الأربعاء 24 جويلية. 2019 م, الموافق لـ 22 ذو القعدة 1440 هـ آخر تحديث 09:19
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

كشفت مصادر موثوقة لـ”الشروق”، أن محكمة تلمسان باشرت تحقيقاتها فيما يخص بعض التجاوزات التي طالت تظاهرة “تلمسان عاصمة الثقافة الإسلامية”، التي استهلكت من خزينة الدولة مئات الملايير من السنتيمات على مدار سنة كاملة.
ويعتبر أول ملف سيتم فتحه، متعلق بالخيمة العملاقة التي تمّ اقتناؤها من أجل حفل افتتاح التظاهرة الذي أشرف عليه رئيس الجمهورية السابق، والتي أقيمت على مستوى هضبة “لالة ستي”، حيث تثار شكوك كبيرة حول تضخيم فواتير الخيمة، التي تجاوزت حدود المنطق، بعدما وصل سعرها إلى 20 مليار سنتيم، وينتظر أن توجه العدالة استدعاءات لكل من وزير الثقافة خلال تلك الحقبة خليدة تومي، ووالي ولاية تلمسان حينها نوري عبد الوهاب الذي شغل بعد ذلك منصب وزير الفلاحة ثم السياحة. كما أن عدم تواجد الخيمة العملاقة في حظيرة بلدية تلمسان يطرح قضية أخرى، يجعل العدالة تبحث حول ملف اختفائها المحير، علما أن سوء تفاهم كبير نشأ خلال التظاهر بين نوري وتومي وصل إلى حد تبادل الاتهامات فيما بينهما ووصلت المقاطعة بينهما إلى غاية فترة استوزار نوري رغم تواجدهما في نفس الطاقم الحكومي.

الفساد

مقالات ذات صلة

9 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
close
close