الأحد 12 جويلية. 2020 م, الموافق لـ 21 ذو القعدة 1441 هـ آخر تحديث 22:38
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
ح.م

تشهد طرقات عاصمة الولاية ورقلة، ازدحاما مروريا رهيبا، خصوصا في الطريق المحاذي لخط قطار الترامواي، أين تصطف العشرات من السيارات منتظرة دورها لاجتياز مفترقات الطرق، ما تسبب في شيوع حالة من التذمر وسط أصحاب المركبات، في ظل عجز السلطات الولائية عن إيجاد حلول ناجعة للقضاء على الظاهرة، التي باتت هاجسا يطارد السائقين، خصوصا أصحاب سيارات الأجرة.

يرجع سبب الظاهرة إلى الزيادة الكبيرة في عدد السيارات، في مقابل بقاء الطرقات على حالها، فضلا عن غلق الكثير من النقاط من المؤسسات الأمنية، ما يتسبب في توجه السيارات نحو طرقات محددة ومحصورة، ما ينتج عنه تراكمها وحدوث زحام شديد، ويعرف الشارع الرئيسي بالمدينة، ازدحاما مروريا كبيرا، زد عليه الطرقات المحاذية للمجمع التجاري والمجلس القضائي، فيما تعتبر طرقات ساحة أول ماي وسوق الحجر، نقاطا سوداء في البلدية، أين يحتاج السائق وقتا كبيرا لاجتياز المنطقة، في ظل غياب رغبة حقيقية من السلطات الولائية، لفتح طرقات جديدة والقضاء على ظاهرة غلق الممرات.

ازدحام مروري محليات ورقلة

مقالات ذات صلة

  • سكان ديار المحصول ينتظرون الترحيل

    أحياء ببلدية المدنية تطالب بتعبيد طرقاتها

    انعقد، الأسبوع الفارط، اجتماع اللجنة التقنية للمقاطعة اﻹدارية سيدي محمد، برئاسة الوالية المنتدبة، فوزية نعامة، بحضور ممثل رئـيس المجلس الشعبي الولائي، واﻷمينة العامة لبلدية المدنية،…

    • 112
    • 0
600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close