الأحد 21 جويلية. 2019 م, الموافق لـ 19 ذو القعدة 1440 هـ آخر تحديث 11:33
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أرشيف

فكّكت مصالح أمن ولاية الجزائر، جمعية أشرار كانت تعد لجناية التزوير واستعمال المزوّر في محرّرات إدارية مع النصب والاحتيال، حيث تمّ توقيف ثلاثة أشخاص مشتبه فيهم أوهموا ضحاياهم بالحصول على سكنات مقابل مبالغ مالية.
قيّدت إحدى المواطنات شكوى على مستوى مصالح أمن المقاطعة الإدارية لبوزريعة فحواها تعرضها للنصب والاحتيال من قبل مشتبه فيه، أوهمها بإمكانية حصولها على سكن باعتبارها محتاجة، حيث قدّمت له مبلغا ماليا قدره 10 مليون سنتيم كدفعة أولية، تلتها دفعة ثانية قدرها 40 مليون سنتيم، بعدها أصبح المشتكى منه يتهرّب منها، ما دفعها لتقييد شكوى ضدّه، لتباشر فرقة الشرطة القضائية تحريّاتها الأوّلية وباستغلال إذن نيابي بتفتيش منزل المشتبه فيه، تمّ توقيفه، كما عثر على عقود إيجار مزوّرة، بالإضافة إلى أنّ الختم الإداري والختم والإمضاء الشخصي لمدير المؤسسة الإدارية المسجل بالعقود، مقلّد ومزوّر.

الإحتيال الامن الوطني السكن

مقالات ذات صلة

  • السكان رفعوا شكاوى لمصالح الأمن من أجل التدخل

    مافيا المخدرات تحتل شارع كريم عابد بأولاد شبل

    يناشد سكان شارع كريم عابد ببلدية أولاد شبل بالعاصمة، السلطات الأمنية التدخل الفوري من أجل إنقاذهم من الأعمال الإجرامية التي يقوم بها جماعة من الشباب…

    • 231
    • 0
0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close