الإثنين 12 نوفمبر 2018 م, الموافق لـ 04 ربيع الأول 1440 هـ آخر تحديث 20:36
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

عاشت منطقة ولاد فاضل ببلدية ذارع القايد شرق بجاية، الثلاثاء، يوما استثنائيا بعد الحادث المأساوي الذي وقع على الطريق البلدي الذي يربط القرية المذكورة بمقر البلدية، إثر انحراف سيارة سياحية وانقلابها أسفل الطريق، ما تسبب في مقتل سيدة تبلغ من العمر 66 سنة والطفلة “إيمان” البالغة من العمر 4 سنوات، بالإضافة إلى الرضيع “هيثم” البالغ من العمر سنة واحدة، كما تسبب الحادث في إصابة ثلاثة أشخاص آخرين بجروح وصفت بالخطيرة، جلهم من عائلة “كشيدة”.
وقد تنقلت فرقة للدرك الوطني إلى عين المكان من أجل التحقيق حول تفاصيل وقوع الحادث المميت، لكن الفاجعة كانت أكبر حين تعرضت مركبة الدرك الوطني لحادث سير على نفس الطريق الذي وقع فيه الحادث المميت وذلك على بعد أمتار قليلة من الحادث الأول، بعدما دهست شاحنة لنقل البضائع سيارة الدرك قبل اصطدامها بمركبة أخرى لجمع الخردوات، وقد تسبب الحادث في انقلاب مركبة الدرك التي كانت في مهمة التحقيق والشاحنة في منحدر، وهو الحادث الذي أسفر عن إصابة 8 أشخاص بجروح متفاوتة الخطورة من بينهم دركيان تم نقلهما على جناح السرعة نحو مستشفى خراطة لتلقي الإسعافات اللازمة.
وبالنظر إلى خطورة الطريق الذي يربط قرية ولاد فاضل ومقر بلدية ذراع القايد، بدليل وقوع حادثين خطيرين في نفس اليوم وبنفس المكان، فإن سكان المنطقة يطالبون المسؤولين المعنيين بضرورة التدخل من أجل توسيع ذات الطريق وكذا تعبيده بالإضافة إلى ضرورة وضع حواجز الأمان والإنارة العمومية. وقد تم أمس تشييع جنازة ضحايا الحادث المأساوي الذي ألمّ بالمنطقة، بحضور المئات من المواطنين.

https://goo.gl/NLLZ42
الدرك الوطني بجاية حوادث المرور

مقالات ذات صلة

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close