إلخ. كاشفا عن تنظيف وتعقيم 13 مدرسة على مستوى البلدية.

اختلاس أختام أطباء لوضعها على الوصفات
عون بمستشفى ضمن عصابة مهلوسات بالبويرة

أحسن حراش
تمكنت عناصر الشرطة القضائية التابعة لأمن دائرة الأخضرية بولاية البويرة من توقيف عون أمن يعمل بمستشفى المدينة، إثر الاشتباه في تورطه رفقة بائع وصاحب صيدلية بمدينة مجاورة في اقتناء والمتاجرة في المؤثرات العقلية بواسطة وصفات مزورة ضبطت عينتين منها لديه، حيث أودع المتهمان الحبس فيما وضع صاحب الصيدلية تحت الرقابة القضائية.
تفاصيل القضية التي عالجتها مصالح أمن دائرة الأخضرية تعود حسب مصادر موثوقة إلى الاشتباه في قيام عون أمن يعمل بالمؤسسة الاستشفائية العمومية اعمر أوعمران بالأخضرية في اقتناء وترويج المؤثرات العقلية بالاستعانة بوصفات مزورة تعود لهويات مختلفة، مع استعمال الختم الشخصي لأطباء بالمستشفى، وهو ما يكون قد دفع بأحدهم إلى تقديم شكوى على مستوى الجهات الأمنية بعد ورود الخبر إليه بحسب ذات المصادر، ليتم ترصد المعني وتفتيشه مما سمح بالعثور لديه على وصفتين مزورتين، حيث تم توقيفه والتحقيق معه، أين كشف عن استعانته في كتابة تلك الوصفات عن طريق بائع بإحدى الصيدليات المتواجدة بمدينة مجاورة، كما أنه كان يستعمل أختام أطباء يترصد غيابهم عن مكاتبهم لينفذ حيلته، ثم يقوم باقتناء المؤثرات العقلية بتلك الوصفات التي تحمل هويات مجهولة على مستوى الصيدلية وفق ذات المصادر.
وبعد استكمال مجريات التحقيق الأولي مثل كل من عون الأمن وبائع الصيدلية وكذا صاحب الصيدلية أمام الجهات القضائية التي أمرت بإيداع كل من المتهم الرئيسي والبائع الحبس الاحتياطي، فيما وضع صاحب الصيدلية تحت الرقابة القضائية، في انتظار ظهور مستجدات أخرى للقضية ومثولهم للمحاكمة في وقت لاحق.

اختلاس أختام أطباء لوضعها على الوصفات
عون بمستشفى ضمن عصابة مهلوسات بالبويرة

أحسن حراش
تمكنت عناصر الشرطة القضائية التابعة لأمن دائرة الأخضرية بولاية البويرة من توقيف عون أمن يعمل بمستشفى المدينة، إثر الاشتباه في تورطه رفقة بائع وصاحب صيدلية بمدينة مجاورة في اقتناء والمتاجرة في المؤثرات العقلية بواسطة وصفات مزورة ضبطت عينتين منها لديه، حيث أودع المتهمان الحبس فيما وضع صاحب الصيدلية تحت الرقابة القضائية.
تفاصيل القضية التي عالجتها مصالح أمن دائرة الأخضرية تعود حسب مصادر موثوقة إلى الاشتباه في قيام عون أمن يعمل بالمؤسسة الاستشفائية العمومية اعمر أوعمران بالأخضرية في اقتناء وترويج المؤثرات العقلية بالاستعانة بوصفات مزورة تعود لهويات مختلفة، مع استعمال الختم الشخصي لأطباء بالمستشفى، وهو ما يكون قد دفع بأحدهم إلى تقديم شكوى على مستوى الجهات الأمنية بعد ورود الخبر إليه بحسب ذات المصادر، ليتم ترصد المعني وتفتيشه مما سمح بالعثور لديه على وصفتين مزورتين، حيث تم توقيفه والتحقيق معه، أين كشف عن استعانته في كتابة تلك الوصفات عن طريق بائع بإحدى الصيدليات المتواجدة بمدينة مجاورة، كما أنه كان يستعمل أختام أطباء يترصد غيابهم عن مكاتبهم لينفذ حيلته، ثم يقوم باقتناء المؤثرات العقلية بتلك الوصفات التي تحمل هويات مجهولة على مستوى الصيدلية وفق ذات المصادر.
وبعد استكمال مجريات التحقيق الأولي مثل كل من عون الأمن وبائع الصيدلية وكذا صاحب الصيدلية أمام الجهات القضائية التي أمرت بإيداع كل من المتهم الرئيسي والبائع الحبس الاحتياطي، فيما وضع صاحب الصيدلية تحت الرقابة القضائية، في انتظار ظهور مستجدات أخرى للقضية ومثولهم للمحاكمة في وقت لاحق.

