الأحد 20 ماي 2018 م, الموافق لـ 04 رمضان 1439 هـ آخر تحديث 11:16
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

علمت “الشروق” من مصادر موثوقة بأن مصالح وزارة التعليم العالي والبحث العلمي قد اتخذت قرارا رسميا بإنهاء مهام رئيس جامعة أكلي محند أولحاج بالبويرة موسى زيرق بعد عام ونصف من توليه للمنصب، حيث ينتظر اليوم تنصيب رئيس جديد من طرف الأمين العام للوزارة، فيما ربط البعض القرار بالأحداث الأخيرة التي شهدها الحرم الجامعي من انفلات أمني وتوقف للدراسة بكثير من المعاهد والكليات.

قرار تنحية موسى زيرق من على رأس جامعة أكلي محند أولحاج بالبويرة بقدر ما كان مفاجئا بالنسبة للبعض البعض، بقدر ما اعتبره البعض بالمنتظر لما شهدته الجامعة من انفلات أمني خطير، لاسيما بعد أحداث مسيرة مساندي مطلب ترقية اللغة الأمازيغية وما تبعها من أعمال عنف خلفت جرحى وتخريب ممتلكات دفع بالقائمين عليها إلى تعليق الدراسة وجميع الأنشطة البيداغوجية بها لما يقارب الشهر، تبعها منذ يومين تعرض طالب جامعي إلى اعتداء خطير بواسطة سلاح ابيض على مستوى الرقبة من طرف مجهولين يقال بأنهم غرباء كاد أن يكلفه حياته ، ناهيك عن عدة حالات لاعتداءات تعرض لها اساتذة من طرف طلبة، إضافة إلى حالة الانفلات البيداغوجي الذي يضرب الكثير من المعاهد والكليات بسبب إضراب الطلبة ومنظماتهم، مما انجر عنه توقف للعملية التدريسية أو تأخرها لأشهر على غرار ما يحصل بكلية الحقوق المهددة بشبح السنة البيضاء.

كل هذه العوامل التي تبرز عدم نجاح رئيس الجامعة في ضبط الإستقرار بها، رجح الملاحظون بأنها كانت كافية لأن تتخذ الوزارة الوصية قرار تنحية الرئيس الحالي الذي قال بعض المقربين منه بأنه كان يطلب المغادرة، واستبداله برئيس آخر، حيث أكدت مصادرنا بأن مراسيم تسليم المهام ستكون صباح اليوم الثلاثاء تحت إشراف الأمين العام لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي صديقي امحمد محمد صلاح الدين بمقر رئاسة الجامعة، فيما لم يكشف بعد عن هوية الرئيس الجديد ماعدا قدومه من إحدى ولايات الشرق الجزائري، إذ يعول عليه بأن يكون أكثر حزما وتطبيقا للقوانين الكفيلة بضبط الأمن والاستقرار البيداغوجي والاجتماعي عبر مختلف كليات ومعاهد جامعة أكلي محند اولحاج بعد عديد الهزات التي عرفتها وتعرفها منذ سنوات عدة.

مقالات ذات صلة

  • مواطنون يتساءلون: هل أفطرنا يوما من رمضان؟

    فتنة إثر ظهور هلال "كبير" بالجلفة

    تفاجأ مساء الخميس، الكثير من سكان الجلفة بظهور هلال رمضان بدا كبيرا جدا، ما جعلهم يعتقدون أنه يدل على أننا عشية اليوم الثاني من رمضان،…

    • 3859
    • 15
8 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • 0

    القضية تخص استرجاع المطالب الشرعية والغاء قوانين العار مادنب هدا المخلوق

  • جنوبي

    لو يمس هذا الانهاء حتى رئيس جامعة بشار لان الوضع أصبح متعفن النقاط تعطى ب” الوجهية ” لضباط الجيش و الدرك و الشرطة و قضاة و لم تطأ أقدامهم الجامعة أساتذة يتحصلون على أجورهم كاملة و الغيابات بالجملة و على رأسهم أساتذة القانون و هم جلهم محامون و سبب غيابهم إلزامهم الحضور للجلسات و المصلحة المتبادلة بينهم و بين القضاة الطلبة

