-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
الحماية المدنية تحذر وتدعو الأولياء إلى مقاطعتها

أغلب مفرقعات هذا العام منتهية الصلاحية.. ومخاطرها مضاعفة

وهيبة سليماني
  • 258
  • 0
أغلب مفرقعات هذا العام منتهية الصلاحية.. ومخاطرها مضاعفة
أرشيف

وجهت مصالح الحماية المدنية، تحذيرات صارمة حول مخاطر الاحتفال ليلة المولد النبوي الشريف باستعمال المفرقعات، والشموع، وتركها في متناول الأطفال من دون أدنى مسؤولية، حيث أكد المكلف بالاتصال لدى مديرة ذات المصالح لولاية الجزائر، الملازم الأول، خالد بن خلف الله، أن اغلب كميات المفرقعات المتواجدة في السوق الفوضوية، هي منتهية الصلاحية، وقد كانت مخزنة لقرابة عامين أحيانا، بالنظر إلى الحالة الاستثنائية التي مرت بها الجزائر، في ظل جائحة كورونا.

وأوضح بن خلف الله، أن قدم هذه المفرقعات، والمتفجرات، يجعلها تنفجر بطريقة عشوائية وأكثر خطرا من تلك العادية، وهي لا تنفعل بالطريقة التي هي أصلا مبرمجة أو مهيأة للانفجار المعتاد، وقال إنه بالإضافة إلى أن كميات كبيرة من المتفجرات منتهية الصلاحية، هناك أنواع أيضا خطيرة ولا ينبغي أن تكون في متناول الأطفال، حيث يمكن أن تشكل خطرا صحيا وتعرض مستعمله لبتر احد أعضائه أو العمى.

ودعت مصالح الحماية المدنية، الجزائريين، إلى التعقل، وإبعاد المفرقعات والشموع عن الأطفال، وصرف أموالهم في أشياء أكثر نفعا، بدل هدرها في الشموع والمفرقعات التي قد تكون سببا في إعاقة أو موت أو حرائق في البيوت والحظائر وانفجارات مصاحبة لانفجار المفرقعات.

وقال الملازم الأول، خالد بن خلف الله، إن مصالح الحماية المدنية تدعو كل العائلات الجزائرية لأن تلتزم بالحيطة والحذر ليلة المولد النبوي الشريف، عن طريق إبعاد الشموع عن الحوائط المطلية بطلاء زيتي، وعن الستائر والأفرشة والشرفات، وأن تمنع أطفالها من استعمال المتفجرات في الحظائر والشرفات، وعن المحولات الكهربائية، وعن السيارات، كما حذر من تفجير مفرقعات بكثافة في أحياء بها مرضى ومسنين، وبالقرب من المستشفيات، ووسائل النقل، وبعض المراكز، وهذا حسبه مسؤولية على الجميع التحلي بها تجنبا لمخاطر كثيرة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!