الإثنين 22 جويلية. 2019 م, الموافق لـ 20 ذو القعدة 1440 هـ آخر تحديث 13:09
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق

اتضحت معالم تشكيلة الأمانة الوطنية للاتحاد العام للعمال الجزائريين التي سترافق الأمين العام الجديد للمركزية النقابية، سليم لعباطشة، في مهامه الجديدة، خلفا للأمين العام السابق عبد المجيد سيدي السعيد الذي غادر المنصب بعد هيمنة استمرت لـ22 سنة، وهي القائمة التي ضمت عددا من نقابيي الميدان الفعليين، لكنها لم تخل من نقابيين هم في الأصل متقاعدون منذ سنوات، وجلهم يستفيد من تقاعد نواب البرلمان بحكم مرورهم على الغرفة السفلى.

وبعد عمل كولسة كبير في اليوم الثاني من أشغال المؤتمر الوطني للاتحاد العام للعمال الجزائريين، بدأ بمنع ممثلي وسائل الإعلام من دخول قصر المؤتمرات، رغم أن الأشغال كانت في مدرج مغلق إلا أن الصحفيين منعوا من الدخول على مستوى الباب الخارجي، اتضحت تشكيلة الأمانة الوطنية بعد ظهر أمس، حيث جرت الأشغال عبر التصويت.

واللافت في القائمة هو انتخاب عدد من نقابيي الميدان على غرار الحاج حمو طواهرية أمين عام فدرالية عمال البترول والغاز والكيمياء، الذي حاز 123 صوت، وانتخب بذلك عضوا في الأمانة الوطنية للاتحاد العام للعمال الجزائريين لأول مرة.
وضمت القائمة أسماء جديدة لأول مرة في الأمانة الوطنية على غرار شباب عمر عن ولاية بومرداس (132 صوت)، وصوالح المدني عن ولاية تيبازة (87 صوت)، وبن جيمة بوجمعة (وهران/ 127 صوت) وعمارة رشيد (الصحة/144 سوت)، وفريتح كمال (عنابة)، ومحمد جودي (بسكرة).

لكن المفارقة، هي أنه رغم دخول أسماء لأول مرة على عضوية الأمانة الوطنية وبعض منها من النقابيين الميدانيين، إلا أنها لم تخل من متقاعدين ونواب سابقين في البرلمان، منهم كان عضوا في حقبة سيدي السعيد وآخرون صاروا أعضاء لأول مرة لكنهم أحيلوا على التقاعد منذ فترة.

ومن أعضاء الأمانة المتقاعدين نجد أحمد قطيش وهو أيضا نائب سابق بالبرلمان، إضافة إلى عبد القادر عجابي نائب سابق ومتقاعد، ومعيزة نائب سابق ومتقاعد، وعبد الله محمد الهواري نائب سابق ومتقاعد زايد حمزة نائب سابق ومتقاعد، ومسوس عبد القادر متقاعد واستفاد من المغادرة الطوعية لمجمع الرياض (المطاحن)، إضافة لسليمان سقر الذي كان عضو الأمانة الوطنية المنتهية عهدتها لكنه ليس نائبا ولم تتم إحالته بعد على التقاعد.

ومن المنتظر أن يلتقي الأمين العام الجديد للمركزية النقابية سليم لعباطشة في قادم الأيام بأعضاء الأمانة الوطنية الجدد، من أجل توزيع المهام على أعضائها الـ14.

سليم لعباطشة: سنعيد الاتحاد إلى قواعده ليحتضنه العمال

تعهد سليم لعباطشة الأمين العام للاتحاد العام للعمال الجزائريين بإعادة التنظيم النقابي الأكبر في البلاد على قواعده ليحتضنه العمال، معترفا في الوقت ذاته بما وصفها “الانحرافات التي وقعت فيها المركزية النقابية في الفترة السابقة في إشارة لحقبة سلفه عبد المجيد سيدي السعيد”.

وقال سليم لعباطشة، أمس، في كلمة له في ختام المؤتمر الوطني الاستثنائي للمركزية النقابية بالمركز الدولي للمؤتمرات بالعاصمة إن الاتحاد العام للعمال الجزائريين سيكون في الفترة المقبلة مغايرا لما كان عليه في العشريتين السابقتين، في إشارة واضحة لفترة تسيير سيدي السعيد، مشيرا إلى أن انحرافات وتجاوزات قد وقعت بالفعل ولا يجب أن تنكر.

وأوضح لعباطشة أن المركزية النقابية ستتوجه قواعدها لتجديد نفسها حيث سترمي بنفسها على هذه القواعد ليحتضنها العمال والنقابيون مجددا، مشيرا إلى أن النقابة ستعود إلى ممارسة مهامها النبيلة في الدفاع عن حقوق العمال المادية والمعنوية وحمايتهم من التعسف والدفاع خصوصا عن الشركات العمومية.

وعرج لعباطشة على الوضع السياسي العام في البلاد، مشيرا إلى أن الاتحاد العام للعمال الجزائريين سيكون في صف الجزائر ما بعد تاريخ 22 فيفري وكذلك مؤسسة الجيش الوطني الشعبي ودعم العدالة في محاربة الفساد.

عبد المجيد سيدي السعيد

مقالات ذات صلة

6 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
close
close