-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
بعد استقبالهم من طرف مديرة الأوبرا

أعضاء الأركسترا يطالبون بإعادة هيكلتها واستئناف نشاطاتها

زهية منصر
  • 203
  • 2
أعضاء الأركسترا يطالبون بإعادة هيكلتها واستئناف نشاطاتها
أرشيف

حظي أعضاء الهيئة التمثيلية للأركسترا السيمفونية باستقبال من طرف المديرة الجديدة للأوبرا، فاطمة الزهراء ناموس. وهذا، بعد الطلب الذي أودعه أعضاء الفرقة لدى إدارة الأوبرا، قصد طرح مشاكلهم المتراكمة منذ عهد المدير السابق نور الدين سيعودي.

وبحسب ما جاء في صفحة الأركسترا على الفايسبوك، فإن الاجتماع حضره الأمين العام للأوبرا، فريد خواص وأمين دهان. وقال بيان الموسيقيين إن المديرة “أبدت تعاطفها وتفهمها التام لوضعيتهم، خصوصا أنه لا وجود قانونيا للأركسترا في ظل المنظام الداخلي الحاليorganigramme للأوبرا، الذي تمت صياغته من طرف المدير السابق وحده دون الرجوع إلى الموسيقيين”.

وأضاف البيان أن نشاطات الفرقة ستتواصل بعد شهر رمضان بنفس الوتيرة السابقة، في انتظار “تقديم رؤية وبرنامج عمل من طرف الموسيقيين مع تحديد الأولويات”، مشيرة أن “الوضع المالي للأوبرا غير مريح”.

وقال البيان ذاته إن الموسيقيين، خلال اجتماعهم بالمديرة، طالبوا بفتح “قاعات التدريب للموسيقيين كأولوية مُلحة، خصوصا منهم عازفي الٱلات النفخية والإيقاعية الذين يستحيل عليهم التدريب في بيوتهم أو أمكنة أخرى غير مهيأة تقنيا لهذا النوع من الٱلات، ناهيك عن فتح قاعات لموسيقى الغرفة لجميع الٱلات المشكلين الأركسترا السيمفونية وتأطيرهم من طرف أساتذة مختصين، لأجل استدراك المستوى الفني والبسيكولوجي المنهار لدى الموسيقيين منذ بداية أزمة كورونا”. وأكد الموسيقيون أن أزمة كورونا لم تكن وحدها العائق في وجه الموسيقيين “لو تم تطبيق إجراءات الوقاية، بل العائق الوحيد هو غياب الهيكلة ومشروع وبرنامج فني من طرف من أوكلت إليهم مهمة التسيير منذ نشأة الأركسترا وتبنيها رسميا من طرف الوزارة سنة 1992.

للإشارة، الأوركسترا السيمفونية الوطنية تم حلها بمرسوم تنفيذي في ظروف غامضة شهر أوت 2016، وقيل يومها إنه بسبب ضائقة مالية، علما أن الأركسترا كانت مؤسسة مستقلة ذات طابع تجاري.

وكان أعضاء الفرقة قد توجهوا سابقا بعدة نداءات للوزيرة بن دودة للتدخل لحل مشكلتهم التي ما زالت تراوح مكانها، منذ عهد الوزير السابق عز الدين ميهوبي، وهذا بعد أن تم صياغة منظام داخلي، قال الموسيقيون إنه تم بطريقة أحادية ودون الرجوع إليهم.

ودعا الموسيقيون إلى ضرورة إعادة هيكلة الأركسترا السيمفونية تحت أي غطاء قانوني كان قصد حفظ حقوق المنتسبين إليها.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
2
  • بسطة

    بكل روح موسيقى..شكرا لمن كلها ولو كان بوتفليقة او نحتىعضو من عصابة الدا اويحي..لقد كانت أداة هدامة بكل معنى الكلمة..!

  • لا للتغريب

    لا..توقفوا..أنتم لا تمثلون موسيقى هذا البلد..الجزائريون يستمعون للراي و الشعبي والمشرقي في حفلاتهم و أعراسهم..القلة القليلة تستمع للموسيقى الكلاسيكية