-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
فيدرالية تجار الجملة ترجع الأسباب لارتفاعها في الأسواق العالمية

أسعار البقوليات ترتفع بالأسواق بنسبة 15 بالمائة

راضية مرباح
  • 1779
  • 0
أسعار البقوليات ترتفع بالأسواق بنسبة 15 بالمائة
أرشيف

تشهد أسعار البقوليات بمختلف أسواق التجزئة وحتى الجملة، ارتفاعا محسوسا مقارنة بالأشهر الماضية، خاصة منها تلك التي تعرف استهلاكا كبيرا من طرف الفقراء ومحدودي الدخل كالعدس والفاصولياء الجافة “اللوبيا” والحمص، فضلا عن بعض المواد التي تدخل في صناعة العجائن والتي ارتفعت أسعارها هي الأخرى، بعدما أضحى اقتناؤها من الفئة الهشة من المجتمع ضمن المواد الثانوية بعدما كانت من الأساسيات.

أسعار البقوليات التي وصلت هذه الأيام السقف وأحرقت معها جيوب المستهلكين خاصة منهم الفئة الهشة من المجتمع، قد تتحول إلى المواد المصنفة من الكماليات في حالة استمرار ارتفاعها، فبعدما كانت أساس موائد المواطنين من مختلف الشرائح وأكثرهم الطبقات الفقيرة التي فرضت عليها هذه الحالة الاستغناء عن مصدر الفيتامينات والحديد التي لطالما اتخذتها مصدرا لها بسبب غلاء المواد الأخرى أو تلك التي مصدرها من اللحوم والأسماك والأدوية، أرجع بشأنها رئيس الفيدرالية الوطنية لتجار الجملة سعيد قبلي في تصريح لـ”الشروق”، إلى استمرار استيرادها من الخارج في ظل بقاء إنتاجها محليا من ضمن ما يطمح إليه المواطن ومختلف الفاعلين في المجال، مذكرا أن ارتفاع الأسعار له علاقة مباشرة بارتفاعها في الأسواق العالمية فكلما عرفت هذه الأخيرة زيادة في الأثمان أوتوماتيكيا ستعرف تلك المواد ارتفاعا في الأسعار بالأسواق المحلية والعكس.

وقال رئيس الفيدرالية الوطنية لتجار أسواق الجملة، إن الارتفاع المسجل في أسعار تلك المواد الغذائية قد صعد بنسبة 15 بالمئة في المدة الأخيرة، ومعها كذلك العجائن كـ”المقارون” والتي اعتبرها ككل بالمواد الأكثر استهلاكا من طرف الطبقة الهشة التي تعاني في صمت بسبب تأزم القدرة الشرائية لها خاصة أن الأوضاع هذه تزامنت وعز أزمة كورونا التي ألقت بظلالها على محدودي الدخل وأصحاب الدخل اليومي الذين سيجبرون على التخلي عن أكلاتهم المعتادة وتحويلها بمواد أخرى أقل تكلفة حيث قال فيهم قبلي “ربي يكون معاهم” لا سيما أن حتى أسعار السميد ارتفعت لتصل إلى 70 دينارا للكيلوغرام الواحد. وتطرق المتحدث بالمناسبة إلى استحالة تخزين هذه المواد الغذائية بالمخازن ويجري توزيعها بشكل عادي، في حين أن استيرادها متواصل من الخارج”.

يذكر أن سعر اللوبيا ارتفع إلى 290 دينار للكيلوغرام بأسواق التجزئة، الأرز بـ160 دينار، الحمص 290 دينار والعدس ما بين 250 و260 دينار.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!