-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

اجتماع الحكومة: 5 ملفات قطاعية و6 توصيات لجراد

اجتماع الحكومة: 5 ملفات قطاعية و6 توصيات لجراد

ترأس وزير الأول، عبد العزيز جراد، الأربعاء، اجتماعا للحكومة خصص لدراسة ومناقشة مشاريع مراسيمَ تنفيذية وعروضٍ تخص قطاعات الداخلية، الطاقة ، الثقافة، الخارجية والرقمنة والإحصائيات.

وحسب بيان لمصالح الوزير الأول فهذه هي أهم الملفات التي ناقشها الإجتماع وكذا التوصيات التي نص عليها عبد العزيز جراد:

1- قدم وزير الداخلية مشروع مرسوم تنفيذي يعدل ويتمم المرسوم التنفيذي رقم 90-402 المؤرخ في 15 ديسمبر 1990 والمتضمن تنظيم صندوق الكوارث الطبيعية والأخطار الكبرى وسيره، وفي هذا السياق أكد الحكومة على:

– تشجيع تأمين الممتلكات ضد هذا النوع من المخاطر.

– تعزيز الوقاية لتفادي البناء في المناطق المهددة بالانهيار.

2- عرض وزير الطاقة والمناجم ثلاثة مشاريع مراسيم تنفيذية: يتعلق الأول بنظام ترخيص استغلال المنشآت والهياكل التابعة لنشاطات المحروقات وكذا كيفيات الموافقة على دراسات المخاطر المتعلقة بنشاطات البحث ومحتوياتها.

أما المرسوم الثاني فيحدد كيفيات احتساب تكلفة برنامج التخلي عن المواقع وإعادتها إلى حالتها الأصلية فيما يخص امتياز النقل بواسطة الأنابيب، وتقييس هذه التكلفة ومراجعتها الدورية، وحساب الاعتمادات السنوية وتحويل الملكية.

فيما يخص المرسوم الثالث يتعلق بكيفيات احتساب تكلفة برنامج التخلي عن المواقع وإعادتها إلى حالتها الأصلية والمراجعة الدورية لهذه التكلفة مع حساب الاعتمادات السنوية وتقييمها.

3- من جهتها قدمت وزيرة الثقافة والفنون مشروعي مرسومين تنفيذيين:

– يتعلق المشروع الأول بتسعيرة الكتاب ويقتضي الأمر حسب الوزيرة إعلام الجمهور بسعر بيع الكتاب لضمان السعر الموحد وحماية المستهلك.

– ويتضمن المشروع الثاني بيع الكتاب بالطريقة الإلكترونية، نظرا لكون البيع بهذه الطريقة يعد وسيلة أخرى لعملية تسويق الكتاب.

4- كما قدم وزير الشؤون الخارجية عرضا حول “الدبلوماسية الاقتصادية في خدمة المؤسسات الجزائرية” بإبراز البعد الاقتصادي لنشاط الجهاز الدبلوماسي، وفي هذا السياق أكد الوزير الأول على أهمية :

– التكوين في مجال الدبلوماسية الاقتصادية وإشراك التخصصات المالية والاقتصادية.

– تفعيل دور الوكالة الجزائرية للتعاون الدولي من أجل التضامن والتنمية.

5- وعن قطاع الرقمنة والإحصائيات قدم الوزير عرضا حول الحصيلة القطاعية لنشاطات الرقمنة وعرض حال نشاطات الوزارة حول الإحصائيات.

أما توصيات الوزير الأول فجاءت كالآتي:

1- بالنسبة لقطاع الرقمنة: الوصول إلى أرضية تجمع معطيات كل المتعاملين.

2- تربويا تقرر:  توفير كل الإمكانيات والوسائل الصحية والأمنية اللازمة لإجراء امتحانات نهاية السنة في أحسن الظروف.

3- إطلاق حملة وطنية واسعة للتكفل بالصيانة والنظافة فيما تعلق بالجامع الكبير، في انتظار تفعيل هيئة تسيير هذا الصرح الديني.

4- صحيا:  إنعاش وتوسيع حملة التلقيح ضد وباء كورونا مع الحفاظ دوما على التدابير والإجراءات الوقائية المتبعة.

5- مواصلة فتح المجال الجوي أمام المسافرين وفق شروط حسنة مع ضرورة التقيد التام دوما باحترام إجراءات الوقاية والسلامة ضد كوفيد19.

6- وضمن قرارات اجتماع الحكومة لنهار اليوم، قرر رئيس الجمهورية فتح خط جوي أسبوعي اتجاه كل من فرانكفورت وروما”.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!