-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

أوامر بإعادة تأهيل السَد الأخضر وتنظيم أكبر عملية تشجير

الشروق أونلاين
  • 6474
  • 2
أوامر بإعادة تأهيل السَد الأخضر وتنظيم أكبر عملية تشجير

أمر وزير الفلاحة عبد الحفيظ هني، بضرورة تسريع عملية تأهيل السد الأخضر وكذا التحضير لأكبر عملية غرس للأشجار خلال الموسم القادم.

وأسدى هني خلال ترؤسه،  الإثنين، إجتماعا تنسقيا وتشاوريا تعليمات لكل من المديرية العامة للغابات والمعهد الوطني للأبحاث الغابية، للتكفل بالتحضير لأكبر عملية غرس للأشجار خلال موسم التشجير القادم والتي ستخص المناطق المؤهلة لاسيما منها الجبلية والهضاب والمناطق الجنوبية.

كما أكد الوزير حسب بيان للوزارة على ضرورة تسريع عملية تأهيل السد الأخضر.

ويندرج هذا اللقاء  في إطار تطبيق توجيهات الحكومة الرامية إلى إعادة التنظيم الهيكلي للمعاهد والمراكز تحت الوصاية.

وتم خلاله إستعراض الوضعية الحالية للمعاهد والمراكز، خاصة بعد دخول حيز الخدمة البنك الوطني للبذور والذي يعد المكسب الجديد الذي أضيف إلى القطاع مؤخرا، لاسيما أن هذه المعاهد والمراكز تعد المصدر الأساسي لكل البذور الحيوانية والنباتية، والتي تضمن من خلالها الإستمرارية بصفة أولوية، من خلال توجيه نشاطها العلمي والتقني إلى مقاربة إقتصادي. يضيف المصدر ذاته.

وفي نفس السياق دعا الوزير، إلى ضرورة العمل في إطار تشاركي بضم جميع الوسائل والمؤهلات المتاحة بغية تمكين الباحثين من توسيع مجالات عملهم وتحسين إمكانيتهم وقدراتهم العلمية الموجهة للبحث التطبيقي والمكيفة مع الإحتياجات الوطنية.

كما شدد السيد الوزير، على ضرورة إعطاء الفرصة للكفاءات الشابة والإطارات لتعزيز قدراتهم من المعرفة والخبرة لتلبية متطلبات تحديث أنظمة الإنتاج والري وإستغلال العقلاني للأراضي الزراعية والموارد الوراثية والبيولوجية، الحيوانية والنباتية منها.

وزير الفلاحة: مفتاح تحقيق الأمن الغذائي الجزائري موجود في الصحراء

وفي 24 جويلية 2022، أكد وزير الفلاحة محمد عبد الحفيظ هني، أن الجزائر بامكانها تحقيق الاكتفاء الذاتي من خلال زراعة الأراضي الصحراوية.

واعتبر هني خلال استضافته ببرنامج “ضيف التحرير” على القناة الاذاعية الثالثة، الأحد أن الحل يكمن في الزراعة الصحراوية والتي تعتمد على مستويات إنتاج قادرة على تحقيق الاكتفاء الذاتي من الحبوب وخاصة القمح اللين.

وفي هذا الصدد، تحدث هني عن الاهتمام الذي أبداه المستثمرون الوطنيون والأجانب للاستثمار في هذا المجال، مشيرا إلى أن الأمر أصبح ممكنا في شكل امتيازات تمنح وتكون قابلة للتجديد لمدة 40 سنة.

كما كشف المتحدث ذاته عن توفير شبكة نقل أكثر كثافة وتنوعًا لنقل الحبوب في جميع الاتجاهات بالجنوب. موضحا أن الأمر يتعلق بـ “آلاف الشاحنات نصف المقطورة”. والأهم أيضا هو تطوير شبكة النقل بالسكك الحديدية، يضيف هني.

وجدد المسؤول الأول عن القطاع تأكيده، بأن الجزائر لديها كل الوسائل اللازمة لتحقيق الاكتفاء الذاتي من الحبوب، سواء كانت أراض زراعية أو موارد مائية أو بذور  أو مهارات بشرية، أو هياكل تنظيمية.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
2
  • حر حر و كلام الحق مايضر

    نريد افعال لا نريد أقوال

  • ثانينه

    سبحان الله اليوم وين فقتوا...