-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
جريمتا قتل لشابين، أصحاب الطعون والملفات المقبولة بـ "عدل 2" يحتجون

أخبار الجزائر ليوم السبت 21 ماي 2022

الشروق
  • 1874
  • 0
أخبار الجزائر ليوم السبت 21 ماي 2022
أرشيف

أحدهما كان يستعد للزواج
جريمتا قتل لشابين بقسنطينة وأم البواقي

ب. ع
توفي شاب في الثلاثين من العمر يدعى أبو بكر يعيش، متأثرا بضربة على مستوى الرأس بآلة حادة تستعمل في النجارة، يحتمل أن تكون عبارة عن مفك براغ في حي الزاوش المعروف باسم الإخوة عرفة بقسنطينة، بعد شجار – حسب مصادر محلية – مع أحد الحرفيين على خلفية عدم إكمال المشتبه فيه لأعمال نجارة، خاصة ببيت الضحية الذي كان مقبلا على الزواج خلال الصائفة القادمة، وكان سوء التفاهم قد اندلع مساء الجمعة، قبل أن يتحول إلى شجار، أودى بحياة الشاب القاطن في حي بوذراع صالح ويعمل في الخدمات الجامعية بإحدى إقامات المدينة الجديدة علي منجلي الجامعية، وقد أوقفت مصالح الأمن فجر أمس مشتبه فيه بارتكاب هذه الجريمة التي تأثر لها أهل وأصحاب الضحية بسبب طيبته وأخلاقه العالية، وبشاشته الدائمة، وابتعاده عن كل أماكن الشجار وحتى الملاسنات.
كما وجدت مصالح الدرك الوطني بولاية أم البواقي، صباح السبت، جثة شاب في العشرين من العمر، في أحد حقول قرية الكوادرية ببلدية بئر الشهداء وأثار الضرب والاعتداء بآلات حادة بادية عليه، وقد باشر رجال الدرك الوطني التحقيق في القضية التي هزت ولاية أم البواقي.

بينهم من أسقطتهم رواتبهم وآخرون لم يسددوا الشطر الأول
أصحاب الطعون والملفات المقبولة بـ “عدل 2” يحتجون

راضية مرباح
عاد مكتتبو “عدل 2″، من أصحاب الطعون والملفات المقبولة برد أو دونه والذين لم يسددوا بعد الشطر الأول ومنهم من ينتظرون فتح المواقع وأولئك الذين أسقطتهم رواتبهم وحتى الأرامل، لتنظيم وقفة احتجاجية مجددا أمس،، أمام مقر وزارة السكن، بسبب الغموض الذي يكتنف مصير العديد منهم وحرمانهم من تحقيق حلمهم في الحصول على سكن بعدما اصطدموا بنقائص وعوائق أسقطت الكثير من الفئات بعدما بقيت ملفاتهم عالقة منذ أكثر من 9 سنوات وهم في رحلة العذاب من الوكالة إلى الوزارة لمعرفة مستقبلهم الغامض.
وأوضح المنسق الوطني للمكتتبين المحتجين، محمد الأمين عطير في تصريح لـ”الشروق”، أن عودتهم إلى الاحتجاج أمس، جاءت كنتيجة حتمية بسبب اللغط والغموض والمصير المجهول الذي يكتنف العديد من الحالات، مذكرا بأن اللقاء الأخير بالمدير العام ومديرة الإعلام والإحصاء، لم يأت بجديد بالنسبة لفئة الذين لم يتمكنوا بعد من اختيار المواقع أو دفعهم للشطر الأول، فضلا عن الأرامل الذين تم إقصاؤهم من سكنات عدل بعد وفاة الزوج المكتتب رغم استيفائهن لمختلف الشروط، مشيرا إلى أن التنسيقية تحصي 36 حالة تتطلب إعادة الإدماج لا محالة نضير الأوضاع الاجتماعية المزرية التي تعيشها عائلات المكتتب المتوفى.
كما تطرق المتحدث إلى ضرورة الإسراع لفتح الموقع الإلكتروني لسحب استدعاءات ودفع الشطر الأول إلى غاية استكمال دراسة كل ملفات الطعون، واختيار الموقع السكني مع استكمال دفع بقية الأشطر باحترام الترتيب التسلسلي لأرقام تسجيل المكتتبين مع ضرورة تحيين ملفات أصحاب الطعون المرفوضة لسنة 2019 أو إصدار بحقهم قرار يسمح لهم بإدماجهم في سكنات عدل 2، لاسيما منهم أولئك الذين أسقطتهم رواتبهم بحجة أنها ناقصة، وأضاف المتحدث أنهم ينتظرون بأحر من الجمر التدخل المباشر لرئيس الجمهورية من اجل تسوية وضعية ورفع التجميد عن العديد من الملفات، لاسيما بعد وقفة 07/05/2022 أين تلقى المكتتبون إقصاء نهائي بعد 9 سنوات انتظار، فضلا عن مطلب فتح الموقع الإلكتروني للاختيار وتوجيههم إلى مواقع سكنية داخل ولاية إقامتهم وغيرها من المطالب الأخرى التي تتطلب حلول سريعة كان قد راسل بموجبها ممثل المحتجين وسيط الجمهورية على أمل منهم أن يتم التدخل لتحريك الملفات العالقة.