  • محمد

    جامعة الجزائر3 شهدت فضيحة القرن في 16/02/2017 بعد الاعتداء على الاساتذة المجتمعين في قاعة الاساتذة الانتخاب ممثايهم النقابيين C.N.E.S.ولم نشهد انهاء مهام مدير الجامعة الذي ثبت بالدليل القاطع والبرهان الساطع تواطؤه مع الطلبة وتستره عنهم وعدم مثولهم على مجالس التأديب بالرغم من عشرات التقارير بهؤلاء البلطجية.

  • 0

    شوف هذاك القرار واحد وجعاتو كرشو نحاولو سنيه .وما هى مسؤولية المدير فى بلطجة مجموعة زواف محمية ومدللة على بقية الطلبة .الله يرحمك يا بومدين فى أيامك هاؤلاء الزواحف كانو لا يجرؤون للخروج من جحورهم .فعلا حزب فرنسا تغول حتى أصبح أتباعه محصنين ولا يجرأ أحد الوقوف فى وجههم .لكن اللوم الاكبر على الشاوية والعرب وأحرار القبائل وهم الذين يمثلون الاغلبية الساحقة لكن غثاء كغثاء السيل .البعض يتكلم عن الفتنة .تجنب الفتنة لا يعنى وضع رؤوسنا فى التراب وترك مجموعة خائنة تعبث بالبلاد

  • ميهوبي رضوان

    كنت اتمنى التماس الحياد في هذا التقرير كما عودتنا جريدتنا العزيزة. إلا أننا نفهم مباشرة أن السبب في سوء تسيير من طرف مدير الجامعة. هذا خطأ. الرجل شريف و كان صارما في قرارات لا تخدم التعفنين الذين لا يخدمهم الإستقرار. بالتالي لا السوسيال نفع مع المدير بداري و لا الصرامة نفعت مع زيرق…بقي الأسلوب البوليسي العسكري الذي سيوقد فتنة دسيسة في المنطقة.

  • جليل

    نعم الجزائر تخوض مرحلة هستريا يوم ياءخذ كل واحد منا رءيا يقول انه صواب ولعلى الاؤميين يعتقدون انهم رفع مستواهم العلمي ليتدخلو في اراء لا تخصوهم.انه يوجد اوميين في ذهنيات مثل شخص عنده ماجستر لم يقراء في حياته كتاب و كيف تسمع لرئيه الذي ا يختلف عن الامي.سبحان الله ,اللهما زدنا علما.

  • جمعي كروامي

    الدكتور موسى زيرق جاء من جامعة باتنة في مكان الدكتور بداري كمال المحول الى جامعة مسيلةن وكان هذا الاخير قد دخل في لعب التخليط بشان لا يخصه فام توقيفه لياتي بعده الدكتور زيرق وهو انسان عاقل محبوب لا يعرف البيروقراطية لكن امورا كثيرة تتجاوزه، وبداري كمال يعمل في جامعة مسيلة ما لا يستطيع عمله في جامعة البويرة، فالشان الجامعي سخيف والفتن تعششت في كل الاسرة الجامعية وتحريض الطلبة ضد الاساتذة وتحريض الاساتذة ضد بعضهم البعض ونقابات الاساتذة الجامعيين برميل بارود والطمع يفسد الطبع ووزير التعليم العالي.

  • جمعي كروامي

    احسنت اخي ميهوبي، الدكتور موسى انسان شريف عفيف وصافي كالثلج والمطر. اللهم انزل البرد الشافي لكل التعفنات التي اصابت جروح جامعة البويرة. اللهم انزل السكينة على طلبة البويرة وكل الجزائر. حقا التعليم العالي لا يعرف الاستقرار وهذا الوزير لا يعرف حتى الاتجاهات الاربعة.