الخميس 13 ديسمبر 2018 م, الموافق لـ 05 ربيع الآخر 1440 هـ آخر تحديث 07:49
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

صنع القطار السريع الجديد “كوراديا” سهرة الثلاثاء الحدث بمدينة تقرت بعد أن حطّ رحاله لأول مرة بالصحراء الجزائرية، حيث كان في انتظاره وتدشينه عدد غفير من المواطنين والعائلات والسلطات الولائية والأمنية.

رغم أن الساعة كانت تشير إلى الحادية عشرة ليلا، إلاّ أن محطة السكة الحديدية بتقرت عاشت يوما تاريخيا بفعل التوافد الغفير للمواطنين والعائلات والسلطات الولائية والأمنية يتقدمهم الوالي المنتدب لخضر زيدان لحضور مراسم افتتاح الخط الجديد لنقل المسافرين عن طريق القطار خط تقرت ـ قسنطينة، حيث عادت الحرارة والحيوية إلى هذه المحطة بعد أن غاب قطار نقل المسافرين لأكثر من 18 سنة باستثناء الخط الاستثنائي الصيفي تقرت ـ سكيكدة والخطوط الخاصة بنقل العتاد، حيث أخذ المواطنون صور “سلفي” فردية وجماعية وسط فرحة وبهجة كبيرة مطالبين مسؤولي الشركة بضرورة تنويع الخطوط وخاصة صوب الجزائر العاصمة، كما اغتنموا فرصة احتكاكهم بالسلطات الولائية من أجل المطالبة بالمزيد من المرافق والوسائل العصرية والحيوية بالإضافة إلى تأمين التقاطعات الخطيرة بالطرقات والأحياء والقرى التي يمر بها هذا القطار السريع كطريق حي 5 جويلية بالزاوية العابدية ومدخل بلدية المقارين وبلدة مقر والقصور لتفادي حوادث الدهس.

وحسب “حاج سعيد” مدير محطة تقرت، فإن المحطة تضمن 3 رحلات في الأسبوع إلى قسنطينة أيام الأحد والثلاثاء والخميس، حيث تكون الانطلاقة من تقرت في الساعة 23 ليلا فيما يكون الوصول إلى قسنطينة في الساعة 5 صباحا، أما رحلات الإياب من قسنطينة صوب تقرت فتكون يوم السبت والاثنين والأربعاء في 23 ليلا والوصول في 5 صباحا.

ويحتوي قطار كوراديا على 254 مقعد منها 4 مقاعد لذوي الاحتياجات الخاصة و60 مقعدا درجة أولى و194 مقعد درجة ثانية، ويتكون من 6 عربات، وتبلغ سرعته 160 كلم في الساعة كما أنه يتماشى مع الظروف المناخية للبلاد كارتفاع درجة الحرارة والرياح والزوابع الرملية، حيث إنه يقدم خدمة راقية وعصرية ويتم توزيع وجبة عشاء مجانية بالإضافة إلى توفره على مطعم، فضلا عن الإضاءة و4 مراحيض واحد مخصص للحوامل، وكذا طاولة لتغيير حفاظات الأطفال ومرحاض مخصص لذوي الاحتياجات الخاصة إلى جانب عرض المعلومات الخاصة بالمواقع التي يكون فيها القطار.

أما عن أسعار التذاكر، فتبلغ تذكرة مقاعد الدرجة الأولى 1510 دج فيما يبلغ سعر مقاعد الدرجة الثانية 1190 دج، حيث تحتوي مقاعد الدرجة الأولى على مقاعد مخصصة للأطفال الرضع، وكذا الشاحن المخصص للهواتف النقالة وكذا للكومبيوتر المحمول وطاولات صغيرة الحجم، وأخرى كبيرة مخصصة للقراءة كمطالعة الكتب والجرائد وكراسي فخمة باللون الأحمر والأسود وإضاءة عالية الجودة، أما مقاعد الدرجة الثانية فهي لا تختلف كثيرا عن الأولى، حيث لا تتوفر على طاولات وكذا المقاعد المخصصة للرضع، كما يتوفر القطار على مكيف الهواء في كل مقعد.

المديرية الجهوية تبرئ سكان الجنوب من عملية تخريب الزجاج

كما فنّدت المديرية الجهوية للنقل بالسكة الحديدية لناحية الشرق الأخبار المتداولة عبر مختلف وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي عن تعرض القطار الجديد “كوراديا” للرشق بالحجارة بتقرت، حيث أشار مسؤولو الشركة الذين كانوا بمدينة تقرت للإشراف على العملية إلى أن عملية الرشق التي أضرّت بزجاج عدد من العربات كانت بإحدى المدن الشرقية، عكس ما يشاع، حيث إن سكان المقاطعة الإدارية تقرت احتضنوا قطار “كوراديا” بحفاوة كبيرة وباستقبال شعبي مميّز، كما ناشدوا جميع المواطنين في كل المناطق التي يمرّ بها القطار توعية الأطفال والمراهقين بخطورة هذه التصرفات الطائشة التي قد تتسبب في خسائر بشرية ومادية فادحة.

https://goo.gl/LgNTL5
تقرت قطار كوراديا السريع قطاع النقل

مقالات ذات صلة

  • تهدف إلى تأمين الصيادين من المخاطر والأضرار

    اتفاقية شراكة بين صندوق التعاون الفلاحي والفيدرالية الوطنية للصيد

    وقّع الصندوق الوطني للتعاون الفلاحي والفيدرالية الوطنية للصيد، الثلاثاء، على اتفاقية شراكة تهدف إلى حماية الصيادين من مختلف الاخطار التي تواجههم في عملهم اليومي تحت…

    • 70
    • 0
  • فيما يبقى مصير ولد عباس غامضا

    هل رفض سعداني تلبية دعوة معاذ بوشارب؟

    استقبل منسق الهيئة الوطنية لحزب جبهة التحرير الوطني ورئيس المجلس الشعبي الوطني، معاذ بوشارب، العديد من الشخصيات القيادية في الحزب العتيد، غير أن آخر أمينين…

    • 7770
    • 10
1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • عبدالقادر الجزائـــري

    شيء جميل أن يفرح أهلنا في الجنوب بوسائل النقل الحديثة حيث يسهل عليهم التنقل في أريحية بين شمالنا وجنوبنا / نحن نشجع ماتقوم به الدولة من مشاريع مهمة للوطن والمواطن لكننا بالمقابل ضد الاهمال واللامسؤولية من طرف الجميع سواءا كانوا مواطنين أومسؤولين ، لأن الجزائر أمنا جميعا وليس لنا غيرها ، فليحذر من يعوقها فإن عاقبته لامحالة تكون وخيمة …

close
close