عصابة دولية خطّطت لإغراق الجزائر بالسموم
أمران بالقبض في حق باروني مخدرات مغربيين

ب. يعقوب
طوت مساء الخميس، المحكمة الجنائية الاستئنافية لمجلس قضاء وهران، فصول قضية تهريب أربعة قناطير و52 كلغ من الكيف المعالج التي تورط فيها أربعة أشخاص من جنسية جزائرية وثلاثة مغاربة في حال فرار، حيث وقعت هيئة المحكمة على ثلاثة أشخاص في حال إيقاف، عقوبة 15 سجنا نافذا، مع تبرئة آخر، بينما تم إصدار أمرين بالقبض الدولي في حق مغربيين فارين، كانا وراء إغراق التراب الجزائري بشحنات السموم، علما أن النيابة التمست المؤبد للمتهمين.
وحسب ما دار في جلسة الاستئناف، فإن التشكيل الدولي الإجرامي المفكك، المكون من ستة أشخاص بينهم مغربيان، اختص الجميع على مدار فترة في إدخال الكيف المعالج إلى الجزائر عبر منافذ حدودية غرب الوطن، وواجهت هيئة المحكمة هؤلاء الأشخاص المقبوض عليهم بحقائق صادمة، تخص مخطط تهريب المخدرات من قرى حدودية تقع في إقليم عمالة وجدة نحو منطقة حمام بوغرارة في الحدود الغربية للوطن، حيث يقيم أحد أفراد شبكة التهريب الدولي للمخدرات .
وجاءت عملية القبض على بارونات “الزطلة” بتاريخ 22/01/2019، في أعقاب تحريات معمقة قادتها عناصر الأمن الداخلي للناحية العسكرية الثانية في وهران، حول مخطط التهريب الذي كان يقوده مغاربة بتواطؤ مع جزائريين، لنقل وتهريب المخدرات إلى حمام بوغرارة، ومن ثم نقلها إلى وهران، قبل أن يتم تحويلها إلى ولاية تبسة أقصى الشرق الجزائري.
الأبحاث الأمنية في قضية الحال، كللت بتوقيف سيارة من نوع مرسيدس تقل ثلاثة أشخاص يقيمون في وهران وحمام بوغرارة، وبعد إخضاع المركبة لتفتيش دقيق، أسفرت العملية عن ضبط 4.5 قناطير من الزطلة المغربية، كانت معبأة في أكياس بلاستيكية سوداء اللون في شكل طرود تزن ما بين 500 و600 غرام، موجهة للتسويق الدولي .
وأبرزت التحقيقات أن العملية التي ضبطتها المصالح الأمنية المختصة، كانت سبقتها عملية تهريب 127 كلغ من الكيف المعالج عبر منافذ حدودية جنوبية، وبالتحديد بين فكيك وحاسي خبي في بشار، وهو ما أعطى الانطباع بقوة، أن من يقف وراء هذه العمليات، هي مافيا مغربية بامتياز، لها أهداف لإغراق الجزائر بالكيف المغربي .
المتهمون الثلاثة أنكروا التهم المنسوبة إليهم، حيث حاولوا التأثير على هيئة المحكمة بأنهم لم يكونوا يعلمون أن الحمولة التي كانت في مؤخرة المركبة، عبارة عن مخدرات، بحجة أنهم قاموا باستئجار السيارة مقابل مبلغ مالي من صاحبها “هـ. م”، هذا الأخير بعد استدعائه أنكر التهمة، وأكد أنه لا ينشط في هذا المجال، وأن شقيقه اعتاد على أخذ سيارته لأغراض منزلية دون علمه بنشاطه الإجرامي.

