-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

الإقلاع الإقتصادي يتطلب تحقيق هذه النسبة من النمو!

الشروق أونلاين
  • 1687
  • 2
الإقلاع الإقتصادي يتطلب تحقيق هذه النسبة من النمو!

أوضح الخبير في الشأن الإقتصادي فريد بن يحيى، الأحد، أن الإقلاع الإقتصادي يتطلب تحقيق نسبة نمو تزيد عن 4 إلى 5 بالمائة.

وقال بن يحيى، في تصريح للقناة الأولى، تحقيق نموا بنسبة 2.3 في المائة مقبولا لاعتبارات كثيرة أهمها ظروف جائحة كورونا، آملا في تحقيق التوازن الفعلي في تحقيق النمو في جميع القطاعات لإنعاش الإقتصاد الوطني.

يذكر أن الإقتصاد الجزائري عرف نموا في الثلاثي الأول من سنة 2021 من خلال انتعاش الناتج الداخلي الخام بنسبة 2.3 في المائة خلال سنة.

وحسب الديوان الوطني للإحصائيات فإن النمو الإقتصادي قد انتعش مجددا بعد مرور سنة من الانكماش جراء الآثار المباشرة وغير المباشرة لوباء كورونا (كوفيد-19)، مذكرا أن الناتج الداخلي الخام قد تراجع بنسبة 4.9 في المائة خلال سنة 2020 كاملة.

كما تميز الثلاثي الأول من سنة 2021 “بنمو إيجابي في كل قطاعات النشاط الإقتصادي”.

ويعود ارتفاع الناتج الداخلي الخام بشكل أساسي إلى زيادة القيمة المضافة في قطاع المحروقات بنسبة 7.5 في المائة خلال الثلاثي الأول من سنة 2021، مقابل انخفاض كبير بنسبة 13.3 في المائة خلال نفس الفترة من عام 2020.

وتحقق هذا الأداء في سياق تميز بارتفاع ملحوظ في أسعار البترول إذ بلغت 61.7 دولار للبرميل الواحد خلال الثلاثي الأول من سنة 2021 مقابل 52.2 دولار في السنة الماضية (+18.1 في المائة).

وأدى ارتفاع أسعار المحروقات إلى زيادة معامل القيمة المضافة للمحروقات بنسبة 11.9 في المائة خلال الثلاثي الأول من سنة 2021 بعد انخفاض كبير بنسبة 19.3 في المائة خلال نفس الفترة من عام 2020.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
2
  • youssef

    ليس هناك اي اقلاع اقتصادي مادام الدينار ليس متداول في البورصة٠ تقعدون في هاذه الوضعية حتى نزول المسيح عيسى عليه السلام هههههه

  • avancer lalour

    النمو الذي تتحدثون عليه مرتبط بأسعار البترول لا أكثر ولا أقل أما بقية القطاعات فكلها تتقهقر من يوم لاخر في بلد يعاني ركود ليس اقتصادي فحسب بل ركود عقلي و فكري وتفكيري وتدبيري ونفسي .... بل ركود في كل شيء .