-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
جمعية "أمان" تؤكد أنّها حيلة قد تضر بالمستهلك

احذروا حملات “فايسبوكية” لبيع مواد غذائية بأسعار منخفضة!

وهيبة سليماني
  • 1176
  • 0
احذروا حملات “فايسبوكية” لبيع مواد غذائية بأسعار منخفضة!
أرشيف

حذّرت جمعية أمان لحماية المستهلك، من الترويجات الأخيرة التي يقوم بها تجّار المواد الغذائية والاستهلاكية بصفة عامة عبر منصات التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، للتخلص من سلع اقترب تاريخ صلاحيتها، وأكّدت أنّ هذه الحيل قد تضرّ بالمستهلك من حيث لا يدري، خاصة أن بيع كمية من نفس نوع السلعة أو المادة الغذائية بأسعار مغرية، تمثل أحيانا سعرا سابقا لقطعة واحدة من هذه المجموعة المعروضة في “الفايسبوك”، تشجّع المواطن الذي أصبح غير قادر على توفير الحاجيات الأساسية لعائلته، لاقتناء مثل هذه السلع المنخفضة الأسعار، ولكنه لا يلتفت إلى أن تاريخ الصلاحية لم يتبق له أحيانا إلا أيّام معدودة.
وأوضح حسّان منوار، رئيس جمعية أمان لحماية المستهلك، أنّ أغلب هذه المجموعات من نفس المادة الغذائية التي تباع بأسعار منخفضة جدا، ويروج لها عبر “الفايسبوك”، يقع ضحيتها المواطن الجزائري البسيط، الذي يغريه الثمن، فيذهب لشراء مثلا 5 علب من الجبن، بسعر يقترب من ذلك الذي كانت تباع به علبة واحدة، ولكن قد ينتهي تاريخ صلاحية هذه المادة قبل استهلاكها في المنزل.
وقال منوار إن المستهلك الجزائري عامة، لا يزال بعيدا عن الثقافة الاستهلاكية، فلا يولي اهتماما لقراءة الوسم وتاريخ الصلاحية وبعض المكونات، وإن ما يقوم به الآن بعض التجار من خلال استغلال “الفايسبوك”، هو عملية تخلص من سلع اقترب تاريخ انتهاء صلاحيتها.
ودعا حسان منوار إلى تكثيف الدورات الميدانية التفتيشية من طرف أعوان وزارة التجارة، للمحلات والمراكز التجارية، في الوقت الذي نجحت المراقبة التقنية وتحاليل المخابر، في محاربة الغش، وقال إن في بعض الدول تصادر المواد الاستهلاكية التي يبقى لها يوم على انتهاء تاريخ صلاحيتها، وتحرق، وهذا لحماية المستهلك من أي تسمم غذائي.
وأكد رئيس جمعية أمان لحماية المستهلك، أن المراقبة الشاملة للتجار والنشاطات بصفة عامة من طرف أعوان وزارة التجارة ومكافحة الغش، من شأنها تحقيق مزيد من النجاحات في مجال البيع والشراء.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!