وفاة شخصين وإنقاذ ستة في حوادث غرق بشواطئ تلمسان

سيدي محمد نذير
سجلت شواطئ ولاية تلمسان يوم الجمعة غرق 8 أشخاص حسب بيانات صادرة عن الحماية المدنية لولاية تلمسان، وذلك في عدد من شواطئ الولاية بمرسى بن مهيدي والغزوات.
واستخرجت مصالح الحماية المدنية جثتي شخصين فقدا في غمرة حالات الغرق المسجلة بشاطئ بيدر أقصى شمال غربي الولاية، ويتعلق الأمر بشخص ينحدر من مدينة مغنية يبلغ من العمر 50 سنة، والغريق الثاني من منطقة العجايجية بدائرة فلاوسن يبلغ من العمر 34 سنة .
وتدخلت مصالح الحماية المدنية في شاطئ موسكاردة لإنقاذ مصطاف حاول إنقاذ شخص آخر من الغرق، إلا أنه كاد أن يغرق هو الآخر، كما تم إنقاذ شخص ثالث بشاطئ بيدر، وإنقاذ شخصين آخرين يبلغان من العمر 42 سنة و14 سنة من الغرق بشاطئ موسكاردة 2، كما تم إنقاذ شخص سادس بشاطئ موسكاردة دائما يبلغ من العمر 22 سنة.
وخلفت حالات الغرق والوفاة بين المصطافين حالة من القلق والخوف بسبب ما تردد عن علاقتها مع الهزة الأرضية التي ضربت شمال شرقي البلد المجاور وشعر بها سكان غرب تلمسان منتصف نهار يوم الجمعة.
وكانت السلطات الولائية حاولت طيلة الأيام الماضية التركيز في اهتمامها على تهيئة الشواطئ، إلا أن ارتفاع درجة الحرارة أدى إلى انطلاق موسم الاصطياف بين المواطنين قبل أوانه، رغم فترة الامتحانات النهائية والفصلية التي لم تمنعهم من التوجه للشواطئ.

الحماية تدعو الأولياء إلى مراقبة أبنائهم
غرق ثلاثة أطفال في مسطحات مائية بسوق أهراس

