الأحد 21 أكتوبر 2018 م, الموافق لـ 11 صفر 1440 هـ آخر تحديث 20:25
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

استنفرت عائلة منصوري، في بلدية المزرعة، بولاية تبسة مساء السبت، العشرات من المواطنين والأقارب، بحثا على الطفل، محمد، البالغ من العمر 10 سنوات، والذي خرج حسب أقاربه من المنزل، في حدود الساعة الرابعة، من مساء السبت، لأداء صلاة العصر، بالمسجد القريب من منزل العائلة، إلا أنه لم يرجع بعد ذلك، مثل ما هو معتاد بعد أدائه الصلاة جماعة.
وقد انتظرت عائلته لمدة قاربت الساعة من الزمن، قبل أن يتوجه أفراد من أسرته، إلى المسجد، ليسألوا بعض من وجدوهم هناك، إلاّ أنهم لم يعثروا عليه ولم يعثروا له على أي أثر، ما جعلهم يباشرون حملة بحث واسعة لدى الأهل والأقارب بالمنطقة، لكنهم لم يعثروا عليه، ما أثار الشكوك لدى العائلة التي اضطرت للاتصال بعناصر فرقة الدرك الوطني وإبلاغهم بحادثة الاختفاء المحيّر للطفل محمد منصوري.
العائلة عاشت حالة صعبة للغاية في ظلّ غياب ابنها عن البيت، وقد شاركها في حيرتها العشرات من المواطنين، خاصة أقاربها وجيرانها، الذين قاموا بتفتيش عدّة أماكن على أمل العثور على الصغير “محمد”، إلاّ أنهم لم ينجحوا في ذلك، ما دفع بعائلته مناشدة الجهات، والسلطات الأمنية، بأن تتحرك بقوة بحثا عن الطفل، الذي يبقى اختفاءه لغزا محيّرا، خاصة وأن أسرته ليس لها أي خلاف مع أي طرف، وانه من إحدى العائلات البسيطة جدا بالبلدية.

https://goo.gl/hDMr7P
الجزائر تبسة محمد منصوري

مقالات ذات صلة

2 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • مصطفى الوهراني برلين

    اللهم يارب السموات السبع يا حي يا قيوم إرجعه إلى أهله و أمه سالما معافى …..امين

  • أستاذ هرب من مدرسة منكوبة

    ماذا تنتظر سلطات البلد لسن قوانين ردع ضد أولياء هؤلاء الأطفال وماذا تنتظر لتشهر سيف الحجاج في وجه هؤلاء الأولياء الذين يفكرون بأن مهمتهم تكمن في الإنجاب ومتى تتوقف هذه المهازل فلا نذهب بعيدا فبالأمس فقط حدث في فرنسا أن طفلا كاد أن بسقط من الطابق 4 من عمارة بسبب بقاءه في البيت وحيدا ولحسن الحظ فقد أنقد في آخر لحظة من قبل شاب تسلق العمارة من الأرض والنتيجة تجريد الأسرة من هذا الطفل وتحويله الى جهاز حماية الطفولة DAS والزج بأبيه في السجن

close
close