الأحد 18 نوفمبر 2018 م, الموافق لـ 10 ربيع الأول 1440 هـ آخر تحديث 17:29
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أرشيف

الهاشمي عصاد

قال الهاشمي عصاد إنّ الجزائر تحتفل هذه السنة بذكرى الـ38 للربيع الأمازيغي في ظروف استثنائية لكون الأمازيغية اليوم حققت مكاسب لا يستهان بها، كانت حصيلة التراكمات النضالية لرواد الحركة الأمازيغية، مؤكدا أن المحافظة السامية للأمازيغة سطرت هذه السنة برنامجا ثريا للاحتفال بهذا المناسبة التي تصادف أيضا الاحتفال بـ 16 أفريل يوم العلم وبشهر التراث.
وتركز المحافظة عملها على تثمين العمل الجواري والجمعوي وعقد اتفاقيات وشراكة مع مختلف هيئات المجتمع المدني وكذا الجامعات حيث تنشط المحافظة يوما دراسيا في جامعة الحاج لخضر بباتنة للحديث عن اللغة الأم رفقة جمعيات محلية ويومي 25 و26 من الشهر الجاري تنشط يوما دراسيا حول الأدب الأمازيغي لتختتم بيوم دراسي بعين الدفلى حول التاريخ القديم.
وقال عصاد في تصريح إلى “الشروق” إن المكاسب التي تحققت للغة الأمازيغية والقرارات الأخيرة لرئيس الجمهورية تجعلنا اليوم نعمل بأريحية من أجل دعم وترسيخ تلك المكاسب. وأوضح أن الاحتفال اليوم بالربيع الأمازيغي سيكون “احتفالا بربيع الأمل” لتعزيز المكاسب المحققة في الميدان.
من جهة أخرى، انتقد عصاد “البلبلة” المثارة حول أكاديمية اللغة الأمازيغية وعلاقتها بالمحافظة مؤكدا أن العلاقة بين الهيئتين ستكون علاقة تكامل لكون المحافظة كانت شريكا في إعداد النصوص التنظيمية في صياغة المشروع الذي شاركت فيه مجموعة من الدوائر الوزارية ضمن لجنة مصغرة وينتظر أن يعرض في مجلس الوزراء قبل مناقشته في البرلمان.
وبحسب عصاد، فإن الأكاديمية ستحدد بوضوح مكانة اللغة الأمازيغية كما ينص عليها الدستور مؤكدا في السياق ذاته أن المحافظة تتكئ على تراث مؤسساتي وميداني لا يمكن تحييده أو الاستغناء عنه وسيكون لها مستقبلا أدوار تلعبها خاصة في العمل الجواري وتنسيق الشراكة مع باقي الشركاء الاجتماعيين والرسميين.
من جهة أخرى، قال الأمين العام للمحافظة السامية للأمازيعية إن بعث الأكاديمية من شأنه أن يضع حدا للجدل القائم حول إشكالية الحرف المستعمل في كتابة الأمازيغية وهذا بعيدا عن المزايدات والضغوط أو التهويل وترك الأكادميين والمختصين يشتغلون بهدوء للخروج بقرارات تكون في مستوى المهمة التاريخية الموكلة إلى هذه الهيئة.

https://goo.gl/rUvDWv
الأمازيغية الربيع الأمازيغي الهاشمي عصاد

مقالات ذات صلة

  • الأرصاد الجوية تحذر :

    أمطار رعدية مساء اليوم على هذه المناطق؟

    حذّرت مصالح الأرصاد الجوية، الجمعة، من تهاطل أمطار رعدية على بعض ولايات الجنوب. الأمطار سوف تبدأ مساء الجمعة وتستمر لغاية فجر السبت. وبحسب بيان الأرصاد فإن الولايات…

    • 6261
    • 0
5 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • الشاوي الحر

    انا كشاوي يبقى مشكل لحرف الذي ستكتب به الامازيغية هو مربط الفرص لان اغلب الشاوية والمزابية والتوارق والشلح وبني سنوس ووووووو يرفضون الحرف اللاتيني (المقصود فرنستنا ) هذا لن نقبله ولن يكون ابد نقبل فقط التيفيناغ والحرف العربي واذا احتقرتم الشاوية ورسمتم ما تريدونه في تيزي وزو وبجاية فان الامازيغية لن يصبح لها معنا بدون الشاوية وبني مزاب والتوارق وبالتالي ستبقى لهجة قبائلية وانتهى الامر …

  • سميرة حمداوي

    يا السي الهاشمي عصاد ربما كما تقول الأمازيغية حققت مكاسب لا يستهان بها ولكن على حساب العربية لغة العرب الذين تنكرون وجودهم أصلا بالجزائر وتقولن نحن بربر عربنا الإسلام والعرب كما تعلمون جيدا جاؤوا مع الفتوحات الإسلامية ولكن كلامكم هذا إنكار للمعلوم من التاريخ بالضرورة فكل المؤرخين ذكروا ذلك إلا من أعماه الماك والأرسيدي وغلاة القبائل حاشى المنصفين. كنا نتمنى أن تطالبوا بالتخلص من الفرنسية لغة مستدمر الأمس وقاهر أجدادنا جميعا ولكنكم تجعلون من جاءكم بنور الإسلام في نفس المرتبة مع المحتلين بل تنكرون لغتهم وعروبتهم أصلا وتحرضون عليهما بينما الفرنسية تتمدد بالقبائل وبأمازيغيتكم بالذات فأي لغة هذه؟؟؟؟

  • سامية

    اولادنا لن يدرسوا الامازيغية الفرنسية…….ومن اراد الامازيغية الفرنسية فليدرسها لابنائه في تيزي وزو

  • جزائري

    ماتنتجه الأكاديمية البربرية فى باريس المرتبطة بالدوائر الصهيونية التي أسسها سنة 1967 الفرنسي”جاك بنيت “أحد غلاة الأقدام السوداء فى الجزائر غداة العهد الإستعماري من قرارات وأدبيات ،ويتلقفها أمازيغ منطقتي تيزي وزو وبجاية لفرضها وتطبيقها على أغلبية الشعب الجزائري دون إرادته لصالح اللغة الفرنسية ولمحاربة اللغة العربية لم تمر ولن تمر حتَى ولو رسمت بقرارات فوقية ، لأن الشعب الجزائري بعربة الذين يشكلون أكثر من 70 % من السكان ومعهم الكثير من الشاوية والطوارق والميزابيين سيرفضون تدريس أبنائهم لهجة منطقة القبائل . لأن المنطق لايقبل أن تفرض أقلية الأقلية مطالبها على الأكثرية الساحقة .

  • غرايرية احمد_سوق اهراس -

    نريد بعث اكاديميات للغات الحية لتطوير انفسنا ……..وكفانا من الهرج والمرج …الفرنسيون سئموا من لغتهم واتهموها بالتخلف مقارنة باللغة الانجليزية ونحن في الجزائر ننجز اكاديمية للغة الامازيغية في الوقت الضائع ….لنتعلم اولا اللغة الامازيغية ونحفظها جيدا ومن بعدها لكل حادث حديث.

close
close