-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
حالة استنفار قصوى لرصد قوارب "الشبح"

اعتراض 62 “حرّاقا” بسواحل غرب البلاد

ب. يعقوب
  • 400
  • 0
اعتراض 62 “حرّاقا” بسواحل غرب البلاد
أرشيف

أحبطت الوحدات العائمة للمجموعات الإقليمية لخفر السواحل، في كل من وهران ومستغانم وتنس، في عرض البحر، خمس محاولات هجرة غير نظامية فاشلة باعتراضها خمسة قوارب صيد متهالكة كانت تقل 62 مهاجرا غير نظامي أعمارهم بين 22 و41 عاما.

وكشف المركز الجهوي لعمليات الحراسة والإنقاذ للواجهة البحرية الغربية بوهران، عن أن جميع هؤلاء المهاجرين غير الشرعيين بينهم امرأتان و3 قصر الذين تم اعتراض القوارب التي كانوا يستقلونها للوصول إلى السواحل الإسبانية، وفور اقتيادهم إلى المحطات البحرية التابعة للشرطة البحرية، تم إخضاعهم لاختبارات دقيقة للكشف عن احتمال إصابتهم بفيروس (كوفيدـ19)، طبقا للبروتوكول الصحي المعمول به.

وحسب مصادر “الشروق”، فقد تم إحباط رحلة هجرة غير شرعية، في حدود الساعة الثامنة مساء السبت، رحلة سرية لمجموعة مكونة من 14 مهاجرا غير شرعي بينهم امرأة وابنها يبلغ 11 عاما على بعد 10 أميال بحرية شمال شاطئ ويليس في بلدية بن عبد المالك شرق مستغانم، في الوقت الذي بيّن فيه المصدر أنهم دفعوا مبالغ مالية تقارب 300 ألف دينار لمهرب شاب في المنطقة، وذلك قبل اعتراضهم من قبل الوحدة العائمة “الظهرة” لقوات خفر السواحل، التي اقتادتهم إلى الميناء الصغير بسيدي لخضر وإخضاعهم إلى البروتوكول الصحي الخاص بوباء كورونا، تمهيدا لتقديمهم أمام نيابة الجمهورية لدى محكمة سيدي علي.

كما تم اعتراض قاربين على متنهما 25 حراقا ينحدرون من ولايات الشلف وعين الدفلى وغليزان، بينهم قاصر 15 عاما قبالة شاطئ القلتة ببلدية المرسى غرب سواحل تنس، كانوا في هجرة سرية إلى سواحل قادس بإقليم الأندلس، وذكر المصدر أن المهاجرين غير النظاميين، كان من ضمنهم أحد حراقة أدانته سابقا محكمة تنس بعقوبة عام مع وقف التنفيذ.

فيما تم اعتراض قارب صيد في ساحل كوراليس ببلدية بوسفر الساحلية غرب ولاية وهران، في حدود الساعة الثامنة من مساء السبت، كان على متنه 13 مهاجرا غير نظامي تتراوح أعمارهم بين 16 و41 عاما بينهم امرأة و4 أفارقة من دول جنوب الصحراء الكبرى، وحسب مصادرنا، فقد تم مطاردة الحراقة في أعالي البحار، على خلفية رفض قائد الرحلة غير الشرعية، الامتثال لأوامر عناصر خفر السواحل، فورها تم اقتياد الحراقة إلى مقر الشرطة البحرية بمرفأ المرسى الكبير.

كما تم في حدود الساعة العاشرة من ليلة السبت، اعتراض زورق مطاطي على متنه 10 حراقة ينحدرون من ولاية الشلف على بعد 7 أميال بحرية شمال شاطئ رأس فالكون بعين الترك، وهو ما رفع عدد الحراقة الموقوفين في ظرف يقل عن 24 ساعة إلى 62 مهاجرا غير شرعي في سواحل غرب الوطن، التي تعرف تدفقات هائلة لقوافل الحراقة مهاجرين غير الشرعيين الجزائريين، رغبة في ركوب أمواج البحر نحو شبه الجزيرة الأيبيرية، كما تشهد السواحل الجزائرية هذه الأيام، حالة استنفار قصوى للوحدات العائمة البحرية لاعتراض قوارب “الشبح” التي غزت شواطئ غرب الوطن على وجه التحديد، التي تضمن عبورا سهلا للبحر ومسافات قصيرة تجتازها القوارب النفاثة المدعمة بمحركات ضخ قوتها 215 حصانا.

ويشبه العديد من المراقبين لظاهرة الهجرة غير الشرعية في الجزائر، هذه الرحلات السريعة، بـدرجة “رجال أعمال” كونها تستخدم مراكب سريعة لاجتياز المسافة التي تعد قصيرة نسبيا وتستغرق ما بين 7 إلى 9 ساعات بين شواطئ عين تموشنت وجزر الجنوب الاسباني.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!