الثلاثاء 26 ماي 2020 م, الموافق لـ 03 شوال 1441 هـ آخر تحديث 12:37
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
الشروق أونلاين

مدير الحماية المدنية: قفوا وقفة رجل واحد وضحوا إلى أن يرفع الله عنا هذا الوباء

ع.تڤمونت

وجه بوعلام بوغلاف، المدير العام للحماية المدنية، رسالة تقدير وعرفان إلى جميع أعوان ومستخدمي الحماية المدنية بمختلف أسلاكهم ورتبهم عبر كافة التراب الوطني، يشكرهم فيها على كل المجهودات التي يبذلونها في مواجهة وباء كورونا وفي هذا الوضع الاستثنائي الذي تعيشه البلاد.

الحماية المدنية

وأشار المدير العام في رسالته “في هذه الظروف الاستثنائية العصيبة التي يمر بها بلدنا الغالي وشعبنا الأبي، ارتأيت بصفتي مسؤولا وابن هذا السلك النبيل أن أتوجه إلى جميع أفراد الحماية المدنية العاملين عبر وحدات التدخل ومصالح الحماية المدنية بهذه الرسالة تقديرا وعرفانا على كل الجهود المبذولة”- مضيفا- “إن ما يمر به وطننا العزيز اليوم خاصة والعالم كافة من ظهور وباء كورونا الخطير وانتشاره بسرعة مذهلة بين الشعوب، يتطلب منا التجند والالتزام أكثر من أي وقت مضى والسهر ليلا ونهارا للوقوف إلى جانب مواطنينا الكرام لغرض تلبية نداءاتهم وتقديم لهم الإسعافات اللازمة بما يمليه علينا واجبنا المهني وأخلاقياتنا المهنية”.
ولهذا الغرض، طلب المدير العام للحماية المدنية، من الجميع الوقوف وقفة رجل واحد والتضحية بالنفس والنفيس و”أن نلتزم بما أقسمنا عليه لخدمة وطننا ومجتمعنا مهما كانت الظروف، وهذا ليس غريبا عن أخلاقيات ونبل مهمتنا التي تتطلب منا التضحية والتجند المستمر إلى غاية أن يرفع اللـه العزيز عنا هذا الوباء”- يقول المسؤول الأول عن جهاز الحماية المدنية.
وفي السياق، طلب المدير العام للحماية المدنية، من الجميع ضرورة التقيد بالتعليمات والتوجيهات فيما يخص بالتدخلات والالتزام بالإجراءات الوقائية الواجب اتباعها في مثل هذه الحالات والعمل باحترافية ومهنية في تأدية الواجب المقدس قبل أن يقول: “إنني على يقين أنكم لم ولن تبخلوا بتقديم كل ما لديكم وأكثر وتسخروا كل جهودكم لحماية المواطنين الكرام”.

الشرطة: عليكم بالتحلي بروح المسؤولية

نوارة باشوش

دعت المديرية العامة للأمن الوطني، جميع المواطنين إلى ضرورة التحلي بروح المسؤولية والالتزام بالبيوت، خاصة أن الجزائر تدخل المرحلة الحساسة لانتشار فيروس كورونا، فيما حذرت التجار وأصحاب المحلات المخالفين للتعليمات بسحب رخصهم ووضعهم في القائمة السوداء، ومنعهم نهائيا من مزاولة نشاطهم.
وأوضح بيان المديرية العامة للأمن الوطني، أن مصالحه تعول على روح المسؤولية التي يتحلى بها المواطنون في سبيل التطبيق الصارم لهذه التدابير الاحترازية لاسيما الالتزام بالحجر الصحي من أجل كبح فيروس كوفيد 19 المستجد.

شرطة
وذكر البيان بالإجراءات التي اتخذتها السلطات العليا للبلاد لمواجهة وباء كورونا ووسائل تعزيز الآلية التي تم وضعها لوقف انتشار الوباء عبر التراب الوطني، من أجل التطبيق الفوري اعتبارا من تاريخ 23 مارس 2020 للإجراءات المتعلقة بغلق كل المقاهي والمطاعم والمحلات، باستثناء محلات المواد الغذائية “المخابز والملبنات والبقالات ومحلات الخضر والفواكه”، وأكد أن أي مخالف لهذا الإجراء ستسحب منه رخصته وسيوضع في قائمة سوداء، كما لن يحصل بعدها على أي رخصة استغلال، أما بخصوص التجار الآخرين، فيتعلق الأمر بغلق المحل مع سحب السجل التجاري ومنعهم نهائيا من مزاولة النشاط، وكذا غلق قاعات الحفلات والاحتفالات والأعراس العائلية وغيرها، كل مخالف لذلك سيتعرض، في حال تكرار المخالفة، إلى التوقيف وفرض عقوبة بسبب تعريض الآخرين للخطر.

