الإثنين 19 أوت 2019 م, الموافق لـ 18 ذو الحجة 1440 هـ آخر تحديث 12:25
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م
  • لعباطشة: نساند الأئمة وعقدنا اجتماعا مع الوزارة الوصية

تجمع عشرات الأئمة القادمين من مختلف ولايات الوطن أمام مقر المركزية النقابية بالعاصمة، الأربعاء، تلبية للنداء الذي دعت إليه التنسيقية الوطنية للأئمة وموظفي الشؤون الدينية، منددين بما وصفوه بـ “الوضعية الكارثية التي يتخبط فيها الأئمة وموظفو الشؤون الدينية”.

وقد التحق العشرات من الأئمة من مختلف ولايات الوطن، بالوقفة الاحتجاجية التي نظمتها التنسيقية الوطنية للأئمة وموظفي الشؤون الدينية بالعاصمة هذا الأربعاء، حيث تجمع في حدود الساعة الثامنة صباحا أصحاب العمائم البيضاء أمام مقر المركزية النقابية بدار الشعب بساحة أول ماي.

وبمجرد التحاق عدد كبير من الأئمة بالمكان، شرع المحتجون في تلاوة آيات بينات من القرآن الكريم بصوت واحد، وهو السلوك الذي أعجب به المواطنون المارون بالمكان، حيث توقف الكثير للاستماع لتلاوة الأئمة، وكأنهم في زاوية لتحفيظ القرآن الكريم.

وتحدث الأئمة خلال الوقفة عن معاناتهم من مجموعة من المشاكل، على رأسها غياب السكنات، وتغلغل ما وصفوه بـ “الفساد” في قطاع الشؤون الدينية. وهو ما جعلهم يحملون شعارات مختلفة أهمها “لا للفساد في قطاع الشؤون الدينية”، “أين حقنا في السكن”، “أين قانون حماية الأئمة؟”.

واستقبل الأمين العام للمركزية النقابية، سليم لعباطشة، الأئمة المحتجين الذين واصلو تلاوة آيات القرآن الكريم، داخل القاعة التي استقبلهم فيها لعباطشة بمقر المركزية النقابية. ليؤكد الأمين العام للمركزية النقابية، أن EGTAتساند الأئمة وموظفي الشؤون الدينية في مطالبهم، على اعتبارهم عنصرا فعالا في المجتمع، وأنها على اطلاع بتطورات الأوضاع في قطاعهم، مضيفا “وصلنا إلى ضرورة انعقاد هذا اللقاء، من أجل مناقشة هذه الظروف، وإيجاد الحلول لمشاكل كثيرة عالقة”.

واعتبر لعباطشة أن مشاكل الأئمة تنقسم لنوعين، مشاكل اجتماعية مطروحة منذ زمن، وهو ما جعل المركزية النقابية إضافة إلى تنسيقية الأئمة، تعقد اجتماعا مع المسؤولين بوزارة الشؤون الدينية منذ يومين، تطرقوا فيه إلى ضرورة إيجاد محيط أو مجال تطرح فيه جميع مشاكل القطاع، وكيفية إيجاد الحلول للمشاكل العالقة.

أما المشكل الثاني الذي يعاني منه الأئمة، فقال لعباطشة إنه متعلق بتسجيل بعض المضايقات والتجاوزات والإهانات في حق الإمام، “وهو فعل نستنكره، خاصة وأن الأمام له رمزية في مجتمعنا، ولا يجب المساس بهذا الرمز” على حد قوله.

وبعد نهاية اجتماع المحتجين بمقر المركزية النقابية، توجه المحتجون نحو مقر وزارة الشؤون الدينية ببلدية حيدرة لمواصلة وقفتهم الاحتجاجية.

الأئمة الشؤون الدينية المركزية النقابية

مقالات ذات صلة

  • بسبب غياب مشاريع التنمية وضروريات الحياة

    سكان دوار بويعقوب في مناصر بتيبازة يحتجون

    دخل العشرات من قاطني دوار بويعقوب ببلدية مناصر بولاية تيبازة، في حركة احتجاجية منذ أيام، وذلك للمطالبة بالتدخل العاجل للوالي من اجل إخراجهم من الظروف…

    • 44
    • 0
  • حصيلة الموقوفين سترتفع بشكل رهيب بعد فتح الملفات المنسية

    سجن الحراش يعيش حالة اكتظاظ بأفراد العصابة!

    قامت المديرية العامة لإدارة السجون، نهاية الأسبوع الماضي بتحويل ثان للمساجين شمل أزيد من 150 نزيل في أقل من شهر واحد فقط، معظمهم متابع في…

    • 18836
    • 22
600

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • تاقليعت

    يجب متابعة هدا الحجيمي قضائيا لانه امام يتدخل في السياسة وكان من المطبلين والمنبطحين للعهدة الخامسة وهو صديق وفي لسيدهم السعيد هو منم اوصله الى تراس نقابة الائمة البزنازين ودهب هو وعصابته الى مقر الاتحاد للوقوف على اطلال صديقه الوفي ظننت انهم مع الحراك يساندونه لكنهم هم لا يبحثون الا على مصالحهم الخاصة وفقط ..خدوهم فغلوهم تمك سجن الحراش او العبادلة بالصحراء اسكنوهم

close
close