قاتل الشاب نسيم بالبليدة يحاول “الحرقة” من تموشنت

ب. يعقوب
كللت الجهود الأمنية لقوات الشرطة في عين تموشنت، بالقبض على قاتل الشاب “ل. نسيم” في جريمة قتل بشعة عاشتها ولاية البليدة منذ أيام.
وبحسب مصدر أمني، فإن الأبحاث المستمرة بموجب مذكرة توقيف وطنية، أسفرت عن وضع اليد على الجاني المفترض “ح. ب” من مواليد 1991، المقيم في حي شعبي بمدينة البليدة، الذي فرّ إلى عين تموشنت للإفلات من القبضة الأمنية ومحاولة الهجرة غير النظامية بحرا انطلاقا من شاطئ سبيعات في ساحل عين تموشنت.
وذكرت مصادر أمنية أن المتهم حل بعين تموشنت مساء الخميس ودخل في مفاوضات سرية مع شبكة مصغرة تنشط في مجال الإبحار السري في شواطئ غرب الولاية، أفرادها موضوع ملاحقة أمنية، بحسب ما أشار إليه ذات المصدر، وبعد ورود معلومات دقيقة عن تردد المعني على مقهى في وسط مدينة عاصمة الولاية، تم وضع خطة أمنية محكمة أسفرت عن توقيف الجاني وحجز مبلغ مالي بحوزته يشكل تكلفة الرحلة السرية نحو الضفة الأخرى من المتوسط. الجاني “ح ب”، ينتظر أن يتم تقديمه صباح الأحد أمام نيابة الجمهورية لدى محكمة عين تموشنت للنظر في جريمة القتل المتهم بارتكابها، والظروف التي أحاطت بذلك.

مختص في علم الأوبئة يطمئن:
اللقاحات قادرة على مواجهة متحور كورونا “مو”

ب. يعقوب
بدّد البروفيسور طوالبية عبد الصمد المختص في علم الأوبئة والوقاية بالمستشفى الجامعي تيجاني دمارجي في تلمسان، كافة الشكوك حول إمكانية تسلل أحدث متحورات فيروس كورونا “مو” إلى الجزائر بعدما ظهر في بعض الدول الآسيوية وقارة أمريكا الجنوبية، موضحا أن المتحور الجديد، لا يبعث على القلق حاليا، كونه موضوع تتبع ومراقبة من قبل منظمة الصحة العالمية، التي أدرجت المتحور في الفترة الأخيرة ضمن الفيروسات الجديدة بالمتابعة المستمرة، لافتاً إلى أن الفيروس المتحور يكون خطيرا في حال سرعة انتشاره أو يكون سببا في انتقال مجتمعي في بلد ما وفق تقديره .
وقال البروفيسور في تصريح لـ “الشروق”، إن المتحور “مو”، أثبتت الدراسات الطبية العالمية الحديثة، أنه سريع الانتشار وأعراضه متعددة، وثمة أبحاث دقيقة تؤكد أنه أخطر بكثير من المتحور “دلتا” الذي أرعب العالم، مشيرا إلى أن هناك ما لا يقل عن 8 أعراض رئيسية تحملها السلالة الجديدة ” مو” أو ما سماها بـ”مو هو بي.1. 621″، على غرار ارتفاع درجة الحرارة، سعال شديد ومستمر، والذي قد يستمر إلى أكثر من ساعة، مع آلام الظهر والرقبة والحلق .
وأبرز محدثنا، أن الفيروس المتحور الجديد، ينقل العدوى من 1 إلى 10 أشخاص على حد توصيفه، قائلا إن الخصائص التي مكنته من كسب هذه الخطورة في بعض الدول الحاملة له، هي أنه ينتمي إلى فصيلة بي 1 وهي ألفا وبيتا ودلتا، أي أنه قريب منها، مبرزا أن السلالة الجديدة تم تصنيفها كمتغير يلزم متابعته .
وبحسب البروفيسور طوالبية، فإن الجزائر تتابع هذه الطفرة الفيروسية باهتمام بالغ، وأن السلطات الصحية ضاعفت مراقبتها للمتحور الجديد لتفادي وقوع أي طارئ صحي مستقبلا .كما رد البروفيسور طوالبية على بعض المشككين في قدرة اللقاحات على مقاومة المتحور “مو”، مفيدا أن ليست هناك أي بيانات تجريبية تثبت ذلك، كاشفا أن هناك ثقة كبيرة جدا في أن اللقاحات الموزعة في البلاد ستستمر في حماية الجزائريين من الحالات الحرجة ومن الوفيات .
وبرأي البروفيسور، أن التلقيح صار واجبا وطنيا لا محيد عنه لبلوغ مناعة جماعية أكثر من 80 من المائة، أو تحقيق أزيد من هذه النسبة، داعيا إلى مزيد من تطعيم فئة الشباب التي وصفها بـ”الخزان الهائل”، الناقل للعدوى الوبائية .
وخلص المتحدث إلى القول، إن كافة اللقاحات المعتمدة في الجزائر فعالة وآمنة وأنه ليس هناك ما يقلل من فعاليتها لحد الآن، داعياً الجميع إلى الإبقاء على التدابير الاحترازية وقواعد السلامة الصحية، وتكثيف التلقيح لتقليل تفشي أي متحور فيروسي جديد .