عـصـام بـن منـية
مازالت مياه السدود والبرك المائية المتواجدة في المناطق الريفية بولاية سوق أهراس، تحصد أرواح قاصديها من الأطفال بغرض ممارسة السباحة، مع موجة الحرّ الشديد التي تشهدها الولاية هذه الأيام، والارتفاع القياسي في درجات حرارة الجو التي فاقت الأربعين يوم الخميس والجمعة.
لفظ ثلاثة أطفال تتراوح أعمارهم ما بين 15 سنة و17 سنة أنفاسهم الأخيرة منذ الثلاثاء الماضي وفي ظرف ثلاثة أيام متتالية، غرقا في حوادث متفرقة عبر السدود والبرك المائية، آخرها كان مساء يوم الخميس، عندما تدخل عناصر الحماية المدنية بسوق اهراس، مدعومين بفرقة متكونة من سبعة غطاسين، في حدود الساعة الثالثة زوالا لانتشال جثّة طفل يبلغ من العمر 17 سنة، توفي غرقا في مياه البركة المائية المتواجدة بوادي مجردة بضواحي بلدية سوق أهراس، والتي يكون حسب مصادرنا قد قصدها الضحية لممارسة السباحة هربا من لفح أشعة الشمس وارتفاع درجات حرارة الجو، إلاّ أن قدميه علقتا في الأوحال المتواجدة أسفل البركة وعجز عن الخروج منها، ما تسبب في هلاكه غرقا.
ويوما قبل هذه الحادثة، تدخل عناصر الحماية المدنية، في حدود الساعة الرابعة من مساء الأربعاء، لانتشال جثّة طفل يبلغ من العمر 15 سنة، بعد هلاكه غرقا في مياه سد تيفاش، حيث تم إخراج جثته بصعوبة من طرف الغطاسين. وقبلها بيوم واحد، اهتزت قرية أولاد قاسم ببلدية سدراتة، مساء الثلاثاء الماضي، على وقع فاجعة وفاة طفل يبلغ من العمر 16 سنة، غرقا في بركة مائية مخصصة للسقي، وقد تم انتشال جثته من طرف عناصر الحماية المدنية.
وإثر تزايد حوادث الغرق عبر السدود والمسطحات المائية بالولاية، دعت مصالح مديرية الحماية المدنية بسوق أهراس، الأولياء إلى ضرورة مراقبة أبنائهم، ومنعهم من التوجه إلى البرك المائية والسدود التي تمنع فيها السباحة نهائيا، لما تشكله من خطر على حياتهم.

تعويض النقل على هذا المحور بحافلات “إيتوزا”
توقف سير الترامواي بحسين داي بسبب أشغال تهديم بناية “سامباك”

راضية مرباح
أدت أشغال الهدم الجارية لبناية “سامباك” بشارع طرابلس ببلدية حسين داي، إلى توقيف حركة سير النقل عبر الترامواي، وذلك على مستوى المحور الرابط بين محطة العناصر إلى غاية الخروبة، حيث تم استبدال الخدمة بحافلات “ايتوزا” طول مدة التوقف إلى غاية الانتهاء من الأشغال، وخصصت أوقات الحافلات بالموازاة مع فترة سير عربات الترامواي بالموقع على أن تكون تذكرة الصعود إلى الحافلة بنفس تذكرة الترامواي.
وأشار بيان مؤسسة “سيترام” أن توقف خدمة ترامواي انطلاقا من الخميس الماضي، سيكون بشكل مؤقت انطلاقا من محطة العناصر إلى غاية الخروبة قبل أن يتم العودة إلى البرنامج القديم بعد الانتهاء من أشغال تهديم بناية بشارع طرابلس وذلك حماية للمسافرين وعربات الترامواي معا، التوقف الاضطراري الذي ساهم في تدخل مؤسسة “ايتوزا” من اجل وضع البديل، عن طريق تعويض عربات الترامواي بحافلات النقل على طول المسافة التي ألغيت فيها سير الترامواي، ضمانا لاستمرارية السير بالموقع ووصول المواطنين وسكان المنطقة خاصة منهم مستغلي وسيلة النقل هذه عبر هذا المحور في الوقت المحدد كبقية سائر الأيام على أن يتم الحفاظ على نفس التذكرة التي ستكون سارية المفعول بالوسيلتين المذكورتين.
يذكر أن تصريحات سابقة لرئيس بلدية حسين داي، عادل بن يحي، لـ “الشروق”، تؤكد أن عملية تهديم البناية التي هي عبارة عن مطحنة، انطلقت الأسبوع قبل الأخير من شهر افريل الماضي بعد تنصيب المؤسسة المكلفة بالمهمة، والتي تعود للخواص والمعروفة باسم “امنهيد”، مؤكدا أن الأشغال تلك ستمتد إلى أكثر من شهرين أو 3 نظرا لكبر البناية التي تحتوي 14 جزءا وبمساحة تقدر بـ10 آلاف متر مربع، مشيرا إلى أن لجنة مختصة تقوم بدراسة الاقتراحات التي يمكن أن تكون مشروعا بديلا عن أرضية البناية، مكتفيا بخصوص مستقبل الأرضية، بالقول إن البلدية تنتظر الاقتراحات التي هي كثيرة دون أن يشير إلى تخصصها.

