الإثنين 14 أكتوبر 2019 م, الموافق لـ 14 صفر 1441 هـ آخر تحديث 23:49
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق

شهدت مواجهة موناكو وضيفه ليون في افتتاح مواجهات الموسم الجديد للدوري الفرنسي لكرة القدم حالة طرد وصفت بالغريبة كان ضحيتها نجم فريق تشلسي السابق سيسك فابريغاس.

وجاء منعطف المباراة في الدقيقة 27 بعد خطأ من الدولي الإسباني السابق على مدافع ليون ليو دوبوا، ليشهر حكم اللقاء رودي بوكيه البطاقة الصفراء للاعب برشلونة السابق.

لكن حكم المواجهة قرر بعد ذلك الاستعانة بتقنية حكم الفيديو المساعدة (في أيه آر)، ليعود عن قراره ويرفع البطاقة الحمراء المباشرة بوجه اللاعب الإسباني بعدما أظهرت الصور تعمده ارتكاب الخطأ.

لكن الصحافة الإسبانية، وخصوصاً صحيفة “ماركا” الشهيرة، شنت هجوماً لاذعاً على حكم اللقاء، واصفة قراره بـ”السخيف”، خصوصاً وأنه شكل منعرجاً أدى إلى سقوط فريق الإمارة على أرضه بثلاثية نظيفة، بعد أن كان موسى ديمبيلي قد افتتح التسجيل للضيوف، قبل أن يضيف ممفيس ديباي ولوكاس توزارت الهدفين الثاني والثالث توالياً.

الدوري الفرنسي سيسك فابريغاس نادي موناكو

مقالات ذات صلة

600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close