الإثنين 14 أكتوبر 2019 م, الموافق لـ 14 صفر 1441 هـ آخر تحديث 16:13
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
أرشيف

أطاحت عناصر الأمن بمنطقة بوزريعة في العاصمة منذ أيام، بأحد أكبر مروجي المخدرات بالمنطقة، خلال عملية اقتحام طالت منزله، بعد أن كان محل بحث من طرف الشرطة لعدة أشهر، وانتهت بتوقيف شقيقه فيما ظل هو هاربا إلى أن أفرغ أمر القبض الصادر في حقه من قبل محكمة بئر مراد رايس شهر ماي الفارط، وإدانته بعقوبة 10 سنوات حبسًا نافذا.

مثل المتهم الملقب بـ”مجعيطة” يوم أمس، أمام محكمة الحال لمعارضة الحكم الغيابي الصادر ضده، والمرفق بأمر قبض لمواجهة تهمة ببيع المخدرات رفقة شقيقه المتابع هو الآخر بالملف، بعدما استعمل ألعابا نارية ومفرقعات لعرقلة قوات الأمن أثناء تفتيش المنزل، ومنعهم من توقيف المتهم الرئيسي بناء على أمرين بالتفتيش صادرين عن نيابة كل من محكمتي الشراقة وبئر مراد رايس، بعد تمديد الاختصاص الإقليمي لمباشرة التحريات.

واستنادا لما ورد أمس، بقاعة المحاكمة، انطلقت الوقائع من معلومات بلغت عناصر الدرك الوطني، تفيد بوجود أشخاص مشبوهين يقودهم مروج رفقة شقيقه، يقومون ببيع الأقراص المهلوسة والمؤثرات العقلية بأحياء بوزريعة، ومن أجل تحديد هوية المشتبه فيهم وترصدهم، باشرت فرقة البحث والتحري تحقيقات ميدانية تمكنت بعدها من رصد مكان المتهمين بدقة، ثم مداهمة المسكن المقصود حيث استطاع المتهم الرئيسي الفرار بمساعدة شقيقه، الذي أطلق صوت “البوق” وألعاب نارية لتنبيهه خلال نومه وبمجرد سماعه الإشارة نهض مسرعا وفر من النافذة ليبقى محل بحث إلى غاية توقيفه مؤخرا، حسب ما ورد بمحضر التفتيش الذي أمرت به النيابة، فيما تم توقيف شقيقه وإحالته للمحاكمة عن تهم عرقلة قوات الأمن عن أداء مهامها واستعمال ألعاب نارية لأغراض إجرامية.

وفي ظل ما سلف ذكره طالب وكيل الجمهورية بتأييد الحكم المعارض المقدر بعشر سنوات حبسا نافذا ومليون دينار غرامة مالية .

الشرطة المخدرات بوزريعة

مقالات ذات صلة

600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close