التحقيق في قضية سرقة حظيرة بلدية خرايسية بالعاصمة

حورية. ب
تشهد بلدية خرايسية في العاصمة، للمرة الثانية على التوالي، حوادث سرقة طالت هذه المرة حظيرة البلدية بعد أن ارتكبت عملية سطو على مستوى الملحقة الإدارية لمنطقة سيدي سليمان شهر رمضان المنصرم، وهي الظاهرة التي باتت تطرح تساؤلات عند المواطنين عن سبب استهداف مصالح البلدية من طرف اللصوص.
تعرّضت الأسبوع الماضي حظيرة البلدية التي تحتوي على العتاد وشاحنات رفع النفايات للسرقة ليلا، حيث عندما اكتشف الأمر من طرف حارس الحظيرة، أبلغ رئيس البلدية الذي بدوره أخطر مصالح الأمن، هذه الأخيرة التي أرسلت أعوانها للتحقيق ومعاينة مسرح الجريمة.
وأفاد مصدر مطلع للشروق، أن التحقيق في قضية سرقة الحظيرة التي تبعد 100 متر فقط عن مقر البلدية ما زال متواصلا، لجرد المسروقات وكشف ملابسات الجريمة من خلال التدقيق في تسجيلات كاميرات المراقبة.
وذكر مصدرنا أن سرقة الحظيرة تعد العملية الثانية بعد حادثة السطو التي تعرضت إليها الملحقة الإدارية لحي لعروسي حمود بمنطقة سيدي سليمان شهر رمضان الماضي، أن اللص انتهز فرصة ذهاب الحارس إلى المسجد لأداء صلاة التراويح وسرق شاشة تلفزيون، وقد رفضت إدارة البلدية رفع شكوى وأجبرت الحارس على تعويض ثمن المسروقات عن طريق خصمه من راتبه، كون عملية السرقة وقعت حسب إدارة البلدية بسبب التسيّب وترك منصبه.
يذكر أن سكان حي لعروسي حمود، المعروف سابقا بحوش “القازوز” سبق وعبروا عن استيائهم منذ سنوات من سوء التنظيم الذي يميز ملحقة الحالة المدنية ما جعلهم ينتقلون إلى ملحقات أخرى وبلديات مجاورة على غرار درارية، بابا حسن والدويرة لاستخراج وثائقهم. حيث نقل سكان الحي انشغالهم إلى السلطات المحلية في عدة مناسبات، ملتمسين من المسؤولين التدخل العاجل لإيجاد حل سريع للمشكل واتخاذ التدابير والإجراءات اللازمة لتحسين وضعية الملحقة.

سقوط قاتل لعامل سوري في بئر بتلمسان

سيدي محمد نذير
لقي عامل متخصص في حفر الآبار الإراوتزية مصرعه، الجمعة، في قرية بومية بلدية البويهي دائرة سيدي الجيلالي جنوب غربي تلمسان.
وسقط الضحية على رأسه وهو منهمك في عملية الإعداد لحفر البئر، حيث أصيب على مستوى الرأس إصابات خطيرة أدت إلى وفاته .

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!