الأحد 23 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 13 محرم 1440 هـ آخر تحديث 18:27
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أ ف ب

ألبان يقطعون الطريق بين ميتروفيتسا وبلدة بانيي الذي تقطنها أقلية صربية في كوسوفو يوم الأحد 9 سبتمبر 2018

أغلق ألبان كوسوفيون كل الطرق المؤدية إلى قرية كان يفترض أن يتوجه إليها، صباح الأحد، الرئيس الصربي ألكسندر فوسيتش الذي يقوم بزيارة لصرب كوسوفو، كما ذكر مصور لوكالة فرانس برس.

وقال المصور في فرانس برس، إن الطريق الرئيسية المؤدية من ميتروفيتسا في شمال كوسوفو إلى قرية بانيي وهي جيب صربي يبعد 60 كلم جنوب شرق هذه المدينة، قد قُطع في سيربيتسا/سكنديراي.

فقد اجتاح مئات الأشخاص الطريق وأقاموا حاجزاً من جذوع الأشجار والسيارات.

وكُتب على لافتات “فوسيتش لن تمر” و”الذين ارتكبوا إبادة ضد مدنيين أبرياء لا يستطيعون المرور”.

وأسفر نزاع بين القوات الصربية والاستقلاليين الكوسوفيين (1998-1999) عن أكثر من 13 ألف قتيل، بينهم حوالي 10 آلاف من ألبان كوسوفو.

وذكرت شبكة “آر تي إس” الناطقة باسم الدولة الصربية، أن حواجز مماثلة قد أقيمت على جميع الطرق المؤدية إلى قرية بانيي.

وكان حوالي 300 من السكان الصرب ينتظرون فيها فوسيتش الذي يقوم بزيارة تستمر يومين إلى كوسوفو ليطلع هؤلاء على التقدم الحاصل في الحوار مع سلطات بريشتينا الذي يجرى برعاية الاتحاد الأوروبي.

وقال الرئيس الصربي للصحفيين، إنه سيحاول اتخاذ طريق فرعي للوصول إلى القرية.

وأضافت الشبكة التلفزيونية، أن عناصر قدامى من جيش تحرير كوسوفو هم الذين ينظمون قطع الطرق.

ويفترض أن يلقي فوسيتش خطاباً في ساحة عامة في الشطر الشمالي من ميتروفيتسا الذي تسكنه أقلية صربية.

وترفض صربيا الاعتراف باستقلال إقليمها الألباني السابق – يقطنه 1.8 مليون نسمة، 90 في المائة منهم ألبان – وأعلن في 2008 واعترف به أكثر من 110 بلدان منها الولايات المتحدة وثلاثة أرباع دول الاتحاد الأوروبي.

https://goo.gl/o5TAwW
ألبانيا صربيا كوسوفو

مقالات ذات صلة

  • روحاني:

    إيران ستهزم ترامب كما هزمت صدام

    قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، السبت، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيفشل في مواجهته مع إيران مثلما فشل صدام حسين تماماً، مشيراً إلى الحرب التي…

    • 789
    • 13
0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close