قنوات تعليمية لتقديم الدروس للتلاميذ

سفيان.ع

قررت وزارة التربية الوطنية، تسجيل حصص تعليمية للفصل الثالث لجميع المستويات في المراحل التعليمية الثلاث، قصد وضعها في متناول التلاميذ عن طريق قنوات تعليمية تنشأ لها الغرض، بهدف جعلهم في اتصال مستمر مع التعليمات، واستغلال وضعية الحجر الشامل الذي يتواجد فيه التلاميذ بشكل مفيد ولائق من جهة أخرى.
وذكرت تعليمة بعث بها وزير القطاع، للمديرين الولائيين على مستوى 17 ولاية هي “أدرار، الشلف، الأغواط، باتنة، بجاية، بسكرة، بشار، تبسة، تيزي وزو، الجلفة، سطيف، سعيدة، عنابة، قسنطينة، المدية، ورقلة، وعين الدفلى”، بتاريخ 25 مارس الجاري، اطلعت عليها “الشروق” تحت عنوان “تسجيل حصص تعليمية للفصل الثالث في المراحل التعليمية الثلاث”، أنه تم تكليف الديوان الوطني للتعليم والتكوين عن بعد، بتجسيد هذا المشروع المتميز من خلال شبكة مراكزه الولائية، ويتمثل المشروع في تحضير وتسجيل حصص تعليمية للفصل الثالث، حيث يتولى كل مركز من المراكز الولائية التكفل بتسجيل الحصص التعليمية لمستوى دراسي معين.
ونبهت المراسلة، أنه وقصد إنجاز الحصص التعليمية المبرمجة، يتعين على مديري التربية المعنيين، اتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل التحضير الجيد لهذه العملية والمساهمة في إنجاحها، يتعين “انتقاء أساتذة أكفاء لتقديم الحصص المقرة، حسب المادة، وحسب المستوى الدراسي، طبقا للقائمة التي تحدد المراكز الولائية للتعليم والتكوين عن بعد المعنية بالعملية”.

وتوضح المراسلة، أن عملية تسجيل الحصص ستستمر لستة أسابيع، وتنطلق اليوم السبت الموافق لـ28 مارس، كما تتم عملية التسجيل أسبوعيا، من السبت إلى الخميس، على أن يتم تسجيل الحصص التعليمية، كل يوم، بمجموع 18 حصة أسبوعيا، على النحو التالي: “من الثامنة صباحا إلى العاشرة ونصف، ومن 11 صباحا إلى الواحدة زوالا، ومن الثانية زوالا وحتى الرابعة”، ويدوم وقت تسجيل الحصة ساعتين، على أقصى تقدير، ينتج عنه حصة تعليمية مدتها 45 دقيقة”.
ويرجح بحسب الخطة التي وضعتها الوزارة الوصية، أن يتم تأجيل العودة إلى حجرات الدراسة، بعد قرار تسبيق العطلة الربيعية التي انطلقت يوم 12 مارس الجاري، وتستمر نظريا حتى الخامس أفريل الداخل، لكن التطورات وزيادة عدد الإصابات بالفيروس، وتوسعه في عدد من الولايات، سيفرض على الحكومة البحث عن تدابير وقائية أخرى.

بسبب كورونا.. واشنطن تجلي رعاياها من الجزائر

قالت سفارة الولايات المتحدة الأمريكية إنها بصدد إعادة المواطنين الأمريكيين المتواجدين بالجزائر الذين يريدون العودة إلى وطنهم، وأفاد بيان لسفارة واشنطن بالجزائر تلقت “الشروق” نسخة منه، بأن وزارة الخارجية والسفارة الأمريكية بالجزائر تعمل على توفير رحلة خاصة مستأجرة لإعادة المواطنين الأمريكيين المتواجدين بالجزائر الراغبين في العودة إلى وطنهم ، الولايات المتحدة.
وستنطلق الرحلة من المطار الدولي هواري بومدين بالجزائر العاصمة خلال اليومين إلى الخمسة أيام القادمة، ابتداء من يوم السبت 28 مارس.
ولم تحدد السفارة الأمريكية بعد موعد الرحلة ومسارها ووجهتها الأخيرة وتكلفتها، حسب البيان ذاته، موضحا أنه من الأرجح أن تكون هذه الرحلة الخاصة المستأجرة الوحيدة التي تنظم من طرف الحكومة الأمريكية لإعادة مواطنين أمريكيين في الجزائر إلى الوطن في المستقبل القريب.
وقبل أيام أجلت إيطاليا نحو 280 من رعاياها الذين بقوا عالقين بالجزائر بعد وقف الرحلات الجوية بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد، عبر رحلتين لشركة “أليطاليا”، كما كان من بين العائدين رعايا جزائريون يقيمون بصفة دائمة في هذا البلد. كما قامت فرنسا قبل أيام أيضا بإجلاء نحو 150 من رعايا الذين بقوا عالقين في الجزائر عبر رحلة خاصة لشركة “إير فرانس”.