بطاقة تشبه شارة الشرطة أوقعت بالضحية
توقيف عصابة استولت على 400 مليون من داخل سيارة بالبويرة

أحسن حراش
تمكنت الفرقة الجنائية بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية التابعة لأمن ولاية البويرة في ظرف وجيز، من توقيف 5 أشخاص ينشطون ضمن عصابة وطنية قامت بالاستيلاء على مبلغ 400 مليون سنتيم من سيارة أحد الأشخاص بعاصمة الولاية، بعد أن أوهموه بأنهم من عناصر الشرطة باستظهار بطاقة عضوية لجمعية من جمعيات المجتمع المدني تشبه إلى حد بعيد بطاقة الانتساب للشرطة، حيث تم استرجاع مبلغ هام وحجز السيارة المستعملة في الجريمة.
واستنادا إلى مصدر أمني موثوق، فإن وقائع القضية جرت بحي اعمر خوجا بعاصمة البويرة، حيث تواجد أحد الأشخاص على متن مركبته من نوع ” بيكانطو” قبل أن يتقدم إليه 3 شبان كانوا على متن سيارة من نوع “بيجو 301” بيضاء اللون، حيث قدموا أنفسهم على أنهم من رجال الشرطة بالزي المدني، مستظهرين بطاقة عضوية لإحدى الجمعيات المعروفة باعتبارها تشبه إلى حد بعيد بطاقة الانتساب لسلك الشرطة، حينها شرعوا في تفتيش سيارة ذلك الشخص وقاموا بالاستيلاء على مبلغ 400 مليون سنتيم كان مخبأ تحت المقعد إضافة إلى هاتفين نقالين من النوع الرفيع، ليدخل الضحية حينها في مناوشات كلامية معهم، وهو ما لفت انتباه بعض أصحاب المحلات المجاورين الذين حاولوا التدخل إلا أن أفراد العصابة أوهموهم بدورهم على أنهم من رجال الشرطة بنفس البطاقة، ثم فروا على متن مركبتهم بعد تنفيذ جريمتهم المموهة إلى وجهة مجهولة.
وبعد تقديم الضحية لشكوى على مستوى المصالح الأمنية، باشرت الأخيرة فورا تحقيقاتها بالاستعانة بما أدلى به الأخير من مواصفات الأشخاص وكذا لوحة ترقيم المركبة التي تدل على أنها من العاصمة، وهو ما مكن عناصر الفرقة الجنائية في ظرف وجيز لا يتعدى 48 ساعة من توقيف المشتبه فيهم والبالغ عددهم 5 أفراد ينحدرون من ولايتي الجزائر العاصمة والبويرة وتتراوح أعمارهم بين 23 و30 سنة، مع استرجاع جزء هام من المبلغ المسروق قارب 200 مليون سنتيم بالإضافة إلى استرجاع الهاتفين المسروقين وكذا هواتف نقالة وبطاقة العضوية التابعة لإحدى جمعيات المجتمع المدني التي كانت تستعملها عناصر العصابة في تنفيذ مخططاتها الإجرامية، حيث مثل هؤلاء بعد استكمال مجريات التحقيق معهم، أمام الجهات القضائية على مستوى محكمة الاختصاص، عن قضية تكوين جماعة أشرار لغرض الإعداد لجناية السرقة الموصوفة المقترنة التعدد واستحضار مركبة لغرض تسهيل فعلهم وتيسير الهروب، وكذا انتحال صفة منظمة قانونا، وهي الأفعال التي أمرت ذات الجهات القضائية على إثرها بإيداع المتهمين الحبس المؤقت في انتظار خضوعهم للمحاكمة.

استفادا من سيارة فقاما بتأجيرها لـ”حرّاق”
شقيقان يُبلِّغان عن سرقة وهمية للتهرب من دين “أونساج”

