الأربعاء 16 أكتوبر 2019 م, الموافق لـ 16 صفر 1441 هـ آخر تحديث 00:10
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

حاصرت الأودية والأوحال 40 فردا من خمس عائلات من سكان البدو الرحل بمنطقة الرشة ببلدية بنهار شمال الجلفة منذ أربعة أيام، ولم تستطع السلطات بعد إنقاذ هذه العائلات المحاصرة منذ أيام.

وذكرت مصادر “الشروق” أنه بعد الفيضانات التي شهدتها المنطقة إثر التقلبات الجوية، حاصرت مياه الأودية مجموعة من العائلات بالمنطقة لكونها تقطن داخل خيم وهم من مربي الأغنام والماشية، وانتظرت هذه العائلات حتى جفاف الوادي لكن بقيت محاصرة جراء الأوحال الكبيرة والرمال ولم تستطع العائلات الخروج من المنطقة على مسافة سبعة كيلومتر، ما جعلها محاصرة كليا بالرمال المتحركة بسبب كثرة الأوحال والأمطار، حيث يستحيل مرور المركبات هناك، واستنادا لمصادر “الشروق” فإن هذه العائلات أصبحت تعاني العطش والخوف بعد نفاد جميع ما تملكه من مؤونة.

وحاولت مصالح الحماية المدنية والسلطات المحلية إنقاذ هذه العائلات لكن دون جدوى بسبب كثرة الأوحال، حيث أكد المكلف بالإعلام على مستوى مديرية الحماية المدنية بالجلفة أن مصالحهم تدخلت مساء أول أمس واستطاعت توصيل بعض المؤونة لهذه العائلات العالقة وسط الأوحال والمياه والأودية منذ أربعة أيام، وهو ما أصبح يشكل خطرا كبيرا على هذه العائلات التي يوجد من بينها أطفال صغار.

البدو الرحل الجلفة الفيضانات

مقالات ذات صلة

  • في بيان للنقابة الجزائرية لعمال التربية بإيليزي

    مطالب بالتدخل لحل إشكالات السكن الوظيفي وتحويل الموظفين

    دعت الأمانة الولائية للنقابة الجزائرية لعمال التربية بإيليزي، إلى ضرورة إيجاد حلّ لعدد من المشاكل التي يتخبط فيها القطاع بالولاية. وحسب البيان الذي تحصلت "الشروق" على…

    • 633
    • 0
  • قدمه نائب بالبرلمان وأعضاء من الجالية بالنرويج

    ترشيح "الحراك الجزائري" لنوبل للسلام عام 2020

    قام نائب بالبرلمان وجزائريون مقيمون بالنرويج، الأحد، بتسجيل طلب ترشيح الشعب الجزائري لجائزة نوبل للسلام لعام 2020، تقديرا لروح السلمية وحراكه الحضاري الذي دام أشهرا. ونشر…

    • 2904
    • 15
600

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • نور

    لما يتيه اوروبي في صحرائنا تتحرك الجهات المعنية بالهيليكوبر آاااااه على المواطن الجزائري البدوي الراحل لكم الله الحي القيوم ،لكن يوم يصلون اليكم اعلموا انه يوم انتخاب .

close
close