الإثنين 22 جويلية. 2019 م, الموافق لـ 20 ذو القعدة 1440 هـ آخر تحديث 13:41
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

أدانت جبهة القوى الاشتراكية ما وصفته بـ”المناورات” الخبيثة التي يراد من خلالها ضرب التماسك الاجتماعي للجزائر، من خلال استغلال الانقسامات الوهمية والحركات الانفصالية التي تدعمها الدوائر المغامرة.
وأضاف الحزب في بيان له، الأربعاء، أن الافافاس مصمم على مواصلة نضاله مع الشعب الجزائري حتى تأسيس الجمهورية الثانية الضامنة للحرية والكرامة.
كما جاء في بيان الأفافاس “رئيس أركان الجيش، لا يتفهم أو لا يريد أن يعترف بأن الشعب الجزائري لا يعير أي ثقة ولا يثق في خطاباته الأسبوعية”، كما أنه “يحافظ على حكومة غير شرعية ويحتفظ بمؤسسات مصطنعة وفاقدة للشرعية، ويزرع الشكوك في الحاجة الملحة للذهاب إلى انتقال ديمقراطي حقيقي”.

4 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
close
close