م. ع
عالجت عناصر الفرقة الجنائية للشرطة القضائية بأمن ولاية بسكرة مع نهاية الأسبوع قضية، تتعلق بالتبليغ الكاذب عن جريمة سرقة وهمية لسيارة، مع الإدلاء بتصريحات من شأنها تضليل التحقيق وكذا التصرف في مال مرهون.
هذه القضية تورط فيها شقيقان يبلغان من العمر 34 و42 سنة، بعد أن تقدم أحدها إلى مصالح الأمن بشكوى مفادها تعرض مركبة ملك لشقيقه من نوع رونو ماستر بيضاء اللون لعملية السرقة، بعد أن استفاد منها في إطار دعم تشغيل الشباب، ضمن مشروع حديقة للتسلية. وعليه باشرت مصالح الأمن التحقيق في ملابسات هذه القضية من خلال تكثيف عمليات البحث عن المركبة محل السرقة.
ومن خلال سماع الشخص الذي قدم الشكوى ثم سماع شقيقه اتضح وجود تضارب في الأقوال، ما دفع بالفرقة المحققة إلى التحري والتدقيق أكثر في القضية، ليتبين أن وراءها “سيناريو” مفبرك من الشقيقين للتهرب من تسديد دين المشروع، وكذا الاستفادة من التأمين الشامل عن طريق تأجيرهما للمركبة لشخص من ولاية مجاورة مقابل مبلغ مالي معتبر لمدة سنة، بشرط تفحص المركبة كل شهر، وبعد مرور مدة تفاجأ الشقيقان بانقطاع الاتصال الهاتفي مع المستأجر للسيارة، ليتلقيا بعدها خبر هجرة ذلك الشخص بطريقة غير شرعية، وبمواجهة الشقيقين بالقرائن والحقائق المتوصل إليها في التحقيق اعترفا بالجرم ليتم توقيفهما ثم إنجاز ملف جزائي ضدهما على أن يتم تقديمهما أمام العدالة لاحقا .

أوهمه بمساعدته في نقله إلى مستشفى بالخارج
شاب يحتال على والد طفل مريض بقسنطينة

عصام بن منية
استغل شاب يبلغ من العمر 37 سنة، الظروف الصحية لطفل يعاني من حروق خطيرة من الدرجة الثالثة، على مستوى أطرف جسمه، بسبب تعرضه لانفجار قارورة غاز البوتان، للاحتيال على والده وسلبه مبلغ 15 مليون سنتيم، مدعيا مساعدته في نقل ابنه للعلاج في إحدى العيادت الطبية خارج الوطن، قبل أن يتم اكتشاف أمره وتوقيفه من طرف مصالح الأمن بولاية قسنطينة.
القضية عالجتها فرقة الشرطة القضائية بالأمن الحضري الخارجي ماسينيسا بقسنطينة، نهاية الأسبوع الماضي، بعد تلقيها لشكوى من الضحية الذي تعرض للنصب والإحتيال، وصرح أنه تعرف على هذا الشاب عبر موقع التواصل الاجتماعي الفايس بوك، حيث اتصل به المشتبه فيه، وأبدى له رغبته في تقديم يد المساعدة لابنه المصاب بحروق بليغة من الدرجة الثالثة في كافة أنحاء الجسم، وأعطاه وعودا وهمية بتمكينه من كل التسهيلات الإدارية اللازمة، لنقل ابنه للعلاج في الخارج.
واستدرج المشتبه فيه الضحية وطلب منه تسليمه مبلغ خمسة ملايين سنتيم، قصد إتمام بعض الإجراءات واستخراج بعض الوثائق، وبعد مدّة طلب منه ضرورة تسليمه مبلغ عشرة ملايين سنتيم، واتفق على الالتقاء معه في مدينة الخروب، وبعد أن تأكد الضحية والد الطفل المصاب بأنه تعرض إلى عملية نصب احتيال، توجه مباشرة على مصلحة الأمن الحضري الخارجي ماسينيسا حيث سرد لرجال الرشة قصته، ليتم على الفور فتح تحقيق في القضية أسفر عن توقيف المشتبه فيه وتحويله على مقر الأمن للتحقيق معه وتكوين ملف قاضي ضده عن تهمة النصب والاحتيال، تم بموجبه تقديمه أمام العدالة التي أمرت بحبسه.

هاجموا الضحية بالغاز المسيل للدموع
لصوص يكبّلون سيدة ويسرقون مجوهراتها بالطارف

س. ك
تمكنت مصالح أمن دائرة بن مهيدي بالطارف، نهاية الأسبوع الماضي، من توقيف أربعة أشخاص اختصوا في تنفيذ عمليات السرقة بالعنف متبوعة بالاعتداء على المواطنين باستعمال أسلحة بيضاء، ظلّوا ينشطون في مجال ترويج المخدرات والمؤثرات العقلية بطريقة غير مشروعة على مستوى مدينة بن مهيدي.
أفراد هذه العصابة تمت الإطاحة بهم بعد تلقي مصالح الأمن لشكوى من سيدة بخصوص تعرض منزلها للسرقة، من طرف مجهولين في وقت متأخر من الليل، استهدفوا كمية من مجوهراتها الذهبية ومبلغ مالي، وذلك بعد الاعتداء عليها باستعمال غاز مسيل للدموع، وقيامهم بتكبيلها بواسطة شريط لاصق.
إثر ذلك باشر عناصر الشرطة تحرياتهم وتحقيقاتهم انطلاقا من المعلومات التي تحصلوا عليها، بشأن وجود مجموعة من الشباب تحوم حولهم الشبهات كانوا محل متابعة من طرف عناصر الفرقة وبالتنسيق مع الجهات القضائية المختصة، تم الحصول على إذن بالتفتيش الذي انتهى بالعثور على أدلة وقرائن تبين تورط المشتبه فيهم في قضية السرقة والاعتداء على الضحية بالإضافة إلى ضبط كمية من المخدرات والمؤثرات العقلية قدرت بـ67 قرصا مهلوّسا، ومجموعة من الأسلحة البيضاء المختلفة، والتي تستعمل في تنفيذ عمليات السطو والاعتداء.
وقد تم تحويل المشتبه فيهم على مقر الأمن للتحقيق معهم والذي كشف عن تورطهم في عملية السرقة التي استهدفت منزل السيدة الضحية، ليتم إنجاز ملفات قضائية ضدهم عن تهم تكوين جماعة أشرار لغرض السرقة من داخل منزل المقترنة بظرفي التعدد والتسلق، واستعمال أسلحة بيضاء ظاهرة وأعمال عنف وحيازة مواد مخدرة مع حيازة أسلحة بيضاء محظورة دون مبرر شرعي، قدموا بموجبها أمام الجهات القضائية المختصة لدى محكمة الذرعان، والتي أمرت بإيداعهم جميعا رهن الحبس المؤقت.

