-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
الصنادل المكشوفة المصنوعة من القش والخشب والحبال

الأحذية والإكسسوارات الذهبية التصميم الذي اتفق حوله الجميع

نسيبة علال
  • 277
  • 1
الأحذية والإكسسوارات الذهبية التصميم الذي اتفق حوله الجميع

تمتعي بلمسة الطبيعة في تصاميم صيف 2021

تعج سوق الأحذية، هذه السنة، بما لا يحصى من موديلات الصنادل والنعال الصيفية، منها المكشوفة، لكن موديلا واحدا فقط لا يمكن مقارنة نسبة مبيعاته لصيف 2021 بسبب انتشاره الواسع وتعلق النساء من مختلف الأعمار بما يقدمه من راحة فائقة للقدم رغم الكعوب العالية.

الموديلات الكثيرة، التي قد تغريك بجمال تصاميمها الفريدة وألوانها الصيفية المشعة، قد لا تكون مريحة بسبب الكعب الذي يشبه المسمار، الذي يظل يرهق قدمك حتى بعد نزعه، أو الأشرطة الجلدية الرفيعة التي تشكل ضغطا على قدمك أيضا.. عيوب كثيرة تتعلق بالراحة، يمكن أن تسجلها التشكيلات المتواجدة في المحلات، باستثناء حذاء الويدج البسيط، الذي يعتمد عادة على قاعدة مسطحة، طرية، تلفها طبقة خشبية، أو حبال، وتزينه أشرطة جلدية عريضة، أو أربطة متشابكة على مشط القدم وحتى الساق أحيانا.

صنادل الإسبادريل

لا يمكننا التحدث عن أحذية ويدج الصيفية العصرية دون ذكر حذاء الإسبادريل الأسطوري، الذي كان من المستحيل إيجاده في المحلات باستثناء تلك التي تبيع أكواما من الأحذية المستعملة. أما هذه السنة، فقد أصبح بالإمكان الجزم بأنه متواجد في خزانتك، وإن لم يكن الأمر كذلك، فعليك اقتناؤه في أقرب وقت، لإعطاء الاكتمال لإطلالتك القائمة على الألوان والأقمشة الفضفاضة الخفيفة. فصنادل الإسبارديل القماشية المغلقة من الأمام، التي تغطي الحبال كعوبها متفاوتة الطول، سواء كانت لتقفل بواسطة حزام تقليدي جانبي، أم بواسطة الأشرطة الطويلة على الأسلوب الإغريقي، تعتبر مثالية مع جميع الملابس الصيفية، وما يزيدها رونقا تنسيقها مع حقيبة على شكل سلة من الخامة ذاتها، أو مع قبعة بنفس اللون والتوجه.

صنادل الأب dad’ssandal موضة شبابية تفرض السيطرة

بالرغم من أن بعض موديلات الأحذية النسائية تسبب النفور عند رؤيتها معروضة، فمظهرها الخشن، والانطباع السائد الذي يحوم حولها، على أنها تصاميم رجالية بامتياز، لم يكن يثير في السابق سوى بعض المراهقات وفئة من الفتيات يبحثن في رفوف الماركات العالمية عن أحذية غريبة وملفتة للأنظار، عكس ما يحدث هذه الصائفة، حين

بدأت النساء ينجذبن إلى ما يسمى بصنادل الأب dad’ssandal، ذات القاعدة الرياضية السميكة والأحزمة العريضة التي تنتهي بأقفال على الجانب. ولعل التنسيقات الجميلة، ومحاولة العودة إلى موضة سنوات الخمسينيات والستينيات هو ما روج بشكل جيد لهذا الصندل الصيفي، الذي يصلح للبحر، كما يصلح للنزهة، والتسوق، والمشاوير الطويلة والأسفار، نظرا إلى الراحة التي يمنحها للقدم، كما أنه يلائم جميع الأعمار، حتى السيدات المتقدمات سنا.