وزارة التجارة تشرف على استلام هبات جديدة من مختلف المؤسسات

منير ركاب

أشرف وزير التجارة، كمال رزيق، على استلام وتحويل هبات جديدة بمقر وزارته، ستمنح مباشرة إلى مصالح الأمن والدرك الوطني، والحماية المدنية، ومستشفى بوفاريك، في سياق جهود مكافحة فيروس كورونا، حسب بيان الوزارة.
وذكر البيان، الذي تسلمت “الشروق” نسخة منه، أن الوزير ساهم أول أمس الخميس، في تحويل المساعدات المقدمة لوزارته من طرف شركة “وفاء”، إلى مصالح الأمن الوطني، في الوقت الذي ستستلم فيه مصالح الدرك الوطني، والحماية المدنية شحنتهما، اليوم السبت، المتمثلة في ثلاث شاحنات نصف مقطورة، تحمل 8000 علبة مناديل جيب معطرة، و3200 علبة مناديل متوسطة الحجم، و4240 ورق صحي، بالإضافة إلى 252 أغطية طبية، و180 حزمة ورق خاص بالمائدة، على غرار استلامها لـ1920 حزمة ورق خاص بالمائدة حجم صغير، و1440 مناديل مبللة .كما تلقت وزارة التجارة،، هبة جديدة من طرف شركة “imgsa”، تتمثل في 40 ألف وحدة للاستعمال الطبي، سيتم توجيهها إلى مصالح الحماية المدنية، والشرطة، والدرك الوطني، ومستشفى بوفاريك، فضلا عن المساعدات التي تلقتها الوزارة من النقابة الوطنية للصيادلة فرع البليدة، قصد تحويلها للمصالح المذكورة سالفا، والمتمثلة في 4776 وحدة من الهلام المضاد للبكتيريا.

#وزارة_التجارةأشرف اليوم وزير التجارة البروفيسور كمال رزيق على تحويل هبة مقدمة لوزارة التجارة من طرف شركة وفاء sarl wafa faile الى مصالح الدولة اليوم أما بقية الشحنة ستسلم يوم السبت المقبل الى مصالح الدولة المشتغلين في الميدان وتتمثل الشحنة في ثلاث شاحنات نصف مقطورة تحمل 8000 علبة مناديل جيب معطرة، 3200 علبة مناديل وفاء متوسطة الحجم ، 4240 ورق صحي ،252 أغطية طبية،180 حزمة ورق خاص بالمائدة ،1920 حزمة ورق خاص بالمائدة حجم صغير ،1440 مناديل مبللة .كما تلقت وزارة التجارة هبة من طرف شركة spa/imgsa تتمثل في 40 صندوق بها 40000 وحدة للإستعمال الطبي والتي تم توجيهها الى مصالح الدولة المشتغلين في الميدان ومستشفى بوفاريك .كما تلقت الوزارة أيضا هبة من النقابة الوطنية للصيادلة فرع البليدة متمثلة في 4776 وحدة من الهلام المضاد للبكتيريا والتي سيتم تحويلها لمصالح الدولة المشتغلين في الميدان .

Gepostet von Ministère du commerce Algérien am Donnerstag, 26. März 2020

تمديد آجال إيداع التمثيل النقابي

س. ع

أكدت وزارة العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، تمديد أجل إيداع المنظمات النقابية للعمال الأجراء والمستخدمين المسجلة، للعناصر التي تسمح بتقدير تمثيليتهم إلى غاية 15 أفريل القادم.
وأوضحت الوزارة في بيان لها، أنها تعلم “في إطار سلسلة الإجراءات التي تم اتخاذها من طرف الدولة للوقاية والحد من انتشار وتفشي فيروس كورونا المستجد، كافة المنظمات النقابية للعمال الأجراء والمستخدمين المسجلة، أنه تم تمديد آجال إيداع العناصر التي تسمح بتقدير تمثيليتهم والمحددة آجالها قانونا بـ31 مارس من كل سنة إلى غاية 15 أفريل 2020”.

طلبة يخترعون جهازا تنفسيا ذكيا وإلكترونيا

نادية سليماني

يسعى طلبة وأساتذة في الشعب العلمية، منذ ظهور جائحة كورونا، وما كشفته من نقص فادح في أجهزة التنفس الاصطناعي، إلى ابتكار أجهزة إنعاش، لغرض منحها لمستشفياتنا، والتي تعاني من قلة التجهيزات الضرورية.
أنهى “فريق علمي”، مكون من طلبة في شعب علمية، والذين يملكون ورشة خاصة بتطوير الأجهزة الطبية، تحت إشراف الأستاذ فوزي برحمة، من صنع النموذج الأولي لجهاز تنفس اصطناعي ذكي إلكتروني وميكانيكي، وهو متفرد في نوعه وأكثر كفاءة، يقول مخترعوه إنه يدمج بين الهواء الطبيعي والصناعي على حد سواء، كما يمكن التحكم فيه عن بعد، والإشكال الذي وجده الطلبة، هو الترخيص لهم بإقامة التجارب في مخبر من مخابر “مركز أبحاث التكنولوجيات الصناعية (Crti) بالعاصمة، لتأكيد نجاعة اختراعهم”.