عمال السياحة بقالمة بلا أجور

يبقى العمال التابعون لمديرية السياحة بولاية قالمة دون أجور لعدة أشهر قاربت السنة، رغم المداخيل التي تجنيها المديرية من عمليات إيجار المحلات التجارية التابعين للمديرية والمتواجدة بالمناطق السياحية لاسيما بجوار الحمامات المعدنية التي تزخر بها الولاية بحمام أولاد علي وحمام الدباغ، هذا الأخير الذي قامت فيه مديرية السياحة بتسييج منطقة الشلال ومنبع الماء الحموي بحمام ما يعرف “المسخوطين” أو “المسك والطين” وفرض تذاكر على المواطنين للدخول إلى هذا المكان مقابل خميسن دينارا جزائريا على كل زائر، وهو ما يوفر مداخيل إضافية للمديرية تكفي لتسديد أجور عمالها الذين يظلون وعائلتهم ينتظرون بفارغ الصبر صب الأجور المتأخرة ونحن على مقربة ساعات قليلة من الدخول المدرسي لأبنائهم.

بعد تناول “الشروق” تداعيات ما وقع بلجنة الطعن حسب النقابات
لجنة تحقيق وزارية تحل بثانوية شيبان بسور الغزلان في البويرة

أحسن حراش
علمت “الشروق”، من مصادر موثوقة، بإيفاد وزارة التربية الوطنية لجنة تحقيق وزارية إلى ثانوية عبد الرحمن شيبان، الواقعة في سور الغزلان جنوب البويرة. وذلك إثر تناول “الشروق”، في مقال سابق، تداعيات ما وقع من خلال لجنة الطعن الولائية التي برأت مدير المؤسسة، بحسب النقابات، رغم العقوبات الصادرة في حقه بإقرار لجنة وزارية سابقة على خلفية المشكل الواقع داخل المؤسسة بين الأخير وإطارات من طاقمه الإداري.
حلت لجنة التحقيق الوزارية بالمؤسسة، نهاية الأسبوع، بحسب ذات المصادر، لتباشر تحقيقاتها في المشكل قصد رفع تقريرها إلى الوزارة الوصية التي ينتظر أن تصدر إجراءات وقرارات في الخصوص خلال الأيام القليلة المقبلة، خاصة وأن نقابات معتمدة تابعة للقطاع كانت قد نبهت لاستحالة العمل بين الطاقم الإداري المتمثل في الناظر والمقتصدة ومستشار التربية وبين المدير الذي مارس ضدهم كل أشكال الظلم والتعسف على حد وصفها، ما قد يعطل الدخول المدرسي الذي هو على الأبواب بالمؤسسة.
وكان التكتل النقابي المشكل من نقابتي المصالح الاقتصادية ومستشاري التربية بالبويرة قد أصدر بيانا، تحوز “الشروق” نسخة منه، نددت فيه الأخيرة وطعنت في القرار الصادر عن لجنة الطعن الولائية الصادر في 08 أوت الفارط، الذي تم على إثره تبرئة مدير ثانوية عبد الرحمن شيبان بسور الغزلان من جميع التهم الثابتة في حقه، بحسب ما جاء في تقرير أصدرته لجنة التحقيق الوزارية، بتاريخ 18 ماي الفارط، كما جاء في البيان، مضيفا أن تقرير الأخيرة قدم جميع الدلائل التي تثبت التجاوزات المالية والأخلاقية والإدارية للمعني، التي مست بحسب البيان بالسير الحسن للمؤسسة وأثرت سلبا على ميزانيتها.
والغريب في الأمر، بحسب بيان التكتل النقابي، هو ضرب لجنة الطعن الولائية عرض الحائط لما جاء بتقرير لجنة التحقيق الوزارية، في سلوك يدعو إلى الشك في مخرجات هذه اللجنة حسب البيان، بل ما يؤكد ذلك مثلما أضاف هو استقالة أحد أعضائها المنتخبين عن لجنة التربية الذي لم يتحمل الظلم والتجاوز داخل الجلسة، مشيرا في ذات السياق إلى اقتراح لجنة التحقيق الوزارية خلال تحقيقها في القضية، تسليط عقوبة من الدرجة الرابعة على المعني، متمثلة في التوقيف التحفظي والإحالة على مجلس التأديب مع اقتراح عقوبة التسريح أو التنزيل، فيما تم معاقبة كل من المقتصدة والناظر بتوقيف تحفظي لثلاثة أيام تم تطبيقها فورا.