الإكسسوارات الذهبية التصميم الذي اتفق حوله الجميع

إذا كنت من متتبعات عالم الأناقة والأزياء، فلابد من كونك لاحظت وجود عنصر مشترك بين تشكيلات أغلب الماركات العالمية، الأصلية والمقلدة، واكتشفت إدخال إكسسوارات ذهبية على تشكيلات الملابس والأحذية والقبعات مع الحقائب، أو تصميم مجموعات مستقلة من السلاسل الذهبية، الأقراط، الأساور، الساعات، الخواتم..

السلاسل القديمة بلمسة عصرية

ظهرت سلاسل الكارتيهوالڨران دو كافي حبوب القهوة، من جديد، بعدما أكل الدهر على موديلاتها وشرب. لكن، هذه المرة، بأحجام أكبر، ومع تفاصيل أكثر دقة وجنونا. فقد ارتدتها نجمات، على غرار الليدي غاغا، وجويل ماردنيان، والعديد من الفاشينيستا العربيات والأجنبيات، منهن المحجبات، وهن يعتمدن سلاسل ذهبية من الحجم الضخم، تشبه تلك التي كان يرتديها مغنو الراب الأمريكي، مزينة بالعديد من القلادات تحمل علامات فارتساشيوشانيل ولوي فيتون، وغيرها، هي الأخرى من الحجم الكبير. الملفت في هذه الموضة، أنها لم تأت كبقية الإكسسوارات الأخرى لتكمل إطلالة بسيطة وتمنحها القليل من الحركة. فالملاحظ، أن هذا النوع من السلاسل يتم اعتماده مع قمصان أو فساتين مبهرجة، مليئة بالألوان والرسومات والتفاصيل، كالأقفال البارزة والطيات، وكأنها تعبير عن نمط جديد من اللبس، يشير إلى التمرد والبذخ.

حقائب، قبعات وأحذية بلمسة ذهبية

جميعنا اطلع على تشكيلات أحذية وحقائب صيف 2021، التي تميزت بتفاصيل خارجة عن المألوف، سواء من ناحية تصاميمها المبسطة حد خلوها من الإبداع، أم من ناحية خامات الساتان، الدانتيل، الدنيم، القطيفة، الفرو الاصطناعي، والنايلون الشفاف.. ومع كل هذا الجنون في محاولة إخراج موديلات مميزة إلى السوق، أضافت العديد من الماركات لمسة القطع الذهبية، التي ترمز إلى شعارها، وتبدو ضخمة وبارزة، أو سلاسل ذهبية تربط طرفا بطرف كنوع من أنواع الزينة المبتذلة، أو حتى وظيفية تستخدم كقفل. وقد لقيت هذه الموضة بعض الرفض لدى فئة من السيدات، اللواتي ينشدن البساطة الراقية والفخامة في اختيار قطع الإكسسوارات الصيفية. مع هذا، استسلمت لها الكثيرات، لأنها تعبر عن الفاشن واتباع آخر الصيحات، التي تروج لها الماركات العالمية.

الخواتم الذهبية متفاوتة الأحجام

لا يعتبر ارتداء العديد من الخواتم في يد واحدة أمرا جديدا في عالم الموضة. فقد شاع ذلك للسنوات الخمس الأخيرة. ومع أنه غير مريح ولا عملي، تفضل الكثير من الفتيات هذا الصيف اعتماد ما يقارب عشرة خواتم ذهبية رفيعة، بتصاميم مختلفة، لإبراز جمال المانيكير.

ما يميز التشكيلات الجديدة من الخواتم الذهبية، هو كون كل قطعة منها تعتبر مكملة للبقية بشكل هندسي إبداعي، وما ترتديه الفتاة في يد واحدة هو عبارة عن رسالة متكاملة، أراد لها صناع الموضة أن تصل بسبل فنية، كخواتم الحب، التي تحمل شكل النبض والقلوب والجروح، وخواتم الأوراق، والأشجار والغيوم، التي تدعو إلى الحفاظ على البيئة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • قل الحق

    و لا يبدين زينتهن، لقد نزلتم بالمراة الى الحضيض و هي تضحك و تصفق.