-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
تنام على كنور سياحية ومعالم أثرية الولاية

إنزال سياحي تونسي – ليبي على قالمة

إنزال سياحي تونسي – ليبي على قالمة

تشهد ولاية قالمة، هذه الأيام إنزالا غير مسبوق للسياح الليبيين الذين نزلوا في مدينة حمام دباغ السياحية، وجعلها محطة لإقامتهم والانطلاق منها مع كل صباح نحو وجهات سياحية أخرى، عبر إقليم هذه الولاية التي تنام على كنوز سياحية متنوعة، وتختلف من موقع إلى آخر. وقد حلّت بولاية قالمة الوفود السياحية الليبية التي لازالت تواصل رحلاتها اليومية، نحو مختلف المحطات والمواقع السياحية التي تزخر بها ولاية قالمة، حيث زار الوفد الليبي الذي كان في استقباله بمدينة حمام دباغ أفراد من الكشافة الإسلامية الجزائرية، ورافقوا السياح الليبيين في جولتهم بالمدينة، حيث قضوا وقتا طويلا بالشلالات الطبيعية وفي محيط المنابع المائية الساخنة المتدفقة من باطن الأرض بدرجة حرارة جد عالية، حيث قام الليبيون بتصوير فيديوهات والتقاط الصوّر التذكارية بجانب الشلال الطبيعي، والذي يعتبر لوحة فنية نادرة، أبهرت الزائرين، الذين عبروا عن إعجابهم بالمنطقة، التي قالوا بشأنها أنها واحدة من أجمل المناطق الطبيعية التي اكتشفوها خلال رحلتهم إلى الجزائر وإقامتهم فيها.

الليبيون الذين زاروا مختلف المعالم السياحية المتنوعة التي تزخر بها ولاية قالمة، حطّوا رحالهم خلال جولتهم بمنطقة عين الصفراء بجبل ماونة، الذي يتميز بمناظر طبيعية خلابة من شأنها أن تتحول إلى قطب للسياحة الجبلية يزروها السياح على مدار فصول السنة، إذا ما تم الترويج لها بالشكل اللازم على المستوى الوطني والدولي. كما زار الوفد الليبي أيضا العديد من المعالم السياحية الأثرية على غرار المسرح الروماني بقلب مدينة قالمة، والذي يعتبر من بين الكنوز الأثرية التي تنام عليها الولاية الضاربة بجذورها في عمق التاريخ.

وتشهد ولاية قالمة هذه الأيام إنزالا للسياح الأجانب القادمين من تونس وليبيا خصوصا في رحلات سياحية جماعية، أو بصفة فردية، حيث ظهرت في شبكة الطرقات بالولاية وشوارع مدنها العشرات من المركبات التي تحمل ترقيم دولتي تونس وليبيا، وهو ما يعتبر سابقة بهذه الولاية القريبة من المراكز الحدودية، سواء على منفذي ولاية الطارف أو سوق أهراس وحتى تبسة. ما يحتم على الجمعيات والمنظمات الناشطة في المجال السياحي محليا، بذل المزيد من الجهود والإبداع لاستقطاب أكبر عدد من السياح الأجانب، من خلال الترويج لمختلف المواقع السياحية التي تنام عليها الولاية.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!