غير أنه، بعد مثول المعني أمام مجلس التأديب بتاريخ 28 جوان الفارط، حيث تمت إدانته بعقوبة من الدرجة الثالثة وهي التحويل الإجباري حسب البيان، ليقوم بالطعن لدى لجنة الطعن الولائية التي فاجأت الجميع على حد وصف البيان، بقرار لا يمكن تسميته إلا بالمجحف والصادم والظالم، وهو تبرئة المعني من كل التهم الثابتة ونجاته من كل العقوبات القانونية، في حين تمت معاقبة ضحاياه، وهذا ما جعل المعني حسب البيان يتمادى في تصرفاته ويتوعد الطاقم الإداري بالانتقام منهم.
وأعلم التكتل النقابي عبر بيانه جميع الأطراف الوصية، باستحالة عمل الطاقم الإداري المتمثل في الناظر والمقتصدة ومستشار التربية مع مدير مارس ضدهم كل أشكال الظلم والتعسف، وهذا ما يؤدي حتما كما قال إلى تعطيل الدخول المدرسي في المؤسسة في حالة عدم استدراك الوضع ومراجعة القرار في أقرب وقت ممكن، مع الإشارة إلى وقوف التكتل النقابي مع المعنيين وتأييده التام والمطلق للطاقم الإداري وعدم السكوت إحقاقا للحق كما ورد بالبيان وحرصا على مصالح الموظفين والتلاميذ على حد سواء، وهو ما يكون قد دفع بالوزارة الوصية إلى إيفاد لجنة تحقيق أخرى للوقوف على المشكل واتخاذ الإجراءات المناسبة لتفادي تعطل الدخول المدرسي بالمؤسسة.

جامعة البليدة 2 تصادق على البروتوكل الصحي الخاص بسير السنة الجامعية
مدير الجامعة خالد رامول يكشف عن الرزنامة المعتمدة في السداسيين الأول والثاني

إلهام. ب
صادقت الخلية المحلية المكلفة بمتابعة سير السنة الجامعية 2021-2022 بالإجماع على البرتوكول الخاص بسير السنة الجامعية 2021-2022 لجامعة البليدة 2 لونيسي علي.
وأكد مدير الجامعة، البروفيسور خالد رامول، خلال إشرافه على تنصيب الخلية المحلية لمتابعة سير السنة الجامعية 2021-2022، نهاية الأسبوع على ضرورة احترام الرزنامة المقترحة من أجل ضمان تدريس 13 أسبوعا على الأقل، يتم فيها المزاوجة بين نظام التدريس الحضوري ونظام التدريس عن بعد، مثلما نصت التعليمات الوزارية، مع ضمان التعليم الحضوري للوحدات الأساسية وفي ظل الاحترام الصارم للبروتوكول الصحي.
وستنطلق الدراسة– بحسب بيان لرئاسة الجامعة- يوم 3 أكتوبر المقبل في كل المستويات والأطوار، وسيتم الاعتماد على نظام الأفواج للمزاوجة بين نظام التعليم الحضوري ونظام التعليم عن بعد عن طريق نظامي التدوير اليومي أو الأسبوعي، بحسب الكلية أو التخصص، إذ يضم السداسي الأول 13 أسبوعا ابتداء من 03 أكتوبر إلى غاية 16 ديسمبر ثم العطلة الشتوية من 16 ديسمبر إلى غاية 02 جانفي، ثم سيستمر التدريس أسبوعين لتنطلق امتحانات السداسي الأول ابتداء من 15 جانفي 2022.
أما السداسي الثاني، فسينطلق ابتداء من 29 جانفي 2022 إلى غاية 16 مارس 2022 تاريخ العطلة الربيعية، ليستمر بعد ذلك إلى غاية 19 ماي 2022، على أن تجرى امتحانات السداسي الثاني ابتداء من 21 ماي 2021.
ومعلوم أن اللجنة المحلية التي تضم كلا من مدير الجامعة رئيسا، ونواب المدير، الأمين العام للجامعة، مدير الخدمات الجامعية، أطباء المركز الطبي للجامعة والأحياء الجامعية، بالإضافة إلى كل رؤساء مكاتب فروع المنظمات الطلابية بالجامعية، ورؤساء مكاتب التشكيلات النقابية الخاصة بالأساتذة، الموظفين والعمال، تعكف على الإعداد والتصديق على المخطط الخاص بسير النشاطات البيداغوجية للجامعة ومراحل تنفيذه، كما تسهر الخلية على متابعة الاحترام الصارم للبروتوكول الوقائي من وباء كورونا، والمساهمة في ترشيد التدابير التي تضمن السير الحسن للسنة الجامعية واختتامها.