طلبة جامعة الجزائر 1 ينتجون محلولا كحوليا ويتبرعون به

س. ع

قام مجموعة من طلبة الماستر 2 من تخصصات الكيمياء التحليلية والصيدلانية وعلوم الطبيعة والحياة، بكلية العلوم بجامعة الجزائر 1 (بن يوسف بن خدة)، وتحت إشراف أساتذة ذوي اختصاص من الكلية، وعميد كلية العلوم الدكتور “عبد الحكيم بوديس” بإنتاج محلول مائي كحولي لليدين حسب المواصفات العلمية الموصى بها من قبل منظمة الصحة العالمية، مساهمة منهم في التصدي للانتشار الرّهيب لفيروس كورونا COVID- 19 المستجد. وقد أنتج الطّلبة خلال يوم واحد كمية معتبرة من المحلول قدرت بـ360 قارورة بسعة 400 ملل، وعشرات القارورات بسعة 5 لتر.

المخبر
ويذكر أنّ جهود الطّلبة التي مولتها عمادة الكلية بالجامعة بالإمكانيات اللازمة تهدف إلى توزيع هذا الإنتاج كهبة على مستوى المستشفيات وسلك الأمن الوطني. حيث تم توزيع البعض من هذه الحصّة المنتجة على المستشفى الجامعي “بني مسوس” وكذا سلك الأمن الوطني. ويعتزم أيضا هؤلاء الطلبة في الاستمرار في هذا النّشاط النّبيل الرّامي إلى مواجهة واقع مرير لا يزال يحصد عشرات الأرواح، ومد يد المساعدة لحملات محاربة تفشي الجائحة، من خلال تدعيم عدد من المستشفيات التي تحتل صدارة خط الدفاع على مستوى الجزائر العاصمة، ابتداء من اليوم (السبت).
تجدر الإشارة إلى أنّ هذه المبادرة جاءت نتيجة تعليمات رئيس جامعة الجزائر 1 “عبد الحكيم بن تليس” إلى طاقمه الإداري وعلى رأسه الأمينة العامة للجامعة، والتي تنهي إلى ضرورة إقحام الطّلبة في العمل التّوعوي والتّحسيسي من خلال توفير كلّ التسهيلات والإمكانيات المادية لا سيما في ظل نقص المحاليل الكحولية المعقمة، جراء تأزم الظّروف الحسّاسة التي تمرّ بها البلاد مع تزايد انتشار الوباء.

الإيقاع بصاحب ورشة يصنع مطهرات مغشوشة في وهران

خ. غ

تمكنت، الجمعة، مصالح الشرطة بالأمن الحضري رقم 19 بأمن ولاية وهران، وبالتنسيق مع مصالح قمع الغش والمنافسة والتحقيقات الاقتصادية بمديرية التجارة لولاية وهران، من الإطاحة بصاحب ورشة يمتهن تحضير وصنع مواد مطهرة ضبط في بعضها استخدامه لمواد منتهية الصلاحية، حيث كان يقوم بمزج واستخدام بعض المواد الخطيرة التي لا تدخل في عملية إنتاج مواد التنظيف.
وبحسب خلية الاتصال والعلاقات العامة لدى مديرية أمن ولاية وهران، فإن هذه العملية التي تدخل في إطار محاربة ظاهرة الغش والاحتيال والمضاربة في الأسعار، قد جاءت بناء على استغلال ذات المصالح لمعلومات وردت إليها، مفادها قيام صاحب ورشة بعمليات صنع وإنتاج مواد تنظيف بطريقة مشكوك فيها، بالإضافة إلى استعمال مواد خطيرة، وهو ما تم الوقوف عليه، حيث اتضح أنه ينشط بطريقة مخالفة للوائح والتنظيمات المقننة في مجال كهذا، ليتم على الفور حجز ما تم ضبطه من مواد كيماوية منتهية الصلاحية كانت تستخدم في إنتاج محلول مطهر ومنظف لليدين.
وبعد التنسيق مع مصالح قمع الغش والمنافسة والتحقيقات الاقتصادية بمديرية التجارة لولاية وهران، تبين أن تلك المستحضرات تحتوي على مواد أولية محظورة ومخالفة للوائح والتنظيمات المقننة، ليتم على إثر ذلك تحرير إجراء قضائي ضد المتورط وسيحال بموجبه أمام العدالة.

