-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

إيداع قاتل ممرضة ببني مسوس حبس الحراش

نوارة باشوش
  • 2974
  • 0
إيداع قاتل ممرضة ببني مسوس حبس الحراش

أمر عميد قضاة التحقيق لدى محكمة بىر مراد رايس، الخميس، بإيداع المتهم بقتل ممرضة ببني مسوس وإصابة زميلتها رهن الحبس المؤقت بالحراش.

وقد وجهت للجاني تهم ثقيلة تتمثل في جناية القتل العمدي مع سبق الاصرار و الترصد وجناية الضرب و الجرح العمدي المفضي إلى الوفاة.

وفي التفاصيل التي تحوز عليها الشروق، فإن القاتل اعترف الأربعاء بجريمته أمام مصالح الشرطة الفضائية بعد توقيفه، وأكد أنه فعلا قتل الضحية التي يعرفها منذ مدة، كما أنه سلم لذات المصالح أداة الجريمة “السلاح الابيض”.

وإلى ذلك، كشفت تحاليل الدم التي تم رفعها من مسرح الجريمة، من طرف محققي الشرطة العلمية، أنها تعود فعلا للجاني والتحقيق متواصل في القضية.

قضية مقتل ممرضة ببني مسوس.. توقيف مرتكب الجريمة

وأمر وكيل الجمهورية لدى محكمة بئرمراد رايس بالعاصمة الثلاثاء بفتح تحقيق معمق  حول تعرض    ممرضتين تعملان بالمستشفى الجامعي ببني مسوس إلى اعتداء أدى إلى وفاة إحداهما.

وأوضح بيان لوكيل الجمهورية أنه “عملا بأحكام المادة 11 من قانون الإجراءات الجزائية, يعلم وكيل الجمهورية لدى محكمة بئر مراد رايس الرأي العام أنه بتاريخ اليوم الموافق ل2022/06/28 حوالي الساعة التاسعة صباحا, تلقت مصالح الأمن الحضري لبني مسوس نداء من قاعة العمليات لأمن ولاية الجزائر لغرض التوجه إلى مصلحة الاستعجالات للمستشفى الجامعي بني مسوس بخصوص استقبال المصلحة الجراحية لضحيتي اعتداء بواسطة سلاح أبيض”.

وأضاف أنه “على الفور, انتقلت مصالح الضبطية القضائية لعين المكان أين تبين أن الأمر يتعلق بشخصين من جنس أنثى الأولى تدعى ب/ف تبلغ من العمر حوالي 32 سنة, ممرضة بمستشفى بني مسوس, تعرضت لطعنة على مستوى الظهر أدت إلى وفاتها بعد وصولها إلى المستشفى, والثانية تدعى ش/ص تبلغ من العمر حوالي 26 سنة, تعمل كممرضة بنفس المستشفى.

هذه الأخيرة تعرضت لطعنة على مستوى الظهر وجروح على مستوى اليد وهي متواجدة حاليا بمصلحة الاستعجالات الجراحية بمستشفى بني مسوس”.

وتابع بيان وكيل الجمهورية : “فور إخطارنا بالوقائع, أسدينا تعليمات لمصالح الضبطية القضائية من أجل فتح تحقيق معمق حول الوقائع بغرض تحديد هوية الفاعل وإيقافه ثم تقديمه أمام العدالة, كما قمنا بالانتقال إلى عين المكان من أجل الوقوف على ظروف وملابسات الجريمة”.

وخلص البيان إلى أن “التحريات الأولية المستقاة من تصريحات الضحية ش-ص تفيد أن عملية الاعتداء تمت أثناء توجه الضحيتين من مقر سكنهما إلى مكان عملهما بالمستشفى الجامعي بني مسوس, إذ ودون سابق إنذار قام الفاعل بالتهجم عليهما بواسطة سلاح أبيض ليلوذ بعدها مباشرة بالفرار”, مضيفا أن “الأبحاث والتحريات لا زالت متواصلة وأي مستجدات في القضية سيتم إخطار الرأي العام بها”.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!