استرجاع فتاة قاصر وتوقيف 3 أشخاص قاموا بتحويلها

ن. اوهاب
تمكن أفراد وحدات المجموعة الإقليمية للدرك الوطني ببجاية، من استرجاع فتاة قاصر، تبلغ من العمر أربع عشرة 14 سنة، وتوقيف 3 أشخاص قاموا بتحويلها.
وبحسب بيان المجموعة الإقليمية للدرك ببجاية، فإن القضية تعود إلى تاريخ 16/09/2021، حين تلقت وحدات المجموعة الإقليمية للدرك الوطني ببجاية، بلاغا عن اختفاء الطفلة القاصر المسماة “م. ش”، البالغة من العمر أربع عشرة 14 سنة، من العمر في ظروف غامضة، من بلدية برباشة مقر إقامتها مع أهلها؛ حيث تم نشر وتوزيع الأبحاث مباشرة، والقيام بالتحريات اللازمة أين تمكنت فرقة حماية الأحداث للدرك الوطني ببجاية، من استرجاع الفتاة وتوقيف في بداية الأمر، الشخصين اللذين قاما بتحويل القاصر.
وخلال مواصلة التحريات، تمكن عناصر فرقة الأحداث للدرك الوطني، من توقيف الشخص الثالث المتورط في قضية تحويل قاصر. وتم تكوين ملف قضائي أين سيتم تقديم المعنيين أمام الجهات القضائية المختصة.

وضع حد لعصابة أحياء بباب الوادي وحجز أسلحة

نوارة. ب
تمكّنت مصالح أمن ولاية الجزائر، ممثلة في فرقة الشرطة القضائية بأمن المقاطعة الإدارية باب الوادي، من وضع حد لجمعية أشرار تنشط ضمن عصابة أحياء، المتاجرة بالمؤثرات العقلية، حيازة أسلحة محظورة من مختلف الأصناف مع إخفاء أشخاص مبحوث عنهم.
قضية الحال عالجتها ذات الفرقة تحت إشراف النيابة المختصة إقليميا، أفضت إلى توقيف ثلاثة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين “25 و60 سنة”، مسبوقين قضائيا، ينحدرون من ولاية الجزائر.
العملية أسفرت عن ضبط وحجز بندقية صيد بحري، 5 أسلحة بيضاء محظورة مختلفة الأصناف والأحجام، 15 لعبة نارية من نوع “بوق” 12 قرصا مؤثّرا عقليا وحزمة من المخدّرات الصلبة، ثلاثة هواتف نقّالة ومبلغ مالي قدره 25000 دج تعدّ من عائدات التّرويج. بعد استكمال الإجراءات القانونية، تم تقديم المشتبه فيهم أمام السيد وكيل الجمهورية المختص إقليميا.

اندلعت في أوقات متقاربة وفي مناطق متفرقة
الحرائق تلتهم 17 هكتارا من الأحراش بقالمة