سيناتور عن ولاية غرداية يتبرع بمواد تعقيم

ت.ك

بادر عضو مجلس الأمة عن ولاية غرداية طاهر غزيل، بتوزيع كمية معتبرة من الكمامات وقفازات وسوائل مخصصة لتعقيم اليدين، موجهة لسكان بلدية متليلي الشعانبة كمرحلة أولى. على أن تمس بلديات أخرى لاحقا. كما خصص السيناتور سيارة إسعاف من ماله الخاص لنقل المرضى إلى المستشفيات. وقد استلم هذه المساعدات عدد من المتطوعين. وفعاليات المجتمع المدني بحضور رئيس المجلس البلدي لمتليلي عبد الله نواصر.

حجز 70 ألف قفاز طبي و1361 كيس سميد بباتنة

طاهر حليسي

أوقفت مصالح الفرقة الاقتصادية والمالية لأمن ولاية باتنة، ثمانية أشخاص أعمارهم بين 25 و62 سنة، جراء المضاربة غير الشرعية في السميد في عز جائحة كورونا بحي تامشيط بباتنة، حيث استرجعت فرق 1361 كيس سميد وزن 25 كلغ، وعقب إنجاز الملفات الجزائية تم تقديمهم للنيابة المحلية لدى محكمة باتنة الابتدائية التي أصدرت في حقهم عقوبات تتراوح بين 6 أشهر وسنة حبسا مع النفاذ، غرامة مالية قدرها 50.000 دج، مع مصادرة المحجوزات وتسليمها لمصالح التجارة. من جهة أخرى مكنت تحريات الفرقة الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية باتنة 01، من توقيف شخص 42 سنة بذات الحي و بحوزته مواد صيدلانية معدة للمضاربة، وقد استرجعت فرقة التفتيش كميات معتبرة منها يتعلق الأمر بـ70320 قفاز من مختلف الانواع 1103 قارورة مطهر، 90 قارورة كحول 25200 وحدة من الكمادات الطبية، 600 كمامة طبية مجهولة النوع، ومواد منتهية الصلاحية، مصاصات أطفال، حليب أطفال، مواد تجميل. وأعدت الشرطة القضائية ملفا جزائيا ضد المعني قبيل تقديمه للنيابة المحلية لدى محكمة باتنة.

صيادلة يتهربون من المناوبة الليلية بغرداية

ت.ك

تشهد العديد من الأحياء على مستوى ولاية غرداية، هذه الأيام غلقا كليا للصيدليات، خلال الفترة الليلية. ضاربين تعليمات قرارات السلطات، عرض الحائط، خصوصا في هذا الظرف الاستثنائي. مما جعل المواطنين يقطعون مسافات لغرض شراء أدوية دون وجود أي صيدلية مناوبة. وحاولت “الشروق” الاتصال هاتفيا بمدير الصحة للاستفسار عن المشكل، من دون أن نتلقى ردا. ويناشد المواطنون الجهات المختصة، وعلى رأسها الوالي، بمعالجة هذا التقصير.

الصيدلية

فريق علمي ينجح في تصنيع قناع واق من كورونا بباتنة

طاهر حليسي

نجح فريق باتنة للوقاية والنشاط المتكون من أساتذة وطلبة وبالتنسيق مع مؤسسة خاصة “أسماس مولدينغ” لصاحبيها سهيل مصعور ورزيق مسعودي، وبمساهمة رجل أعمال في تصنيع القناع الطبي الواقي للوجه، الموجه للأطباء وعاملي الصحة المكلفين بعلاج الأوبئة والأمراض الحساسة، على خلفية ما تشهده البلاد من جائحة كورونا.
وتمكن الفريق من تجسيد الفكرة خلال أسبوع فقط، وتم إنجاز تجارب صناعة النموذج الأول من مخبر الفيزياء الطاقوية والتطبيقية بجامعة باتنة تحت إشراف البروفيسور نور الدين عدوان وزين الدين زمورة أستاذ الهندسة المعمارية بجامعة باتنة، وذلك عبر تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد. وينوي القائمون على هذا المشروع الأول من نوعه على المستوى الوطني إنتاج كميات كبيرة من الأقنعة البلاستيكية الشفافة، التي تتيح للأطباء والاستشفائيين ممارسة مهمتهم بأريحية وأمان دون تلقي العدوى من المصابين وحتى من الدماء خلال التدخل الطبي، ويتطلب الإنتاج الهائل للكميات المطلوبة فترة شهر لتغطية جميع المستشفيات الوطنية، حيث لن يقتصر فقط على أطباء المستشفى الجامعي ومستشفى الأمراض المعدية ومختلف مصالح الاستشفاء المنتشرة عبر تراب ولاية باتنة بل سيتعداه لكافة المستشفيات الجزائرية.
من جهتهم، تمكن طلبة تحت إشراف أستاذ من كلية العلوم البيولوجية بجامعة باتنة من صناعة المادة المعقمة، في انتظار حصولهم على الترخيص من مديرية الصحة، قصد الشروع في التوزيع المجاني، بيد أنهم في حاجات لكميات كبيرة من مادة الإيثانول النادرة في السوق بسبب المضاربة، وينتظر هؤلاء من المؤسسات والخواص الذين يملكون كميات منه التواصل معهم لغرض تجسيد الإنتاج والتوزيع بشكل موسع يغطي الطلب الوفير.

