-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
العدوان على غزة يخلّف 15207 شهيداً بينهم 193 شهيدا خلال الساعات الماضية

الإحتلال يستهدف المستشفيات لإرغام السكان على النزوح.. تقول وزارة الصحة في قطاع غزّة

الشروق أونلاين
  • 333
  • 0
الإحتلال يستهدف المستشفيات لإرغام السكان على النزوح.. تقول وزارة الصحة في قطاع غزّة
أرشيف وزارة الصحة الفلسطينية / غزة
قال المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة أن الاحتلال "يتعمد خنق واستهداف ما تبقى من مستشفيات شمال غزة لإخراجها عن الخدمة وارغام السكان على النزوح."

قال المتحدث باسم وزارة الصحة في قطاع غزة، أشرف القدرة، وهذا في ندوة صحفية عقدها اليوم السبت، 2 ديسمبر، أن العدوان على القطاع خلّف 15207 شهيداً بينهم 193 شهيدا خلال الساعات الماضية.

المتحدث قال أنه وبعد 57 يوما من العدوان الصهيوني على القطاع، لا يزال الإحتلال “يوسع دائرة استهداف المدنيين بعد انتهاء الهدنة ولم يترك شبرا في قطاع غزة بلا قصف”. مشيرا إلى أن 70 بالمئة من ضحايا العدوان هم من الأطفال والنساء.

أشرف القدرة قال أن الإحتلال قام باغتيال 280 من الكوادر الطبية وجرح المئات، كما لا يزال يعتقل 31 كادرا صحيا على رأسهم مدير مجمع الشفاء الطبي. معتقلون يعرضهم الإحتلال في سجونه إلى التعذيب والتنكيل والتجويع.

المتحدث باسم وزارة الصحة في قطاع غزة، أشرف القدرة، قال أن الاحتلال “يتعمد خنق واستهداف ما تبقى من مستشفيات شمال غزة لإخراجها عن الخدمة وارغام السكان على النزوح.”

أطفال غزة ضحايا العدوان. وزارة الصحة الفلسطينية / غزة

فيما يتعلق بالوضع الصحي، المتحدث قال أن الاحتلال لازال يتعمد خنق المنظومة الصحية وابقائها في حالة انهيار مستمر وذلك بقطع الوقود والإمدادات عنها. وأكد أن بسبب هذه الوضعية التي خلقها الإحتلال، يتم فقدان أعداد متزايدة من المرضى والجرحى يوميا.

     800 ألف مواطن بلا مأوى وبلا طعام وبلا شراب

القدرة قال أن “800 ألف مواطن في غزة وشمال غزة باتوا بلا مأوى وبلا طعام وبلا شراب وبلا دواء وبلا حماية”، كما حذر من أن “تكدس النازحين في مراكز الإيواء في ظل هذه الأجواء الباردة زاد من انتشار من الأمراض التنفسية والجلدية وأمراض معدية أخرى الامر الذي يشكل خطراً على المنظومة الصحية وعلى المواطنين.”

وفي الأخير، قال  المتحدث باسم وزارة الصحة في قطاع غزة، أن الإحتلال “يدعي كذباً بوجود مناطق امنة امام المواطنين ولكن مجازره وسلوكه الاجرامي بحق المدنيين يفضحه”.

ليطالب الأمم المتحدة بتفعيل القرارات والاتفاقيات الدولية المتعلقة بحماية المؤسسات الطبية ومقدمي الخدمات الصحية والأطر القانونية لحماية المدنيين. كما طالب أيضا “كافة الجهات الأممية بإيجاد اليات فاعلة وعاجلة لمنع الكارثة الإنسانية والصحية لأكثر من 1.3 مليون نازح في مراكز الايواء”.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!