نادية طلحي
عادت، مساء الجمعة، الحرائق للاشتعال مجددا في مناطق غابية متفرقة من إقليم ولاية قالمة، ما أثار حالة استنفار قصوى لدى مصالح مديرية الحماية المدنية ومحافظة الغابات بالولاية، والتي جندّت إمكانيات مادية وبشرية معتبرة للتدخل بالسرعة من أجل التحكم في النيران المشتعلة، ومنع انتشار ألسنتها إلى وسط الغابات.
وقد اندلع الحريق الأول في حدود الساعة الثانية والنصف من ظهر الجمعة، بمنطقة عين الغول ببلدية سلاوة عنونة، وأتى على 20 شجرة زيتون مثمرة، وخمس خلايا لتربية النحل، بالإضافة إلى هكتارين من الحصائد، قبل إخماده، من طرف عناصر الوحدة الثانوية بعين حساينية المدعومين بعناصر الوحدة الثانوية بحمام دباغ.
وفي حدود الساعة الثامنة والنصف من مساء نفس اليوم، شبّ حريق آخر بمشتة عين غراب ببلدية وادي الزناتي، وأتى على عشر هكتارات من الأعشاب الجافة، قبل أن يتم التحكم فيه من طرف عناصر الوحدة الثانوية للحماية المدنية بوادي الزناتي، وفي نفس التوقيت تقريبا من مساء الجمعة، اندلع حريق مهول بالمنطقة الغابية بمشتة المطوية ببلدية بلخير، ما استدعى تسخير إمكانيات هائلة للتدخل تتمثل في فرق الإطفاء للوحدة الرئيسية بقالمة، والوحدة الثانوية بعين مخلوف، والرتل المتنقل وبدعم من فرق محافظة الغابات، والتي وجدت صعوبة كبيرة في التحكم في ألسنة النيران المشتعلة، بسبب الرياح وصعوبة التضاريس، ما تسبب في احتراق خمس هكتارات، قبل السيطرة على النيران المشتعلة مع فجر نهار أمس السبت، ومنع انتشارها وسط الغابة.
ولازالت أسباب اندلاع تلك الحرائق مجهولة، في انتظار ما ستكشف عنه نتائج التحريات والتحقفيقات التي باشرتها مصالح الدرك الوطني، لتحديد أسباب اشتعال النيران في أوقات متقاربة وفي مناطق متفرقة من بلديات الولاية.
وكانت ولاية قالمة قد شهدت منتصف شهر أوت الماضي اندلاع سلسلة من الحرائق المدمّرة في مناطق متفرقة من بلديات الولاية، أهمها الحريق الذي شهدته جبال بني صالح، والذي استمر نحو خمسة أيام كاملة، وأتى على 5000 هكتار من المساحة الغابية، وألحق اضرارا جسيمة بالممتلكات وبساتين الأشجار المثمرة، قبل تدخل طائرتي “كنادير” لمنع انتشاره وامتداد ألسنة اللهب إلى ولاية سوق أهراس المجاورة.

النيران تأتي على 6 هكتارات من المساحات الغابية بسطيف

سمير مخربش
عادت الحرائق من جديد إلى ولاية سطيف لتلتهم هذه المرة 6 هكتارات من المساحات الغابية ببلدية جميلة التي غشيها دخان النيران لعدة ساعات.
الحريق اندلع مساء الجمعة في المنطقة المسماة الدار الحمراء ببلدية جميلة، والتي احمرت غاباتها إثر النيران التي اشتعلت فجأة وامتدت عبر مساحة تقدر بحوالي 6 هكتارات من الأشجار والأحراش، وكانت كافية لإلحاق ضرر كبير بالمساحات الغابية. ومع امتداد ألسنة اللهب تدخل رجال الحماية المدنية بعتاد ثقيل رفقة مصالح البلدية، واستمرت عملية الإخماد الى ساعة متأخرة من الليل لتستأنف صبيحة أمس أين تم إطفاء بعض بقايا الحريق.
وقد تمكن رجال الحماية المدنية من إنقاذ الأشجار المثمرة المنتشرة بالمنطقة التي تشتهر بإنتاج الزيتون، كما تمكنوا من حماية صناديق تربية النحل التي اقتربت منها ألسنة اللهب وكادت أن تلحق خسائر معتبرة بممتلكات الفلاحين.
يذكر أن بلدية جميلة معروفة بآثارها الرومانية وبطبيعتها الخلابة وغاباتها الجبلية التي تشوهت في الآونة الأخيرة نتيجة الحرائق المتكررة.

شغور مناصب المسؤولين الماليين يربك العملية
الشروع في تقسيم الممتلكات بين الولايات الأصلية والجديدة

ب. طواهرية
شرع ولاة الجنوب في عملية تقسيم الممتلكات القارة والمتقولة، بين الولايات المستحدثة والولايات الأم التي كانت تتبعها سابقا، وشرعت اللجان التقنية المكلفة في جرد الممتلكات وحتى الاعتمادات الخاصة بمختلف المديريات التنفيذية، وهذا بعد أن تلقى ولاة الجنوب المعنيون بالتقسيم الإداري الأخير قرارا وزاريا مشتركا في الثامن من شهر سبتمبر، حيث يتضمن التقسيم مختلف الممتلكات الخاصة بالأصول والخصوم، وكذا الاعتمادات المالية المخصصة بتسيير الولايات الجديدة والتي كانت تسير من طرف مختلف الهيئات العمومية على مستوى الولايات الأصلية.
وباشر عدد من ولاة الجنوب منذ الخميس العملية على غرار والي ولاية بشار بحضور والي ولاية بني عباس، فضلا عن اللقاء المنظم بمقر ولاية إيليزي في نفس السياق، ويرجح أن تتم العملية، وفق مصادر مطلعة، خلال شهر واحد، ما يعني أن منتصف شهر أكتوبر سيكون آخر أجل لإتمام العملية.
غير أن ذات المصادر تطرح تساؤلات عن كيفية تسيير بعض جوانب العملية، خصوصا ما تعلق بتسيير الاعتمادات المالية الموجهة للولايات الجديدة في ظل غياب وعدم تعيين مسؤولي المصالح المالية على غرار أمناء الخزينة العمومية الولائية، وكذا المراقبين الماليين، وحتى بعض الإطارات المتوسطة على مستوى عديد المديريات التنفيذية.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!