فتيات ببجاية يحوّلن 2 كيلومتر من القماش إلى كمّامات

ع.تڤمونت

شرعت متربصات متقن إحدادن للبنات ببجاية، في تحويل نحو 2 كلم من القماش إلى كمامات وهي العملية التي انطلقت قبل أيام بمساهمة خياطات متطوعات وذلك بأمل الاستجابة للطلب المتزايد على الكمامات التي انقرضت من الصيدليات، كما تطوعت إحدى ورشات الخياطة بمدينة أوقاس من أجل صناعة كمامات تستجيب لكل المعايير، وتوزيعها على المؤسسات الصحية وعلى جمعيات القرى التي تقوم بدورها بتوزيعها على المواطنين.
وفي السياق ذاته، رفع الناشطون ضمن الجمعية الخيرية “التعاون على البر والتقوى” لولاية بجاية، التحدي من أجل خياطة مليون كمامة. وهي المهمة التي تم الشروع فيها على مستوى مقر الاتحاد الوطني للنساء الجزائريات ببجاية، الذي تم وضعه تحت تصرف الجمعية المذكورة/ من أجل تحقيق الهدف المسطر، حيث أطلقت في وقت سابق جمعية التعاون على البر والتقوى نداءات للمحسنين من أجل توفير القماش اللازم. ومن ثم تم الاستنجاد بالخياطين المتطوعين، حيث يأمل القائمون على هذه المبادرة توفير مليون كمامة، إذ سيتم كمرحلة أولى تزويد جل مستشفيات وعيادات الولاية بالكمامات، ومن ثم الشروع في توزيع هذه الأخيرة على المواطنين بمختلف البلديات والقرى، من خلال التنسيق مع الجمعيات. وينتظر من أصحاب المال والمحسنين وحتى تجار النسيج، تقديم يد المساعدة لهذه الجمعية. من أجل تحقيق الهدف المسطر، وتوفير الكمية اللازمة من القماش الذي كثر الطلب عليه هذه الأيام.

الكمامات

خيّاطات يجتهدن لتوفير 10 آلاف كمامة في البيّض

محمد الأمين

أطلقت ورشات خياطة بدار الصناعة التقليدية مبادرة لخياطة الكمامات، وسد العجز الموجود في السوق والمؤسسات الصحية بالبيّض، وذلك بالتعاون بين مديرية السياحة ودار الصناعات التقليدية، حيث وفر لها القماش الخاص بها وغيره من مستلزمات الخياطة، فيما تشير مصادرنا إلى أن نشاط الورشات دؤوب، على ضوء التفاعل الإيجابي للخياطات مع هذه المبادرة.
وتم الاتفاق على خياطة عشرة آلاف كمامة في مرحلة أولى، لتغطية العجز المسجل عبر كامل بلديات البيّض، ويعول على توسعة النشاط لتوفير الكمامات ولو بنسبة قليلة لصالح الولايات المجاورة.

سنتان حبسا لتاجر يمارس المضاربة بالمواد الغذائية في سكيكدة

أحمد زقاري

أصدر الخميس، قاضي المثول الفوري، بمحكمة سكيكدة الابتدائية، حكما يقضي بالحبس سنتين، منها 12 شهرا موقوفة النفاذ، في حق تاجر يبلغ من العمر 42 سنة، ينحدر من بلدية رمضان جمال جنوب الولاية سكيكدة، مع أمر بالإيداع في الجلسة، عن تهمة المضاربة، وحيازة مواد غذائية غير صالحة للاستهلاك، مع وضع منتوج غذائي للبيع مع العلم أنه فاسد وغير صالح، مع جنحة مخالفة إلزامية النظافة الصحية، وجنحة عدم الفوترة، عقب توقيف المعني، من طرف عناصر الفرقة الإقليمية للدرك الوطني برمضان جمال، رفقة أعوان الجودة وقمع الغش، وبعد إذن من السيد وكيل الجمهورية، لدى محكمة سكيكدة، بمداهمة مخزن المعني، الواقع بإقليم بلدية رمضان جمال، تم العثور على كمية من مادة الفرينة مقدرة بـ31 قنطارا، مخزنة بطريقة لا تخضع للشروط والظروف الصحية، فضلا عن خمسة آلاف علبة بسكويت، وأكياس من السميد، ثبت من خلال التحريات والتحقيقات الأولية أنها كانت موجهة للسوق المحلية.

