-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
بعد الغاز... مدريد تصوب اهتمامها صوب خام "صحارى بلند"

ارتفاع مبيعات النفط الجزائري لإسبانيا بـ286 بالمائة

حسان حويشة
  • 15327
  • 0
ارتفاع مبيعات النفط الجزائري لإسبانيا بـ286 بالمائة
أرشيف

ظهرت بوادر تحول في السياسة الطاقوية الاسبانية تجاه البترول الجزائري الذي ظل لسنوات بعيدا عن اهتمام مدريد، لكن الأمور تغيرت في الأشهر الأخيرة بعد أن صوب هذا البلد الأوروبي اهتمامه تجاه النفط الجزائري على حساب الخام الروسي.

سوناطراك غطت 48 بالمائة من حاجيات اسبانيا الغازية في سبتمبر

في هذا السياق تشير وثيقة بيانات لهيئة تسيير ومراقبة مخزونات الطاقة الاسبانية “CORES”، اطلعت عليها “الشروق”، تتعلق بواردات البلاد من البترول الخام خلال شهر سبتمبر 2021، أن الصادرات الجزائرية من البترول إلى إسبانيا تضاعفت بواقع 286 بالمائة، مقارنة بالشهر الذي قبله.
ووفق البيانات ذاتها فإن النفط الجزائري لم يكن يحظى خلال السنوات العشر الأخيرة باهتمام كبير من طرف اسبانيا، لكن الأمور تغير في الأشهر الأخيرة، وعلى سبيل المثال بلغت واردات اسبانيا من نفط صحارى بلند الجزائري نحو 248 ألف طن، بارتفاع قدر بـ286 بالمائة مقارنة بشهر أوت الماضي.

ووفق الوثيقة ذاتها فإن النفط الجزائري كسب حصة في السوق الاسبانية تقدر بـ5.5 بالمائة بالنسبة لشهر سبتمبر الماضي، بينما بلغت الحصة على أساس ينوي 2 بالمائة، بعد أن كانت في مستويات جد دنيا على الأقل في الأعوام العشرة الأخيرة.

ووسع النفط الجزائري حصته في اسبانيا على حساب النفط الروسي، حيث يبدو أن مدريد قد قطعت إمداداتها النفطية من هذا البلد في ظل أزمة الغاز والعقوبات الأوروبية على موسكو.
وإضافة للنفط، فقد غطت الإمدادات الجزائرية عبر شركة سوناطراك، حاجيات اسبانيا الغازية بنحو 48 خلال شهر سبتمبر الماضي، وفق وثيقة لذات الهيئة الاسبانية، وحلت في صدارة موردي الغاز إلى هذا البلد الأوروبي وبفارق كبير عن أقرب المنافسين.

وبخصوص الكميات فقد بلغت 16.687 جيغاواط/ ساعة، منها 1823 جيغاواط/ ساعة عبارة عن غاز طبيعي مسال “جي.أن.أل”.

وابتعدت الجزائر عن أقرب منافسيها في السوق الاسبانية بكثير، حيث أن المنافس المباشر وهو الولايات المتحدة بلغت الكميات الموردة إلى السوق الاسبانية في سبتمبر الماضي، نحو 5.920 جيغاواط/ ساعة/ مقارنة بـ16.687 جيغاواط/ ساعة بالنسبة للجزائر، ثم قطر في الصف الثالث بـ 4.322 جيغاواط/ ساعة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!