الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 م, الموافق لـ 15 صفر 1441 هـ آخر تحديث 22:54
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

تعيش عائلة بن السبع بحي زقاق الحجاج بعاصمة ولاية الأغواط، حالة هلع وذعر كبيرين، جراء اختفاء ابنتها ذات الواحد والعشرين ربيعا لليوم الخامس على التوالي في ظروف ما زالت غامضة إلى حد كبير.

وحسب معلوماتنا فإن الفتاة الجامعية أمينة بن السبع تكون قد تعرضت لعملية اختطاف من قبل مجهولين ترصدوا تحركاتها على ما يبدو.

ما استدعى تدخل مصالح الأمن المختصة إقليميا وباشرت عملية البحث بمعية أهل وجيران ومعارف والعائلة.
وفي خضم كل ذلك تلقت والدة الفتاة مكالمة من رقم مخفي ظهر عبره صوت ابنتها التي أرادت طمأنة والدتها بالقول إنها في صحة جيدة، قبل أن تعلمها باكية – حسب الوالدة – أنها تعرضت لعملية اختطاف وسرعان ما أفلتت بجلدها من مختطفيها، إلا أنها تائهة في مكان مظلم وهي لا تعرف طريق العودة، طالبة النجدة دون تحديد أي مؤشرات أو معالم.

وبعدها ظلت الفتاة ترسل رسائل اطمئنان لوالدتها التي بكتها بحرقة كبيرة. ليتم تبليغ مصالح الشرطة بالواقعة مع إفادتها بكل المعطيات، لاسيما ما تعلق منها بالمكالمات الهاتفية المجهولة والرسائل النصية التي تصل العائلة تباعا. وهي تترقب أي بارقة أمل قد تلوح في أفق العائلة قادم الساعات حتى تعود البسمة وتتجدد الأفراح بعودة أمينة. وتناشد عائلة بن السبع مصالح الأمن تكثيف جهودها وتسريع وتيرة البحث والتحري لتحديد مكان تواجد الفتاة وتوقيف مختطفيها. وكلها أمل في حصول الجديد المفرح الذي تنتظره عائلة بن السبع على أحر من الجمر خاصة الوالدة وكلها أدب ووقار ورضا بقضاء الله وقدره.

أمينة بن السبع الأغواط الاختطاف

مقالات ذات صلة

600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close