المواد الغذائية
وفي سياق المجهودات المبذولة، لمحاربة المضاربة والتلاعب بصحة المستهلك، ووفقا للبرنامج المسطر من قبل المصالح الأمنية ممثلة في قوات الدرك والشرطة، وتحت إشراف مباشر للنائب العام ورئيس مجلس قضاء سكيكدة، تم مداهمة مخزن غير مرخص على مستوى منطقة الخنقة ببلدية سيدي مزغيش، حيث تم حجز كميات كبيرة من المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك، موجهة للسوق المحلية، فضلا عن توقيف تاجر على مستوى منطقة حمروش حمودي، ببلدية حمادي كرومة، بتهمة المضاربة وتخزين نحو 40 قنطار من مادة السميد قصد المضاربة، ومواد غذائية أخرى.
كما تم حجز 35 قنطارا من السميد غير صالحة للاستهلاك بمنطقة توسان ببلدية تمالوس، وأسفرت العمليات الأمنية عن غلق نهائي لنحو 37 محلا ومطعما ومقهى، بتهمة مخالفة قرارات الغلق، كما تم توقيف 24 سيارة أجرة وكذا سيارات فرود وتحويلها نحو المحشر البلدي، بينما تتواصل هذه العمليات الأمنية، لمحاربة كل ما له علاقة بالمضاربة واستغلال الظرف الحالي قصد الإضرار بصحة المستهلك.

أساتذة ومخبريون بالمركز الجامعي للبيض ينتجون معقمات محلية

محمد الأمين

تمكن فريق من أساتذة ومخبريين بقسم علوم الطبيعة والحياة بالمركز الجامعي نور البشير بالبيض، مؤخرا، من إنتاج ما يقارب 200 قارورة من معقم طبي لكحول الإيثانول بتركيز 70 بالمئة، مكون من ماء وأكسجين بنسبة 3 بالمائة وغليسيرول 1.45 بالمائة، وبسب المختصين فهو معقم ومطابق لمقاييس وبروتوكولات منظمة الصحة العالمية.
وتأتي هذه المبادرة من خلال تضافر جهود أطراف عديدة، منها من وفرت الكحول، القارورات وحتى من ساهم في التمويل، وهذا في خطوة لاقت تجاوب واستحسان الكثيرين، خصوصا في مثل هاته الظروف، على أن تتواصل ـ حسب تصريح أحد الأساتذة ـ في إنتاج كميات مضاعفة لهذا المنتج مع تحسن في التركيبة شريطة أن تتوفر المادة الأولية، وبخاصة الكحول.

نجاة مراسل الشروق من محاولة اعتداء بسوق في غليزان

تعرض، صباح الجمعة، مراسل جريدة الشروق بغليزان ناصر بلقاسم إلى محاولة اعتداء من قبل مجموعة من “البلطجية”، وذلك في سوق الخضر والفواكة بحي القرابة بغليزان، أين كان المراسل في مهمة صحفية لنقل مستجدات أسعار الخضر والفواكه في ظل المضاربة التي تعرفها المواد الغذائية ذات الاستهلاك الواسع، حيث وجد نفسه محاطا بمجموعة من الأشخاص، الذين كانوا متواجدين في السوق التي ينشط بها الكثير من الباعة الفوضويين، ثم قاموا بمنع مراسل الشروق من التغطية الصحفية، حيث طلبوا منه مغادرة السوق وعدم التصوير، وهو ما قام به المراسل الذي وجد نفسه دون حماية، مضطرا للنجاة بنفسه، تاركا السوق غارقة في الفوضى في غياب الرقابة، خاصة في هذا الظرف العسير الذي تمر به البلاد بسبب تفشي وباء كورونا.

حجز 41 ألف قفازة طبية بسطيف

سمير منصوري

حجزت مصالح أمن دائرة العلمة بسطيف، الخميس، 41 ألف وحدة من القفازات الطبية الموجهة للمضاربة، التي تحصل عليها صاحبها بطريقة غير مشروعة كونه لا يحوز على السجل التجاري الذي يتيح له بيع هذا النوع من السلع والتي كان يعرضها داخل محلة التجاري المخصص لبيع مواد أخرى.
العملية جاءت إثر دورية فجائية للمحلات التجارية بإقليم المدينة، وتمت لدى مراقبة محل تجاري مخصص لبيع مواد التنظيف، أين تبين أن صاحبه يحوز كميات هامة من القفازات الطبية التي كانت مخزنة بمستودع مجاور لمحله التجاري والتي قدر عددها بـ 41 ألف حدة، هذا الأخير اقتناها بطريقة غير شرعية قصد المضاربة في أسعارها، مغتنما الظروف الراهنة التي تشهدها البلاد، جراء تفشي وباء فيروس الكورونا، كظاهرة المضاربة واستغلال ندرة المنتجات شبه الصيدلانية وزيادة الطلب عليها للرفع من أسعارها وبيعها بأثمان لا تعقل. الضبطية القضائية وبعد استكمالها لكافة الإجراءات القانونية، أعدت ملفا جزائيا ضد المخالف أرسل إلى الجهات القضائية المختصة.

حجز 35 قنطارا من “الفرينة” ببجاية

توفيق بن يحيى

تمكنت عناصر فرقة شرطة العمران وحماية البيئة لأمن ولاية بجاية من خلال تطبيق التدابير الوقائية للتصدي لفيروس كورونا، وهذا في إطار مكافحة المضاربة في المواد الغذائية من حجز 35 قنطارا المدعمة كانت من مادة الفرينة موجهة للتخزين قصد المضاربة، العملية جاءت بعد قيام عناصر الفرقة بدوريات مراقبة عبر مختلف شوارع وأحياء مدينة بجاية وبوصولهم إلى مفترق الطرق مدالة بمدينة بجاية، تم توقيف شاحنة من نوع DELTA محملة بمادة الفرينة تحتوي على 70 كيسا ويقدر وززنها الإجمالي بـ 35 قنطارا، وبعد المراقبة
والتفتيش تبين بأن صاحبها لا يملك سجلا تجاريا ولا يحوز على أية فاتورة لهذه السلعة، وقد تم حجز هذه المادة وتحويلها إلى مديرية التجارة بالولاية والتي بدورها قامت بتحويلها إلى مديرية أملاك الدولة، أما المخالف فقد تم إتخاذ الإجراءات القانونية ضده وتحويله إلى الجهات المختصة.

والي تيبازة يقرر تعليق استقبال المواطنين بالإدارات والمرافق العمومية

منير ركاب

قرر والي تيبازة في ختام اجتماع اللجنة الولائية المكلفة بمتابعة وتنسيق المبادارت، لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد في إطار منع انتشار فيروس كورونا المستجد. تعليق استقبال المواطنين على مستوى جميع الادارات والمرافق العمومية مؤقتا، بما فيها مصالح الولاية والدوائر والبلديات والمديريات التنفيذية.
وقالت مصادر مسؤولة باللجنة، أمس الجمعة، في اتصال هاتفي مع “الشروق”، أن القرار يأتي ضمن جملة من التدابير الاحترازية المتخذة من طرف اللجنة التي يرأسها والي تيبازة، للتقليل من حركة المواطنين وبقائهم في منازلهم حتى اشعار آخر.

ويضيف ذات المصدر أن المفتشية العامة بالولاية، وضعت تحت تصرف المواطنين الرقم الاخضر “1100” لرفع انشغالاتهم واستفساراتهم، قصد التكفل بها والرد عليها، على غرار استمرار مختلف مصالح الولاية بما فيها مؤسسة النظافة والحماية المدنية بمعية مصالح الأمن والدرك الوطني، في حملتهم الوقائية الواسعة في تطهير وتعقيم الشوارع والساحات العمومية ، ناهيك عن عمليات التحسيس التي تقوم بها ذات المصالح، بإلزام المواطنين البقاء في منازلهم باستعمال مكبرات الصوت، عبر الأحياء والتجمعات السكانية خلال فترة الحجر المنزلي الذي اقره رئيس الجمهورية في المرسوم الرئاسي الأخير.

أخبار الجزائر المضاربة كورونا الجزائر

مقالات ذات صلة

  • التساقطات المطرية أخلّت بالمنتج خلال الموسم الجاري

    توقع تحقيق مليون و600 ألف قنطار من الحبوب بعين الدفلى

    تتوقع مديرية المصالح الفلاحية بعين الدفلى تحقيق 1.6 مليون قنطار من الحبوب، خلال موسم الحصاد، المزمع مباشرته مع نهاية الأسبوع الأول من شهر جوان القادم.…

    • 405
    • 1
  • رئيس الجمهورية لأفراد الجيش والدرك والشرطة والحماية المدنية:

    "من انتصار إلى انتصار.. ودمتم ذخرا للجزائر"

    قدم رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، عبد المجيد تبون، تهانيه إلى كل أفراد الجيش الوطني الشعبي، والأمن الوطني والحماية المدنية بمناسبة…

    • 3480
    • 8
600

2 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • سمير

    واشنطن تجلي رعاياها من الجزائر …. نفهم من هذا الكلام أن أعداد كورونا تفوق بكثير الأعداد التي تقدمها الوزارة…. أو أن الولايات المتحدة تعرف أن حالة النظام الصحي في الجزائر جدا … وكلا الافتراضين صحيحين,
    الله المستعان

  • متطوع

    لماذا الفرار هل هي تعلم أنا هذا الوباء سيقضي على العالم

close
close